يوم الجمعة 10:45 صباحًا 6 ديسمبر 2019

رواية اجبروني فيك وتحدوني في حبك كاملة


روايه اجبروني فيك وتحدوني في حبك كامله

هالله هالله بردود والي يقوله لا ينسى يحط اسم الكاتبه

للكاتبه :خليك ع طوول فله

قبل ما ابدا احب اهدي اغلى الورود اعز صحباتي واللي شجعتني كثير¤ليمو¤وبنت خالتو ¤سومه¤وجميع صحباتي

ايه بقولكم بدايتها يمكن ما تعجبكم لاكن تكملتها ولا اروع وارجع اذكر ان الروايه جريئه

:..روايه اجبروني فيك وتحدوني في حبك .

ملاك:يبه ولي يرحم والديك مابيه

جاسمابوها:اقول صكي فمك تبين مين ولد الفقر ولد خالتك لو تموتي ماخذتيه

ملاكوهي تبكي:يبه انت تبي تاخذ شرف اخته والله يايبه ربي ماحيسامحك

جاسم باعل صوت:ملاك انتي مالك شغول بس تزوجه وهو راح يعشك بجنه يالغبيه هو ماليردير ولا تقوليل انا احب ولد خالتي وكان خطبني شوفيه يشتغل يوفرلك المهر ههه والله صدق بنت فقر

ملاك وخلاص منهاره:اسمع يبه انا اخر همي الفلوس اعش بفقر ولاعيش بتعاسه الله لايسامحك اخته المسكين ليش ادمر حياتها خلاص انا راح اتزوجه بس يبه لاتفضحها

جاسم:انتي غبيه ماتفهمين اقولك انا اخذتها لعشان بس يتزوجك اهدده فيها وبعدين اديه اصور

ملاك:الله لايسامحك الله لايسامحك

جاسم قام وجرها من شعرها ورمها في غرفتها:اقول انطقي هنا الكلام معاك ضايع وراح وسكر الباب وقفله

ملاك جلست تبكي وهي تفكر في حياته يوم انها ابولا متوسط ماتت امها واخوهاسالم واختها ريناد بحادث كانو رايحن السوق بتكسي بس صارلهم الحادث وماتو كلهم تذكرت من بعدها ابوها صار يشرب ويجب اصحابها الدشاره عندها وكيف كان يضربها بعنف ويقولها لو كان موتي معاهم كان احسن كانت خالتها رحاب هي الي تشتريلها ملابس للعيد وغيره وكانت تمووت ع ولد خالتها ماجد وصار يشتغل ليل ونهار لعشان يوفر المهر لها وبنت خالتها امجاد الي كانت اخت لها فكره لو درا ماجد اش بيسوي نزلت دمعه الم وهي تذكر كلام ابوها انا اخذت صور اخت المليردير فيصل وراح اهدده فيها يجي يتزوجك وان ماجاء تزوجك راح اوريها ابوها وراح افضح اخته واخلي راسه في التراب بكت قهر ع حالها ولين مانمت مكانها من القهر

لنذهب الا القصر وبتحديد في غرفه فرح

فرح ودموعها ع خدها :والله يافيصل اني مادري كيف جاب الصور

فيصل اعصابه تالفه ويتكلم من بين اسنانه:فرح تكلمي عدل كيف جاب الصور احسلك تكلمي

فرح بصوت عالي من البكه:والله مادري والله مادري عنه

فيصل راح عندها وشد ع شعرها:اول رخي صوتك ثاني هذي صورك كيف ماتعرفين من وين اخذها ورمها(دزها) ع الارض ياحقيره سودتي عشتي فضحتينا قدام الله وخلقه خرج وصفق الباب من وره وهو خارج

ابتسام:فيصل خير انشاء الله اصواتكم وصله تحت

فيصل يمشي من جنبها ولا رد عليها راح جناحه دخل وقفل الباب وراه راح رما نفسه ع سرير الذي يتسع لشخصين

اههايارب ياامل بينهدم حبنا راح اتزوج لاو لمين من بنت واحد ابوها سكير وراعي داشاره فكر وخذ قرار ماراح يتراجع عنه ونام من تعب الشغل

نروح عند فرح دخلت عليها ابتسام

ابتسام:فرح اش فيه بينك انتي وفيصل

فرح وهي تمسح دموعها:مالك شغل ونقلعي من غرفتي

ابتسام: القلط مو عليك ع الي جاي يسال عليك مالت ع وجهك وخرجت وهي تتطاير من الشر

فرح:افف منها وقامت فكت البلكونه ههه وهذا اول طراق لك يافيصل راح احرمك من امل زي ماحرمتني من البراء راح احرمك منها وانتي ياامل استني عليا جايك الباقي والله لاخليك يافيصل توهجس بملاك هه

{راح اعرفكم ع عائله (صقر)

اساميهم واعمارهم اما شخصياتهم راح تعرفونها مع قراتكم الروايه

¤(صقر)رجال كبير في السن ماعها مرض القلب

¤زوجته (فاطمه) عمرها٤٤ ¤(فرح)عمرها٣٠ماهي متزوجه

¤اياد متزوج بنت عمته حلا وعنده ولدين فراس اول ابتدائي وفارس خمس سنوات

¤(نوره)متزوجه ولد عمها سعود وعندها بنت رولا عمرها اربع سنوات وهي حامل

¤فيصل عمره٢٦

¤فايز ويدرس بالجامعه عمره٢٠

¤ابتسام ثانيه ثنوي علمي عمرها١٧

}

جاسم: ملاك يابنت قومي (يدفها برجوله)قومي قامت عليك جهنم

ملاك وهي تنقز من مكانه وتوقف: نعم يبه

جاسم:انقلعي سويل فطور

ملاك وهي خايفه: يبه مافي شي بل براد

جاسم وهويمسكها من شعرها:اف منك انا ذحين رايح اجيب (ويدفها ع الجدار) وخرج وصفع الباب من وراه

ملاك راحت فتحت دولابها واخذت تنوره طويله لونها احمر على اطرافها تطريز بلاسود وبلوزه سوده وعليها رسومات بلاحمر وخرجت من الغرفه بشويش خايفه ابوها موجد وراحت الحمام(وانتم بكرامه)وخذت شور سريع وخرجت استغربه ابوها ماجى راحت وقفلت باب غرفتهامشطه شعرها ملاك فرصه استشور شعري قبل ابوي مايجي استشورت شعرها وطلع جنان هي شعرها ناعم وطويل لنص ظهرها سوته ولفته خلته ع شكل قبه وحطت فيونكه سوده وصلت الفجر ودعيت ربها يرشدها لصحيح وينجي البنت الي ابوها اخذ صورتها ولايفضحهاودعه لي خالتها رحاب الي ملابسها وكل شي عندها بفضل الله تعالى ثم ثم بفضل خالتها رحاب وبعدها قامت فكت باب الغرفه وستغربت ابوها ماجى ليكون سارله شي بس لاياربي احمي ماعندي غيره يارب وجلست بصاله تستنى ابوها

قام فيصل ع صوت المنبه الساعه١٠: ٨ ص راح اخذ شور طويل وهو يفكر بحياته الجديد الي مايدري اش نهايتها لبس تشيرت ازرق فاتح وبنطلون اسود صله رجع شعره ع وره بهمال خرج وراح سيده ع غرفه فرح وقف عند بابا غرفتها وظرب الباب بقوه جاه صوت فرح:فايز تراني ماني فايقتلك فك البابا فيصل بقوه وشاف اخته حزن قلبه سكر الباب من وره بس قال تستاهل فيصل:اسمعي انا قررت اتزوج بنت السكير و

قاطعته فرح وهي تمثل الحزن:فيصل الله ياخليك انت لي امل وامل لك انت اتحبها وانا خلني اعرف اتصرف وبعدين برايك امي راح توافق على بنت فقر

فيصل حن اشوي عليها:اول شي لاتقاطعين وثاني اسمعي انا اليوم بخطبه والخطوبه بتم بس امي يبغلها هذي الخطه ولازم انتي فيها اسمعي زين (بعدين حنعرفها) فهمتي

فرح تفكر جبتها لي نفسك يافيصل :فهمه زين ومتى

فيصل: اليوم حقولها وانا اتوقع انها زاي ماتبغاني لكن ابوها اجبرها

فرح بينها وبين نفسها والله جاء اليوم ياامل لي اخليك تندمين عليه وانت يافيصل لخليك تندم حيل ع فعايلك

فيصل:بس يافرح قوليل كيف اخذ صورك

فرح وهي تسوي انها بريئه:والله مادري كيف جابها بعدين يافيصل اتوقع اني بعطيه صوري بيدي

فيصل :مدري بس هو ارسلي نسخه من الصور ويلتك لوحدك مركب صور معاك الله لايفشلنا بس

فرح ههه لسع ماجاك شي استنى :مدري ياناس مدري اهى اهى والله مدري

فيصل يقوم:خلاص وانزلي افطري تعرفين ابوي يحب انا كلنا حويله وخرج

فرح قامت وقفلت باب راحت لدلابها اخذت جوالها لي ماحد يدري عنه وتصلت ع

فرح:الو

…. :هلا والله حبيبتي

فرح:اهلاين فيك حبيبي

….. : اها بشري اش صار

فرح: بيخطبها واليوم بس ها لاوصيك خلها قمر

جاسم (ابوملاك):ماطلبتي شي ه قرب يومنا حبي

فرح:خلها تلبس بنطول فيصل يحبها اكثر من تنوره اوكي

جاسم:اوكي حبيتي

فرح :يالله ولاتتصل انا اتصل عليك

جاسم :سلام حبي

فرح:سلام وسكرت حطت الجوال ع السايلنت وردت في دولابها و طلت في المريه ضحكت وفكت الباب وخرجت نزلت لقت ابوها وامهاو فيصل وفايز وابتسام :

الكل:وعليكم السلام راحت وجلست جمب ابتسام وجلست تفطر

فرح:يبه اليوم يمكن اروح عند وحده من صحباتي

ابواياد (صقر): منيه نعرفه

فرح:يبه انت تعرفني انا ماقولك بروح عند وحده من صحباتي الا وانا واثقه فيه (وبطريقه زعل)ولاعندك شك

ابو اياد:لايبنيتي اعرفك ماتخذين الى الرفقات الزنات

فرح:فديتك ياحلى ابووقامت وباست راسه

ام اياد: ياصقر لاتخليها تروح عند من هب ودب ترا بعدين احنا الي بندم

فايز وهو يبغا يعصبها:ايو يبه لاتخليه تروح ترا يايبه اكثر اهل النار النساء

ابتسام بالغه عربيه :صدق اخي ياابي لاتجعلها تذهب ابدا

فرح:اقول انتو يها انطمي وافا يا امي وانا بخليك تروحين معاي تتعرفين عليها

ابتسام:غريبه فرح بتعرف امي ع صحبتها تطورات

فايز:اقول فرح ليش ماتعرفين انا كمان عليها

فيصل:اقول اترك عنك الكلام الفارغ ويابوي خلها تروح وانتي يامي روح تعرفي عليها احسن بعد عشان تبعدينها عن صحبات الشر مو صح كلامي يمه

ام اياد(فاطمه): صح وبس الى انت كل كلامك درر

فايز فوق راسه علامه استفهام:غريبه فيصل بن صقر يقول خليها تروح والله معجزه

فيصل: مالك شغل يالله عن اذنك يبه

ابوه صقر: اذنك معك خرج فيصل راح السياره دق ع جاسم (ابو ملاك )

جاسم:الو

فيصل: اسمع انا جاي معاي الشيخ عشان املك ع البلوى الي رميتها علي

جاسم:ياحي الله بالنيسب بس ليش تسميها بلوا صدقني ماراح تلق زي جماله

فيصل فينفسه والله يابنت جاسم لعيشك في عذاب ماكون فيصل صقر ال.. :مدامها جميله ع قولك ليش راميها علي ترا انا راح اتزوج عليها من ذحين اقولك

جاسم:تزوج عليها سو الي تبيه بس بعد ما اديك صور البلو الي عندكههه

فيصل: اسمع بس انا جاي وخل بنتك (بتريقه)الجميله تجهز لان راح اشوفها بعد حرام الجمال ذا كله مااشوفها

جاسم:من عيني

فيصل بقرف:خل عينك عندك سلام وسكر قبل مايسمع منه رد :والله ياجاسم لخليك تندم وتجي تبوس ايدي لعشان اسامحك شغل السياره رايح الى مصير جديد لايعلم كيف يرا بنت جاسم

.

ملاك كانت جالسه في الصاله تستنى ابوها الي زاد الخوف عندها ان طول ماجى فجاءه ان فتح الباب ودخل ابوها ومعا اغراض من السبر ماركت قامت وراحت عند ابوها

ملاك:هات يبه عنك

جاسم ادها الاغراض:خذي وديه المطبخه وتعالي

ملاك مستغربه هدو ابوها دائم يرمي الاغراض عليها راحت بدون مترد عليه حطتها ع الرخام اليفي المطبخ وزاد قلقه راحت في صاله ولقت ابوها جالس بهدوء زاد اكثرقلقه

ملاك وقفت بعيد:نعم يبه

جاسم:تعالي اجلسي

راحت ملاك بخوف جلست

جاسم:اليوم بيجي فيصل

ملاك:من فيصل

جاسم ماسك اعصابه:فيصل الي راح يتزوجك وابغاك تكوني قمر ابغاك تخلينه ينجن عليك

ملاك ودموع في عينها:لاكن يبه.

جاسم وهو يقاطعها:لاكن ولاشي قومي بخري المجلس وسوي قهوه ورتبي نفسك الرجال ع طريق

ملاك وهي بتبكي :بس..

جاسم وهو معصبه:انت شكلك ماتفهمين الا بكفين ع وجهك قوم انقلعي

قامت ملاك وهي متجها للمطبخ يوقفها صوت ابوها

جاسم:ايه اتذكرت البسي احلا بنطلون عندك

كملت طريقها بدون ماترد عليه اول مادخلت المطبخ نزلت دموعه الم وقهر مسحت دموعها وهي حيرانه كيف حتقابل زوج المستقبل وش حيصر لها

توقعتكم

وش هيا خطه فيصل الي قالها الى فرح؟وش دور ملاك فيها؟

فيصل لما يشوف ملاك اش ردت فعله وش حيقولها ؟

(

)

——————————————————————————–

الجزء الثاني

فيصل راح جاب الملاك ورايح لبيت جاسم اول مادخل الحره الي سكنين فيها تافف والله يافيصل ولد صقر تتزوج بنت من بنات الفقر وصل لعند باب بيتهم نزل من السياره ونزل كمان معه الشيخ دق الباب

جاسم:ياهلا ومرحبا تفضل

دخل فيصل وهو يطالع فيه بنظرات استحقار دخلهم جاسم بلمجلس

جاسم:اش تشربون

فيصل اف هذا عديم احساس:لاشكر مانبغى شي يالله ابد الشيخ بداوقع فيصل

الشيخ:يالله خل بنتك توقع ودق الباب

جاسم:الشهود وصلو

فيصل:اي شهود

جاسم:الي راح يشهدون ع زواج اخذ الدفتر وراح فتح الباب

جاسم:هلا بناصر و حميد

ناصر بصوت خشن:هلا فيك دخلو وراحو المجلس راح جاسم لغرفه ملاك فتح الباب لقها جالسه ولابسه نفس اللبس ماغيرت

جاسم راح عندها:ملاك ياحماره ليه ماغيرتي (ويصقعها من راسها)وعدلت هلشعر

ملاك وهي تبكي:مابغى مابغى غصب هو (ترفع صوتها) مابغى اتزوجه مابغى

جاسم وهو يشد ع شعرها:اقسم بالله ان ماسكتي لاذبحك واشوف وقعي ويديها الدفتر

ملاك اخذت الدفتر وقعت وهي منهاره من البكي اخذابوها الدفتر وترك شعره :اسمعي تراني رايح ان جيت ومالقيتك لابسه لبس عدل لاذبحك خرج وصفق الباب وره انهارت تبكي قامت لبست لها بنطلون جنز اسود وبلوزه كت اسود وعليه كتبات بلاحمر راحت عند المرايه فكت شعرها وكان اجنان ملاك يالتيني ماستشورته اليوم حطت لها طوق احمر جلست ع طرف السرير ودموعها تنزل بحرقه

نروح عند فيصل الي كان جالس وهو متاكد ان بنت جاسم ابشع ماخلق ربي بعد ماخرج الشيخ وخرج الشهود

فيصل:هيا نادى بنتك

جاسم وهو مبتسم:ذحين اناديه راح دقيق وشويا جى

فيصل:ها وينهي ليكون شردت

جاسم :لا تعالي دخلت ملاك ودموعه ع طرف عينها ولا رفعت عينها كانت واقفه عند الباب اما فيصل كان مدنق راسه ورفعها شاف ملاك قدامه فتح عينه كلها ماتوقع انها راح تكون بهاذا الجمال حزن عليها كان بين انها تبكي قام ع طول مهو مصدق لما شاف دمعه ملاك تنزل نسى كل شي حوله وهو يشف بدر قدامه

فيصل:جاسم خلنا شويه لوحدنا جاسم وهو شاق حلجه مترين:قوتلك بتعجبك ودف ملاك ع فيصل ملاك طاحت ع فيصل بس فيصل مسكها قبل مااطيح خرج جاسم وسكر الباب وراه فيصل حس بشعور اول مره يحس فيها تجه بنت معنه يتزوج مسيار بس عمره ماشف زيها حط يده ع دقنها ورفع راسها علشان تشوفه ملاك طالعت فيه ورتجفت حس فيها فيصل نزلت عيونها ودموعها انهارت كلها جلس فيصل وجلسها معه رفع راسها ومسح دموع ملاك بطرف اصباعه

فيصل:تصدقين اني ماعرف اسمك

ملاك اول مره تقترب من رجال كذا فنزلت نظرها ع الارض ودموعها ع طرف عينها:لارد

فيصل حس انها منحرجه من قربه ابتعد عنها:انا اسمي فيصل وانتي اش اسمك

ملاك بصوت واطي :ملاك

فيصل اسم ع مسمه سبحان الله :اه طيب ياملاك تدرين الظروف الي خلتني اتزوجك

ملاك ودموعه من عينها تنزل:والله اني مالي علاقه ابوي هو الي اخذ الصور حاولت اقنعه بس مافاد

فيصل كسرت خاطره :طيب اسمعي زين ولاتقاطعين

ملاك تمسح دموعه :لارد

فيصل:انا امي وبوي لودر اني اخذت وحده من مستواكم كان راحو فيها وخاصه انو ابوي معه مرض القلب وانا ماني مستقني عنهم لعشان كذا راح استاجر فله تروحين انتي وابوك تسكنون وتجي فرح اختي ومعها امي وتسوين انك صاحبت فرح وطبع انتي لازم تعجبين امي وبعدين اقول بخطبك وتمشي السالفه فاهمه

وطالع فيها انصدم لماشاف دموعه

ملاكوهي تبكي وبصوت ضعيف من البكي:طيب خلني انا اجي ازور اختك وتشوفني امك

فيصل :طيب اليوم اجي اخذك وراح استاجر شقه تجلسين فيها الين مااتم السالفه

ملاك:ليه تاخذني خلين هنا

فيصل:لا انتي صرتي حرمتي وبعد الظهر اجي اخذك عندك جوال

ملاك بكت بحرقه وهزت راسها بعنى لا

فيصل حشى حتى جوال ماعندها:طيب تجهزي وخذي اغراضك وقام وخرج وهوخارج شاف جاسم نايم في الصاله وراح سكر الباب بقوه وراه قام جاسم ع تسكير راح بسرعه في المجلس شاف ملاك :ليه مارحتي مع زوجك

ملاك وتمسح دموعها وقامت:راح يجيني بعد الظهر وتفتك مني

جاسم:زين وراح في الصاله وكمل نوومه

قامت ملاك وراحت غرفتها وقفلت باب الغرفه انسدحت ع ظهرها بداء تفكيرها ملاك انتي اش صارلك على ايش تبكين وين ملاك القويه الي تتحمل كل المصايب وبعدين هذا زوجي طيب وعارف اني مالي شغل في الصور ضحكه ع كلمه زوجي اهها انشوف اش النهايه ومين فرح هاذي شكلها هي الي اخذ ابوي صورها وقامت ترتب ملابسها في شنطه

::؛؛؛؛::؛:

للكاتبه

خليك ع طول فله

؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛

اماعند فيصل خرج من بيت جاسم راح شغل سيارته وطريقه ع الشركه

فيصل انت حنيت عليها نسيت ابوها اش سوى وهي اكيد متفقى معه انا لازم ماحن عليها بس ياهي حلوه ليش ابوها سوى فيها كذا اكيد متفق معاها بعد ماخلي امي تشوفها راح اتزوج عليها بعد سنه من زوجنا وتزوج امل حياتي وفرح بعد ماتمشي السالفه راح اوريها كان المفروض الان اخطب امل ومنها خلتني اتزوج هذي بنت الفقر والله لو تدري امي غير تنجلط هي الناس الي حالهم متوسط تتكبر عليهم اجل كيف لوكانو فقر وابوي والله لا فمستشفى يالله لاخليها تطلب الطلاق بنفسها وصل الشركه ونزل دخل الكل يديه هيبه لادخل وكل مامر من عند واحد يسلم عليه

فيصل:لاتحوليلي مكلامات والغي كل الاجتمعات ولاحد يزعجني

السكرتيره دانه:حاضر استاذ فيصل اي اوامر تنيه

فيصل يهز راسه بمعنى لا ويدخل مكتبه ويبدا يخطط كيف يخلي امل من نصيبه

خليك ع طول فله

نذهب الي الفتاه التي تحمل جميع الكره والبغض الاهله في غرفه فرح بين افكارها كانت جالسه ع كرسيه الهزاز قامت وتاكد ان الباب مقفول راحت جهت دلابها واخذت الجوال ودقت ع جاسم انتظرت قليلي

فرح:الو

جاسم{ابو ملاك} بصوت نائم:هلا

فرح في نفسه وجع مالت عليك :اش صار حبيبي

جاسم بغبى:ع ايه

فرح:جااسم صحصح معاي وجع

جاسم:طيب خلاص بس ع ايش

فرح :اف ع فيصل وبنتك

جاسم:كل شي تمام كتب كتابه من ملااك وبعد الظهر بيجي ياخذها

فرح بصوت عالي:ايش

جاسم:اش فيه اش حصل

فرح:جسوم حبيبي لاتخليه ياخذه

جاسم:ترا اموت انا

فرح ويعع صدق نفسه :جسوم قوله ما راح تاخذها الا اذا اعترفت فيها قدام الناس انها زوجتك

جاسم:طيب كيف

فرح ناقصه اغبياء انا :اسمع هو يتصرف انت قوله كذا

جاسم يتثاوب :اءءه طيب انا بسالك انتي ليش سويت هذا كله

فرح:حبيبي لعشان نسير انا وياك لبعض

جاسم:ياحبيبتي انتي

فرح صدق:اوكي يلاه سلام

جاسم:سلام

فرح اخخ يافيصل تبي تاخذه وتشبع منها وترميها احلم

:::::؛؛

للكاتبه

خليك ع طول فله٠٠٠

توقعاتكم

يالله ابي ردود لعشان اكمل

  • روايات سعوديه رومانسيه جريئه كامله مثيره بدون ردود
  • رواية اجبروني فيك وتحدوني في حبك
  • رواية اجبروني فيك وتحدوني في حبك كامله بدون ردود
  • روايات خطبني من ابوي بنت فقر
  • روايه اجبروني فيك وتحدوني في حبك
  • رواية اجبروني
  • روايه اجبروني فيك وتحدوني في حبك كامله


3٬721 views