8:53 صباحًا 23 يناير، 2019

رواية اخوة و اخوات بقلمي كاملة

روايه اخوه و اخوات بقلمى كاملة

.

.

كلمه قبل كتابه البارت…

اولا: اشكر كل من ساندنى و وقف معاى بارائه و توقعاته حول روايتى حسافه و اللى استمر لنهايه البارت الاخير و عشان كذا حبيت انى انزل روايتى الثانيه اللى انشالله تحوز على اعجابكم و رضاكم…

ثانيا: الروايه هذى يمكن تكون بارتاتها قصيره شوى فتحملوا… و لو سمحتوا ما بى اشوف كلمه البارت قصير،

عجل بالبارت،

ترانا نسينا الاحداث يمكن يكون الكاتب مشغول و عنده ظروف و ما يقدر يدخل المنتدي لسبب من الاسباب…

ثالثا: و بعد لو سمحتوا ابى تزيد ارائكم و ملاحظاتكم على الروايه لان ما يكفى انكم تقولون مشكور ،



يسلموو،

روعه البارت و انا اقول لكم كذا عشانى قاعد اكتب روايه و محتاج لنصائحكم و نقدكم البناء و ملاحظاتكم..

رابعا و اخيرا: اتمني انكم تستمتعون معاى بالروايه الجديده لانها راح تكون غير عن روايه حسافه بشكل ثانى و باطار كوميدى خفيف…

.

.

.

.

.

العنوان: اخوه و اخوات ..

الكاتب: ابيك ما بيهم،،،

عدد الحلقات: 17

ملخص احداث الرواية: القصه تدور حول اربع بنات غنيات اخوات يعيشون ببيت واحد يجمعهم الحب و الوفاء مع بعضهم يسمونهم و يلقبونهم بالدلوعات..

تعيش كل منهم همها بشكل كوميدى رومانسى و بعد المواقف اللى تصير لهم كل يوم يلتقون باربعه اخوة…

ماراح اكمل و بهالكلام اكتفيت،،،

تابعوا معاى و خلونا نشوف الشخصيات و بعد الشخصيات نشوف البارت الاول..

.

.

.

.

بطولة..

العنود..

انا العنود اكبر و حده بخواتى و عمرى 27 سنه خايفه من ان يفوتنى قطار الزواج و بعدين اصير عانس .

.

ياتري برايكم راح اتزوج او لا؟؟

الهنوف..

انا الهنوف اصغر من العنود بسنتين و عمرى 25 ،



انا همى مو الزواج انا همى انى لم اشوف اي واحد حلو ادوخ و اخق و ما اعرف شنو اسوى بساعتها همى اهو الحب ..

ياتري شنو راح يصير لي؟؟

الجازي..

انا الجازى جيت بعد الهنوف و انا اصغر منها بسنتين و عمرى 23،،

همى الوحيد ان وزنى زايد بجسمى و ابى اكون رشيقه و ما نى عارفه شالحل… قولو لى علمونى شسوي؟؟

بشرى..

انا بشري اصغر و حده بخواتى و عمرى 21،،

ياطويلين العمر انا همى "اسمي" و ابى اغيره لانه مو عاجبنى .

.

ما درى ليش امى الله يرحمها ما سمتنى مثل باقى خواتى بحرف ال … انا اتضايق و اتحسس لم يطرون سالفه اسمي..

الله يخليكم ساعدوني؟

العنود و الهنوف و الجازى و بشري بصوت واحد: تري ما خلصوا نجومنا و شخصياتنا،،

تابعونا و شوفوا…

.

.

.

.

الح 1 لقة..

فى بيت الدلوعات و تحديدا في الصباح في صاله التمارين حيث الجازى تسوى تمارين بالسيكل المتحرك الالكتروني…

الجازي: واحد،

اثنين،ثلاثه اربعة….

و احد،

اثنين،

ثلاثه اربعة…..

خلاص تعبت ما نى قادرة..

(وتدخل عليها العنود): الحمدلله و الشكر ياربي..قاعده تجهدين نفسك على قله الفاضي…وانتى متامله انك بتضعفين؟؟

الجازى بغرور: ان شالله بضعف و اقهر العذال اللى مثلك..

العنود: قولى لى وين بتضعفين..(وتاشر بايدها)وسله هالفواكه و راك و راك وين ما بتروحين..

الجازي:ماياثر… الفواكه ما تاثر…عادي..

العنود:والله ما قول الا الله يهديك بس..

الجازي:يهدى الكل انشالله..

العنود: انا اروح عنك وايد احسن..

لا استخف مثلك..

الجازي: ما لت..

(العنود تهز راسها و تطلع من صاله التمارين الى غرفه بشرى)..

فى غرفه بشري و هى قاعده تفرفر بكتب تدور لها على .



حلو و مناسب.

العنود من و راء الباب: مسموح لى ادخل او لا؟؟

بشري بابتسامة: مسموح..دخلي..

العنود: شتسوين ياحلوة؟؟

بشري بضيقه خلق: و الله ما كو..

كالعاده ادور لى اسم حلو يناسبني..

العنود: و انتى للحين مصممه تبين تغيرين اسمك؟؟

بشرى: اكيد!!… و اذا ما لقيت اسم يعجبنى راح انتحر و اللى فيها فيها..

العنود: الصراحه انتى مو صاحية…بتنتحرين عشان اسم؟؟

بشرى: ايه… ايه راح انتحر … يعنى اللى انتحروا احسن منى بشنو؟؟

العنود:الله يشفيك ياختي…(وبعد دقيقتين قالت يالله اخليك تفرفرين و تدورين لك اسم… انا طالعة!!

بشرى:الله معاك اختي..

(العنود تطلع من غرفه بشري و تتجه لغرفه الهنوف)..

فى غرفه الهنوف..

(تدخل العنود الغرفه بعد ما طقت الباب و لا حد جاوبها لان الهنوف تتحمم و قعدت على الاريكه الموجوده بالغرفة).

الهنوف تطلع من الحمام و تنشف شعرها و تلقي العنود جالسه و قالت بابتسامة: العنود اختى عندى و انا ما دري؟؟

العنود: اول شى نعيما..

الهنوف: الله ينعم عليك حبيبتي..

العنود: و الله مريت على خواتك و كل و حده مشغوله بهمها..الاولي تتمرن و الثانيه تدور لها اسم…..قلت امر عليك يمكن القاك فاضية.(وقالت بكدر):خلاص مليت لحالى ابى اسولف مع احد…

الهنوف:الصراحه زين انك جيتي..

عندى لك سالفه صارت لى اليوم و ياحلوها من سالفة…

العنود: شنو السالفة؟؟

الهنوف: خلينى بس امشط شعرى و بعدها احكيلك كل اللى صار…

العنود: انتظرك…

(راحت الهنوف الجهه الثانيه و مشطت شعرها و رجعت)

العنود: ما شالله عليك..

خلصتى بسرعة…..

يالله قولى لى شصارلك اليوم؟؟

الهنوف: اشوفك متحمسه وايد…

العنود: ايه..

فوق ما تتصورين..

الهنوف: اقولك اليوم لم رحت الصيدليه اشترى لى اغراض محتاجتها… تدرين شنو شفت؟؟

العنود: شنو شفتي؟؟

الهنوف و هى ترمى نفسها على اختها: و ااي..

و اي ياختي..

لمحت شخص يطيح الطير من السماء..

عذاب ،



عذاب و الله عذاب..

خلاص ما قدر..

العنود و هى توخر اختها عن حضنها:مالت عليك… و الله عبالى عندك سالفة..

اتارى هذى سالفتك!!

الهنوف:ليش السالفه ما عجبتك؟؟

العنود بضيق: حسى فينى ياختى الاحساس نعمة… انا ناقصه تطرين لى سالفه الرجال…مو كافى وصل عمرى 1000 و انا للحين ما جانى نصيبى و تزوجت…

الهنوف: و الله ما كان قصدى ياختي… انشالله بيجيك نصيبك و تتزوجينى و تجيبين عيال و نفرح فيك..

العنود: لمتي بعد؟

خلاص ياختى قطار الزواج فاتنى و انا عنست..

الهنوف: هونيها و تهون ياختي… بس و الله هذاك الرجال حلو حيل..

العنود: ردينا على سالفه الرجاجيل؟؟

الهنوف: خلاص… خلاص سكتنا..(وحطت ايدها على فمها).

فى الليل…

علي طاوله الطعام..

الجازى بصراخ: يالله يابنات… العشا راح يبرد و انتوا للحين ما نزلتوا…

(الهنوف و هى متوجهه لها): شفيك تصارخين؟

كل هالصراخ عشان الاكل؟؟

الجازي: و الله حبيبتى ما حد يستغني عن الاكل…واذا انتى تقدرين تستغنين عن الاكل..

انا اسمحيلى ما قدر…

الهنوف: و هذا اللى يبى يضعف؟؟

الجازي: و الله انا قلت بضعف و رايى مثل ما اهو..

بس مو اموت جوع عشانك…

الهنوف: ما قلنا لك موتى جوع… بس اكلى سلطات احسن لك…

الجازي: لا حبيبتى ما قدر استغني عن اللحوم و الشحوم…(وبغرور): ياحلوى و انا اكل سلطات بس..

الهنوف: اجل شلون بتضعفين؟؟

الجازي: على ما اظن انتى مو كفيفه ما تشوفين..

هذا انا كل يوم اسوى تمارين…

الهنوف: شالفايده تسوين تمارين و تاكلين لحوم بعدها..

(بقدوم بشري و العنود)

العنود: شفيكم صوتكم و اصل للشارع؟؟

الجازى بانفعال: سالى اختك..

العنود: شسوت بعد؟؟

الهنوف: و الله العظيم ما سويت لها شي..كل ما في الموضوع انى قلت لها بس تاكل سلطات و تبطل اكل لحوم عشان تضعف…

الجازى بصراخ: و انتى شدخلك فيني… خلك بنفسك و لا عليك من غيرك…

الهنوف: بس انا اختك و من حقى انصحك..

الجازي: و الله انا مو صغيره و جاهل عشان تنصحينى … اصحى انا كبيرة…

العنود لا حول الله و لا قوه الا به… خلاص عاد بس..

و جعتوا راسي..

الهنوف تهمس للجازي: كله منك يالسوسه…

العنود: غريبه يابشرى..

ما انسمع لك حس و لا علقتى على النقاش اليومي…

بشرى: هذى انتى قلتيها..

(نقاش يومي)… في ليش اعلق قولى لي….

خلنى كافيه خيرى شرى احسن لي…

العنود: بهذى صدقتى يابشرى…

بشرى: انا اتبع المثل اللى يقول ابتعد عن الشر تسلم).

العنود باستغراب: هذا مثل جديد؟؟

بشرى: ايه..

هذا انا اللى مطلعته من عندي…

الهنوف باستظراف: انتى طلعى لك اسم بالاول و بعدين طلعى لك امثال…

بشري تترك الاكل و تقول بدون نفس: الحمدلله… شبعت…

العنود حست بشري تضايقت و همست للهنوف: زين كذا خليتيها تتضايق من كلامك السم اللى مثلك..

انتى ما تدرين انها حساسه بهالموضوع؟؟

الهنوف بنفس الهمس: زله لسان ياختي…

العنود: يالله قدامى روحى اعتذرى منها…

الهنوف: حاضر على امرك..(وراحت و جلست جنب بشري و قالت): سامحينى يابشرى..

و الله ما كنت اقصد..

ما درى شلون طلعت من لسانى اصلا…

بشرى: لا عادي… انا تعودت اصلا..

مو شى جديد…

الهنوف: و الله ما كنت اقصد… صدقيني…

بشرى: خلاص يالهنوف عاد..

بتزعلينى غصب؟؟

الهنوف: شيثبت انك مو زعلانه؟؟

بشرى: ما عندى اي اثبات…

الهنوف: زين احضنينى بقوه عشان تثبتيلى انك مو زعلانه…

(بشري دارت على اختها و احتضنتها بقوه و ابتسمت لها بعد)..

العنود: الله لايحرمنى منكم يا احلي خوات بهالدنيا… قولوا امين..

البنات: امين يارب..

  • قصص نيك اخوات
  • قصص نيك الاخوات
  • قصص نيك خوات
  • قصص نيك اخوان
  • قصص نيك أخوات
  • قصص نيك الأخوات
  • قصص نيك اخوة
  • قصص نيك الخوات
  • نيك الاخوات
  • قصص نيك اخوه
8٬535 views

رواية اخوة و اخوات بقلمي كاملة