يوم السبت 5:08 مساءً 24 أغسطس 2019

رواية انثى في عالم المال

رواية انثى في عالم المال

المال اصبح كل شئ لمن يملكون المال يظنون ان به تشنرى النفوس لا يعلمون ان هناك نفوس طاهرة لا يحكمها عالم المال

رواية ((انثى في عالم المال (((

بقلم: فيروز شبانه

 

سميه:يلا يابرديس قومى بقى الوقت اتاخر
قومى يابت ساعدينى شوية هو انتي بتاخدى الاجازة عشان تنامي و تارفينى و لا تشيلى عنى شويه
برديس حاضر يا ما مو هقوم اهو تحبى اروح اسيق شقق الجيران و امسح السلم كمان
مانا مشطبة المطبخ قبل ما نام عملتى اية بقى انتي
وجوزك و ابنك مسافرين يعني لا فطرتى حد و الاكل على ادنا
سميه:اة ياام لسانين
يابت عاوزة افطر هبطت قومى و ضبى الفطار
برديس سلامتك من الهبوتس ياعسل
تكونيش حامل ياسوسو
سميه:يابت اتلمى يابت جاك خابط في نفوخه
برديس ماانا عرفاة الواد عادل الشقى دة يجيلنا كل اجازة و يبهدل الدنيا
سميه:منك لله يابعيدة يابت اخلصي
عاوزة اروح لخالتك بنتها باقى على خطوبتها شهرين اشوفها عاوزة حاجه
برديس:هتعوز اية ياعنى عندها خدم و حشم و عايشة في فيلا و بنتها متكبرة علينا ما فيش الا الواد سامح العسل دا ما بعتبروش من العيلة دى لانة متربى معانا و صاحب سامر اخويا الروح بالروح و مذاكرة مع بعض و كان عايش حياتة معانا و زية زي سامر بالظبط عندي لو شفتة اكنى شوفت سامر
سميه:اة و الله هو اللى فيه الخير و بيودنا و يسال و الله زي ابنى بالظبط انتو التلاتة مماتفترقوش عن بعض
برديس بس انا اكتر طبعا بنوتة على و لدين
سميه:انتى بالذات عاوزة ضرب الجزمة امشي غورى حضرى الفطار
برديس:طب لية كدة طاااا ما كنا حلوين
سميه:اية لغة الصنيعية دى في اية يابت
برديس:خلاص هاخد شاورى و اصلي و ….و…..
سميه:حيلك حيلك اكون انا مت اخلصى يابت بسرعه
برديس طب هتيمم و اجيلك
ولم تجد غير شبشب طائر على نفوخها
برديس:ما شي ياسمية ما كانش العشم
سميه:يارب صبرنى على البت دى هتجبلى جلطه
برديس:بعد الشر ان شاء الله عدوينك و اللى يكرهوكي
سميه:غورى يابت من قصادى و خلصي
خلفة البنات و اللى عاوز بنات
ترجع برديس هو في حد معبرك غيرى ما ابنك سافر اهو انا اللى بقيالك ياسمية لمى الدور
سميه:والله لو ما تلميتى ياكلبة لاقطع الشبشب عليكى اخلصى يابت هموت داهية في شكلك
برديس:فطار ملوكى كونتنتال اهو ما يطلعش الا للغالين
ويفطرو سويا فليس لهما غير بعض
…………………….
فارس:يابابا انا مش عاوز اجوز صافي دى مش عشان انت شريك بباها يبقى ذنب عليا اجوزها
كاظم:احنا اتفقنا خلاص و الفرح بعد شهرين
مش عاوز كلام كتير عاوز تخسرنى صاحبي
فارس:تخسر صحبك و لا ابنك
انا لو اجوزتها هخسر نفسي ما بحبهاش ما بطقهاش عمايلها زفت و زباله
كاظم:البنت كويسة و منفتحة انت اللى قفل جاريها شوية و مش عاوز كلام كتير
خلاص انتهينا و مش هنفتحه
………………………………..
سميه:هروح ابص على خالتك كدة و اجب
ما شي ياماما
سميه:مش هتيجى تسالى صافي لو عاوزة حاجه
برديس:اهدى ياحاجة الله يكرمك.مش ناقصة حرق دم منها و لا من ابوها
سميه:طب انا ما شية خدى بالك من نفسك حبيبتي
برديس:حاضر ياماما ما تتاخريش
سميه:ربنا يسهل ان شاء الله
وخرجت سمية لاختها
برديس في شقتهم تروق الشقة و تعمل الاكل
برديس هي الست دى اتاخرت لية كدة هتبات و لا ايه
اما اكلم خالتو
برديس:سلام عليكم
ازيك.خالتو
ناهد:ازيك عيون خالتو
ماجتوش ليه
برديس:ماما نزلت من الصبح جاتلك
ناهد:لا و الله ما جت للان
برديس نهار اسود امال فين و لا حصلها ايه
ناهد:اهدى بس هكلم طاهر جوزى يسال كدة هو له اتصالات و اسعه
برديس:وانا اعمل اية دلوقت انزل ادورف الشوارع
ناهد:البسى و تعالى و لو عرفت حاجة اقولك على طول و تبقى معانا
ولبست و جريت على خالتها
ياريتنى ما سيبتها تنزل لوحدها
يارب سلم
طاهر بعد اتصالات عديده
يؤسفنى ابلعكو انها حصلها حادث و في مستشفى ……
بس حالتها خطيرة ادعولها
برديس انا ريحالها حالا
خالتها وانا جاية معاكى يلا .

 


معلش ياطاهر خليك.معانا عشان لو في حاجة الاجراءات تقوم بيها هي ما لهاش غيرنا ابوها و اخوها مش هنا
وذهبو للمشفى و عند دخولهم و سؤالهم عليها
الدكتور:اتفضلو في الغرفة دى بس ما تتعبوهاش
برديس:سلامتك ياماما الف سلامه
سمية ماتعيطيش حبيبتي انا بخير و هي تتالم
وبصوت يكاد يخرح بالعافيه
خدى بالك من برديس ياناهد دى ما لهاش حد و ابوها و اخوها مسافرين اعتبريها زي صافي
ناهد:هى فعلا زيها
بس انتي اللى هتاخدى بالك.منها
سمية سمية ردى عليا
برديس:ماماااااا

 

ÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑ

انهارت برديس ثم استفاقت في غرفة مجاورة بالمشفي
برديس:ماما فين ياخالتو
ناهد عند اللى خلقها حبيبتي عمرها لحد كدة و انتي مؤمنه
برديس:يعني خلاص مش هشوفها
خالتها عمك عمل الاجراءات اللازم و قلنا لوالدك و اخوكى اكيد هينزلو انهاردة احنا مكلمنهم من يومها
برديس هو انا هنا من امتي
خالتها يومين تفوقى و يغمى عليكى تاني
وهم هنا قالو لازم تشريح الجثة عشان حادثة وان شاء الله نطلع اليوم للدفنة يكون و الدك جه
وفتح الباب
عادل:بنتى عاملة اية حبيبتي
برديس:خلاص يابابا ما ما ما تت
سامر عمرها حبيبتي انتهى لحد كده
والله اتحايلنا على الكفيل يسيبنا اسبوع بالعافيه
برديس:انتو هتسافرو تاني
طب و انا لسة ليا سنة دراسه
عادل معلش يام سامح هنتقل عليكى السنة دى هتقعد معاكى على ما تخلص و انا خبعتلها مصاريفها كاملة بس ما ينفعش تقعد لوحدها
ناهد:دى في عنيا دى بنتى انت بتتكلم في ايه
عادل:دا العشم و ا ل اما تخلص هاخدها معايا السعوديه
ناهد:ان شاء الله
عادل:والله لولا الكفيل محتاجنى اليومين دول بنخلص الحسابات بتاعة الشركهكنت قعدت بس معتمد عليا لامانتى و كمان لو نزلت هيضايق و يضايق سامر
ناهد:طبعا مفهوم ربنا معاكو
وانتهت مراسم الدفن و العزاء و جاء وقت الرحيل
ناهد جهزى حاجتك و هبعتلك السواق ياخدك
برديس ما شي ياخالتو
…………..
طاهر:اية لازمتة تيجى هنا ما ليها شقتها
ناهد:اسيب بنت اختي لوحدها في شقه
دى اختي ما منانى عليها
طاهر:خلاص خلاص اعملى اللى عوزاه
ناهد:ربنا يهديك ياطاهر
وفعلا بعتت السواق لبرديس اتى بملابسها
وجاءت معه
ناهد:اهلا حبيبتي
يادادة طلعى الشنط في اوضة برديس و وريهالها
ناهد:اطلعى ارتاحى و وضبى حاجتك في اوضتك و لو لحتاجتى حاجة خلى الدادة تساعدك
برديس:حاضروطلعت تضع اشياءها و هي تبكي حالها بالامس كانت الضحكة لا تفارقها و اليوم فهي و البكاء صديقها
وارتدت لبس للبيت بحامه
فوجدت من يطرق الباب
سامح:الجميل عامل اية انهارده
فجرت ارتمت في احضانة فهو يمثللها اخيها الغاءب
سامح:برديس انتي اقوى من كدة حبيبتي فين الضحكة اللى كانت بتشلنا انا و سامر و احنا في قمة غضبنا و تضحكى علينا
برديس:مش قادرة ياسامح دى ما ما
سامح:معلش حبيبتي كلنا هنموت بس المهم تبقى قوية عشان تعدى المرحلة الجايه
برديس مش عارفة هقدر اكمل من غيرها كيف
سامح:دا انتي قوية و مفترية حتى فاكرة سندوتشات الجبنة بطماطم و على ما تجبيها تكوني اصطدتى الطماطم منها و نقولك هي فين تقولى كانت بتتمشي مع خيارة في السلطه
دا انتي جباره
برديس:هههة انت لسة فاكر
دانا اتعقدت من الجبنة بطماطم بسببك و بدات اقتنع انها من غير طماطم اصلت و لو لقيت حتة طماطم بالصدفة اقول دى هربت من الخيارة كيف
برديس:هههة و الله ما قادرة اضحك بس بقي

صافي:دا اية الضحك و التهريج دة اللى ما بشوفك تضحك معايا كده
سامح:والله انتي اللى ما بتديش فرصة لحد يتنفس معاكي
صافي:بقى كدة ما شي ياسامح
سامح اسيبك بقى لحسن الموزة مستنيانى و شكلى هقتلها
برديس:ليه
سامح مش راضية نجوز الا اما تخلص دراسه
اقولها هساعدك تقولى لا
برديس:والله ليها حق انت تساعدها داانت هتعطلها و تعطلها كمان
سامح:انتى مع اخوكى و لا معاها يابت
برديس:انا مع الحق
سامح:جاك كسر حوقك و مش هضحك.تانى هاتى ابت الضحك اللى ضحكتهولك تاني
برديس امشي ياد يااهبل انا عارفة بتحب فيك ايه
سامح:سواد عيوني طول النهار معلقة السود عيونة ياولا السود عيونة ياولا
وعلقت على كدة نفسي اعرف الكوبلية اللى بعدة مش راضية ابدا
يكونش شتيمه
برديس:جايز بردو يلا بدل ما الموزة تمشي
سامح:تقدر كنت جبتها من شعرها
برديس:ياحمش
يعدل اللياقة امال يابنتى انتو اللى مش مقدرين النعمة اللى و سطيكو
برديس:انا صدعت امشي بقي
سامح:ما شي ياجزمة لو عبرتك تاني
………………………..
صافي:اية اللى جابها هنا دي
ناهد:عيب ياصافي دى بنت خالتك
صافي:يووة بنت خالتك بنت خالتك
انتى ناسية خطوبتى قربت و دى هتحضر بالاسود بتاعها ده
ناهد:واية يعني في سواريهات اسود شيك
صافي:خلاص انتو احرار حاجة تزهق

ÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑ

ظلت الحياة رتيبة و الحال كما هو مع ابطالنا و اقترب موعد الخطبه
ناهد:انزلى حبيبتي شوفيلك حاجة سوارية عشان الخطوبة الحى ابقى من الميت عشان تفرحى مع صافي
برديس:بس معلش ياطنط مش هغير الاسود هنقى حاجة شيك سودا

ناهد:طب خدى فلوس و انزلى اشتري
برديس:لا معايا ياخالتو بابا بيبعتلى حوالات دايما و بيفيض منها بحطة في حسابي اللى في البنك عشان اما احتاج لو اتاخر عليا الاقى و انا عارفة محلات حلوة للتاجير مش لازم اشتري
ناهد:انتى لية عاملة فرق بينا انا زي ما ما
برديس:عارفة ياخالتو و الله بس معلش عشان ابقى مرتاحه
ونزلت فعلا لفت على المحلات و اجرت فستان اسود شيك جدا من الجيبير ضيق و به بعض الالماظ و له ذيل بسيط من الخلف و محتشم و اشترت طرحة تليق به و للتعريف ببرديس هي جميلة جدا حتى دون مكياج عيون زرقاء و شعر اصفر بيضاء عكس صافي لذا تغار منها فصافي مستعارة تكوى شعرها و تضع المساحيق لتزيد بياضها فهي قمحى فاتح و عيون سوداء متوسطة الجمال و لكن مكياج هذه الايام يجعل من البوصة عروسة كما يقال
المهم اشترت صافي فستان عار الصدر زهرى اللون
وجاء يوم الخطبة و ازدانت الفيلا بالزينة و الكهرباء لاستقبال العروسين
ونزلت صافي بعد ان فعلت الكوافيرة الافاعيل بها لتجعلها ملكة متوجة و اخذها فارس على مضدد
فارس:مش ملاحظة ان الفستان فاضح و عريان اوي
صافي:مش خطوبتى و في فيلتنا
فارس:والناس دى كلها ايه
سامح:لا لا لا انا ما قدرش على كدة داانا هسيب الموزة بتاعتى بقى اية الجمال ده
برديس:بس يابكاش هي فين صحيح
سامح:انا عارف هي بتهبب اية لحالا تلاقية منقوعة في اي حمام و لا اي ما سك
يجو يشوفو الطبيعي يوكل
برديس:انت ما فيش فايدة فيك حياتك كلها هزار
ارحمنى بقي
سامح:مش لما ترحمينا انتي شويه
اهى مهجة الفؤاد جت هاى بيرى اتاخرنى لية ابت
دا كله موقفانى استنى لا انيس و لا جليس
بيري:مانت مروق اهو و فاتحها على البحري

تقصدى برديس دى اختي يابت ياهبلة ياام مخ ضارب
طب يلا نرقص مع العروسين
سامح:يلا ياحبى اشيلك لهناك
بيري:ماتعقل بقى و بطل جنان دا العريس ما شالش عروستة عاوز انت تشيلني
سامح:اصل ما فيهوش نفس انما الدهن في العتاقي
بيري:يارب صبرنى مش عارفة بحب فيك ايه
سامح:انتى ناسية السود عيونة ياولا
بيري:ههههههة و الله مجنون يلا يابو عيون سود يامجنني
برديس ربنا يسعدكو انا راحة الحمام
واثناء العروسين بيشربو بعض و بيتصورو و قع بعض العصير على فارس
فارس:يووة ما هي ناقصة اصلها
صافي:طب روح الحمام اللى تحت في الفيلا بسرعة امسحها و اغسل ايدك و استاذن ليذهب
كانت برديس في الحمام امام المراة خلعت طرحتها و تبكي حالها فقد كان اليوم ستكون امها معها في هذا الحفل يتسامران فاخذت تغسل و جهها
وسرعان ما وجدت من يفتح باب الحمام بسرعه
فنظرت برديس له بعيناها الزرقاء الحمراوتان من اثر الدموع
فارس قبل ان تنطق انا اسف و الله ما فكرتش ان حد هنا و انتي مش قافلة بالمفتاح
برديس حصل خير و اغلق الباب و لكن لفت نظرة هذه الدموع فخبط مرة اخرى و تكلم من خلف الباب
طب في حاجة ياانسة ممكن اقوم بيها حد زعلك عشان لاحظت انك بتعيطي
برديس:ميرسى لزوقك ما فيش حاجة اتفضل حضرتك لعروستك
ذهب فارس لحمام اخر ينظف نفسة و هو سارح في هذه العيون الدامعة و لا يعلم لماذا ذات الوشاح الاسود.باكية هكذا
وذهب لحفلة مرة اخرى و انقضى الحفل بسلام
ولم يحدث اي تطورات
…………..
ناهد:انتى هتفضلى حابسة نفسك كدة و لابسة الاسود حبيبتي الحى ابقى من الميت
برديس معلش ياخالتو مش هقدر البس الا اسود حاليا خلينى براحتي
ناهد:طب هسيبك بية بس تقومى تفرف شي شوية انها ردة سامح هياخد خطيبتة الديسكو و فارس هيعدى على صافي ياخدها روحى معاهد دا لو ليا خاطر عندك
برديس:مع ان ما ليش في كدة بس هروح عشانك
ناهد:خد بنت خالتك معاك هي بتلبس
سامح:لا خليها مع صافي انا اتاخرت و هتبقى ليلة سودة مش بعيد تطلب الطلاق قبل ما نجوز اصلا
ناهد:طب خلاص و نزلت صافي
ناهد:استنى خدى برديس معاكي
صافي:ولية بقي
ناهد:صافي اتلمى هو انتي هتشيليها على راسك هتروح تقعد بدل حبستها
صافي بنرفزة اوم ما مي
طبعا صافي ترتدى مينى جيب و توب و جاكت كات عليه و بشعرها اما برديس بنطالون جينس اسود ضيق و بلوزة حرير اسود و طرحه
وجاء فارس و عرفتة صافي دى بنت خالتي
ينظر لها فارس في المراة و يشبة عليها و لكن الاخرى كانت ذات شعر اصفر و هذه بالطرحة و لكنة عرفها
وذهبو للديسكو و كان سامح هناك
سامح ما تيجى يابت ارقصك شويه
برديس:حل عنى ابوس ايدك مش ناقصة صداعك كفاية الصداع اللى انا فيه
صافي:استنى خدنى معاك و قبل ان يتحدث فارس كانت منطلقه
فارس:يظهر انك و اخدة على سامح اوي
برديس:طبعا مش اخويا و متربى عندنا من صغرة و راضع على سامر اخويا
فارس:يااة دى صلة قوية اوي
اصل خالتو لما و لدتة جالها كانسر في الثدي و كانت تدخل عمليات و ما ما كانت و الدة سامر فبقت ترضعهم سوا و تاخد بالها منه و خالتو كانت موصياها عليه حتى اما خلصت عملياتها و بقت كويسة هو بقى يجى عندنا على طول و يذاكر مع اخويا عشان سن واحد عسان كدة هو و سامر بالنسبة ليا واحد لما بشوفة اكنى شوفت سامر و هو كمان بيعتبرنى اختة اكتر من صافي كمان
……………
بيري:ماطقتش لما شوفتها و رايح جري
سامح:ياهبلة دى اختي ما فيش في القلب غيرك و الله
بيري:ياسلام اضحك عليا و ما اجوزتهاش لية ما هي جميلة اهي
سامح:عشان اختي حد بيجوز اختة ياعبيطة يامجننانى ما تيلا يابت نجوز بقى انا استويت
بيري:انت بالذات ما فيش جواز الا اما اخلص السنة اللى جاية دا انت تهبلنى و اسقط يرضيك
سامح:يرضينى و نعدها تانى و تالت و عاشر
بيري:لا انت عاوز ترفدنى من الجامعة لا ياسكر لما اخلص
…………….
فارس؛

 

مش انتي الى شوفتك في الحمام
كنتى بتعيطى لية و لية دايما باسود يعني ديسكو و كده
برديس:عشان و الدتى لسة متوفية من 3 شهوروانا ما ليش في الديسكو انا بس عشان الحاح خالتو ما حبتش اضايقها
فارس:انا اسف البقاء لله
ونظر فارس لصافي بغضب و هي ترقص
وذهب احضرها
اظن ابسط حاجة تقعدى مع خطيبك مش سيباة و بتتنيلى ترقصي
صافي:فى اية انت خنيق اوى انا بحب ارقص امال جاية اقعد
فارس:امال جيبانى اقعد لوحدى و انتي ترقصي
برديس احست بغضب فارس
برديس:صافي فارس عندة حق طب اقعدى معاة شوية و ارقصى شويه
صافي:انتى ما لك ياحشرية تتدخلى بينا ليه
برديس:انا اسفة اوى فعلا اني اتحشرت عن اذنكو
واخذت شنطتها و مشت
فارس:تصدقى انك.ماعندكيش ريحة الدم و انسانة مستفزة ابقى تعالى مع اخوكى لما تكملى رقص
واخذ مفاتيحة و خرج

ÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑ

خرج فارس مسرعا بعد برديس و ترك.صافي و الغضب ياكلها و لكن سرعان ما رقصت مرة اخري
وكان شيئا لم يكن
اما فارس فخرج و جد برديس بعين دامعة تحاول ان تجد.تاكسي
فارس:انا اسف على اللى حصل جوه
برديس:ماحصلش حاجة انا اللى غلطانة ثم انت ذنبك ايه
فارس:لما ما حصلش حاجة بتعيطى ليه
برديس:انا ما بعيطش دا انطرفت
ويقترب منها و هو الاتنين بينطرفو سوا
برديس:عادي يعني
فارس:طب يلا عشان اوصلك
برديس:لا طبعا ما ينفعش
فارس:اللى ما ينفعش اني اسيبك في وقت زي دة ما فيش عربيات فيه و ما اضمنش اللى يقف ليكى ممكن يعمل فيكى ايه
يلا يابرديس بدل ما ادخلك بالقوه
فاقتنعت بكلامة و دخلت ليسير بها بعض الوقت و يركن
فارس انزلي
برديس:انزل فين دى مش الفيلا
فارس:مين قالك انها الفيلا
هننزل نشرب حاجة او اعزمك على ايس كريم
برديس:لا طبعا ما نزلش
فارس:برديس انا مخنوق و محتاج اتكلم مع حد و كمان عشان حرقة الدم اللى حصلتلك اجبلك لمون يهدى اعصابك
برديس:لا مش عاوزه
ولو مخنوق كلم واحد صحبك انما انا اخر واحدة ممكن تقعد معاك انت ناسى انك خطيب بنت خالتي
فارس:وفيها اية يعني احنا هنقعد في مكان عام و انا و اخدك شقة مفروشه
برديس:تنظر له و تبرق
فارس:انا اسف و الله مش قصدى انا بس بوضحلك.اننا و سط ناس و ما بنعملش غلط
برديس:اسفة مش هنزل
والا انا هنزل اشوف اي تاكس و اتجهت بجسدها نحو الباب ليمسك فارس بذراعها
فارس:خلاص بقى مش هننزل و تنظر له لانة يمسك ذراعها
فارس:اسف مش قصدي
بس هنجيب ايس كريم ناكلة هنا في العربية و احنا ما شيين
على فكرة انا مش بخيل يعني عشان امشيكى كده
والله انا كريم اوي
فتبتسم برديس خلاص ما شي و انا ما قلتش انك بخيل و مش هكسفك و فعلا جاب الايس كريم
فارس:بس انتي مختلفة تماما عن صافي
برديس:اكيد طبعا اختلاف البيئة بياثر هي كبرت في بيءة و انا في بيئة مختلفة تماما
هااااا فارس رحت فين
فارس:هاااا معلش سرحت شوية اسف
يلا نروح و ساق ليوصلها للفيلا
فارس:هشوفك تاني
برديس:الله اعلم
فارس:لازم
ودخلت الفيلا
ناهد:فين صافي و سامح
برديس:ف الديسكو
ناهد:وانتى جيتى لية لوحدك و كيف
برديس:صدعت شوية مش و اخدة عليه و فارس جابنى لان هو كمان صدع
وصافي هتيجى مع سامح
بعد اذنك.يا خالتو
ناهد:اتفضلى حبيبتي
…………………….
ف اليوم التالي
كان فارس بالخارج بسيارتة ينتظر ان يلمح برديس
فوجدها خارجة توقف تاكس
فارس:دى رايحة فين بدرى كده
ومشي و راها و جدها تنزل في حارة و تطلع بيت و هو يراقبها و عرف اين دخلت
وانتظر و لم تنزل فطلع و خبط كانت مرتدية جلباب جل قصير نص كم و عندما فتحت فدخل فارس مسرعا و اغلق الباب
فارس:لما انتي غاوية شقق كنتى قولى و عاملة فيها البنت المؤدبة و كلكو صنف واحد و ياترى البية اللى بتقابلية فين
برديس:انت اية اللى جابك هنا و كيف تخش البيت كدة و انا لوحدى و انت ما لك بيا اصلا
وانا اللى فكرتك محترم طلعت قليل الادب و سافل امشي اطلع بره
فارس:مش طالع الا اما اشوف البية اللى بتواعدية هنا
برديس:انت قليل الادب و همت برفع يدها و لكن خبط الباب
برديس:يالهوى اوعى تنطق
فتحت و جدت جارتها ام يوسف
ام يوسف:برديس انتي هنا ياحبيبتي اصلي سمعت دوشة قلت اطمن مين هنا
برديس:اة ياطنط جاية انظف الشقة عشان لو بابا و اخويا جم في اي وقت و الدراسة قربت مش هبقى فاضية و هي مقفولة من فتره
ام يوسف:طب عاوزة مساعده
برديس:متشكرة اوى ياطنط
واغلقت الباب
عجبك.كدة كنت هتودينى في داهية افرض حد من الجيران شافك يقول عليا ايه
فارس:برديس انا اسف لما شوفتك دخلتى هنا و لقيتك.كدة كنت هتجنن
برديس وانت ما لك بيا اصلا
فارس يمسكها من ذراعيها امامه
مش معقول مش حاسة بيا كل ده
برديس انا بحبك و عمر ما بنت شدتنى لها زيكبرديس:يانهار اسود ما لقتش الا انا و تحبينى دونا عن البنات
عمرها ما تنفع يافارس
دى بنت خالتي يقولو سرقت خطيب بنت خالتها
انت اكيد مجنون
فارس:الحب مش بادينا يابرديس و انا مش عاوز غيرك تبقى مراتي
تتراجع للوراء فتلتصق بالحاءط
انت اكيد محنون مش ممكن دة يحصل
فيقبلها هيحصل و منتظر ردك دى تليفوناتى كلها

ÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑ

اخذ موبايلها من على الترابيزة و رن على موبايله
فارس:انا سجلتلك رقمى و معايا رقمك و هسيبك تفكرى براحتك و مش هستعجلك قدامنا السنة طويلة على ما تخلصي
ودلوقت انا ما شي و يهم بفتح الباب
برديس:تمسك فيه تمشي فين عاوز تفضحنى اما اشوف الطريق
فارس:محسسانى اننا بنسرق بيتكو و بتامنيلى الطريق
ما شي يامعلم شوف السكة لنتقفش على السلم
برديس:فايق و رايق اوى و بتهزر
يقترب منها و ما روقش لية انا و حبيبي لوحدينا و لا حدش بيبص علينا و الدبان بيتف علينا
برديس:هههة و الله انت مجنون و ابعد عنى مش عشان عملتها مرة و انا مش و اخدة بالى هسيبك تكررها لا فوق دا بعدك
فارس:اة مش و اخدة بالك قلتلك بخ و بوستك يلا يابت خرجينى بدل ما تهور
فجرت تفتح يلا بسرعه
والله لو قربت منى اصوت و اقول حرامي اتهجم عليا
يجلس يضع ساق على ساق
فارس:يلا و انا هقلهم هي اللى فتحالى و مدخلانى و يمسك ذقنة و انتو عارفين بقي
واظن الباب مش مكسور و لا حاجه
بردبس:ياقليل الادب انا بردو الى دخلتك و لا انت اللى دخلت بالعافيه
فارس اثبتي
ففتحت له لتخرجه
فارس:ماتتاخريش في الرد لحسن اجيلك
برديس:اياك تهوب هنا تانى انت حر
فرس:خلاص ما تضطرنيش لكده
وتركها و نزل
وهي اغلقت الباب
برديس:يانهار اسود اية الى انا فيه دة ما لقتش الا انا دونا عن البنات طب كيف و اية الاسنهبال بتاعى دة انا كنت مستسلمة كدة لية بدل ما لطشة قلمين
ياحتى اتنيلى انتي كنتى دريانة بالدنيا دا قلبك من كتر الدق كان هيفط و ينط و يروح في جيبه
بس كيف دا مش ممكن يحصل ابدا خالتو و بنتها و لا ابوها و لا سامح هيقولو اية مش ممكن ابدا دا يحصل و نفضت كل الافكار و عزمت امرها ان لا تعيرهذا الموضوع اهتمام و تتركة جانبا
خلصت ما وراءها و ارتدت ملابسها و نزلت تتمشي للناصية لتاخذتاكسي

ولكنها و جدتة امامها
فارس:يلا اركبى اوصلك
برديس:مش راكبة و مش كل شوية تنط في و شي
فارس:اركبى الناس بتتفرج علينا
فركبت و اوصلها للفيلا
مش هحاول انط في و شك و هسيبك تفكرى بدون ضغوط.بس ما تختبرنيش و ما تجربنيش ممكن اعمل اية عاوز ردك
يلا سلام هتوحشيني
تبرق برديس له
فارس::ماتبرقيش كدة لولا اننا في العربية و قدام الفيلا مش عارف كنت عملت ايه
برديس:بلاش سفالة و قلة ادب يافارس
فارس:حاضر ياعيون فارس يامجننة فارس و مدوخاة و راكي
شقلبتى كيان فارس
برديس:انا ما شية احسن
فارس:طب حاسبى النملة تكعبلك
برديس:يادمك الظريف
فارس يقهقة باى ياحبي
……………..

ÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑ

اتخذت قرارهاة الا ترد على تليفوناته
حتى عندما ياتى لرؤيتها لا لرؤية صافي لاتخرج من حجرتها حتى جن جنونة بعد اكثر من شهرين على هذا الحال
وعند خروجها من كليتها و جدتة امامها
اركبي
برديس:مش هركب عاوز منى اية يافارس ارحمنى بقى و سيبنى في حالي
فارس:بقولك اركبى بدل ما تبقى فضايح انا جبت اخري
فركبت معه نظرا لحالتة العصبيه
فارس:مابترديش على تليفوناتى ليه
برديس:وارد.عليها ليه
فارس:نعم ياختي بتستهبلى امال اللى قلناة دة ايه
برديس:فارس بليز اهدى و ما تتعصبش عليا و تبكي و اشاحت بوجهها
يانهار اسود احنا فين
فارس:مش عارف انا ما كنتش مركز في الطريق اية الصحرا دي
برديس:منك لله فضحتنى هنعمل اية دلوقتي
فارس:ولا حاجة هنسال اي عربية معدية مدخل القاهرة فين شكلنا طلعنا براها
وفعلا اوقف عربية بعد فترة و سال و عرف المدخل منين
برديس:طب يلا اوام و دينى الفيلا
اخذ مفاتيحة و خرج و استند على السيارة فخرجت له
مامشيتش ليه
فارس:وامشي ليه
انا مش منقول الا اما اخد رد
خلينا هنا شهرين تلاتة لما يلمونا متحللين
برديس:انت بتستهبل
فيلتفت لها و الله داانا اللى بستهبل و بقالى 3 شهور مش بعبرك و لا برد على تليفوناتك و يمسكها من ذراعيها انتي عاوزة تجننينى و له اية حكايتك معايا
برديس:ولو قلت مش موافقه
فارس:خلاص خلينا لما نتحلل ما هو يانعيشسوا بانموت سوا
برديس:لا بقى كدة استعباط
يعني لو قلت موافقة هترجعني
فارس:عيوني بس بشرط ما ترجعيش في كلامك و الا ما تعرفيش انا ممكن اعمل اية انا ممكن اخطفم و اجوزك غصب عنك و عن اهلك
برديس:طب يلا اما اشوف اخرتها معاك و لا هنهبب اية في الشبكة السودا دي
فارس:يخرب بيت دى جوازة ياشيخه
هنهبب و شبكة سودا داانا لو خاطفك مش هتقولى كده
انا عارف اية اللى شدنى ليكي
برديس:ياريتة كان اتقطع
فارس:هو مين ده
برديس:الحبل اللى شدنى ليك
فارس:بتهرجى ياسكر و احنا في المصيبة دى لازم نفكر هنعمل اية انا عارف و واثق و متاكد انك بتحبينى زي ما بحبك و عوزانى انهاردة قبل بكرة عشان كدة انا فضلت و راكى و الله لو مش و اثق من حبك ما كنت جريت و راكى كدة لكن انا حاسس بنظرتك ليا زي ما بتحسى بنظراتى يبقى لية نعذب نفسنا عشان ناس مش حاسة بينة اصلا
برديس:يا فارس انت مش مقدر حجم الكارثة انت ممكن تفشكل و تخطب عادي لكن انا صعب اتخطب لخطيب بنت خالتي افهم موقفى صعب و قدره
ومش عارفة اتنيلت و حبيتك كيف و تفكيرى هيتشل مش عارفة اعمل اية تعبت و انت مش سايبنى في حالى و بتصعب عليا الوضع اكتر
فارس:وانا جمبك حبيبتي و عمري ما هتخلى عنك احنا لازم نجوز
برديس:نعم دا كيف ده
فارس:امال هنقضيها سوا يعني ما هو لازم هنجوز
برظيس:لا طبعا بس كيف هنجوز اصلا لو بابا عرف مش هيوافق
فارس:ومين هيقوله احنا نكلمة يجى اننا هنجوز و هنسافر امريكا بعد انتهاء دراستك اكون و ضبت كل الورق و نسافر
برديس:داانت مظبط بقى و كيف اكدب عليه
فارس:هو ما يعرفنيش اصلا انا رجل اعمال و والدى في امريكا و جيت اجوز و نسافر و نكتب و نشهر في الجامع و نجوز لحد اما تخلصى و اخدك و نسافر
برديس:مش عارفة كدة ملعبكة اوي
فارس:ماتقلقيش طول ما نا جمبك

ÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑ

ناهد:اتاخرتى لية يا برديس
برديس:كان عندي سيكشن جة زياده
ناهد:طب اطلعى على اوضتك و غيرى و لو عاوزة تاكلى اخلى الدادة تحضرلك الاكل
برديس:لا هنام شوية تعبانه
وطلعت حجرتها
وبعدين بقى يافارس خلتنى كدبت على خالتو منك لله
ورن الموب
برديس بنرفزة و دا عاوز اية دلوقت بقى ما هو لسة سايبنى مس هيهمد الا بفضيحة انا عارفه
برديس:افندم بتتصل لية مش كنا سوا دلوقت
فارس:وحشتينى ياغلسة بارخمة ياغتتة بقى اتصل بيكي اطمن و صلتى و لا لا تكلمينى كده
برديس:مانت موصلنى لباب الفيلا هتخطف يعني من باب الفيلا لباب مدخل الفيلا
فارس:انا لو اطول اشيلك في عيوني و لا تمشيش الشوية دول هعملها
برديس:فارس بطل بقى كلامك دة لحسن هقفل
فارس:بحبك اعمل اية حبك مكلبش في قلبي
فقفلت السكه
برديس قلبها يدق يخربيت كلامك
فارس يرن مرة اخري
برديس:افندم
فارس:بتقفلى في و شي السكة ياجزمه
اقولك.بحبك بدل ما تقولى و انا يموت فيك تقفلى في و شي طب و الله لاوريكي
برديس:هتعمل اية يعني
فارس:هتشوفي
واغلق الخط
برديس:انا تقفل في و شي ما شي يافارس اما و ريتك
…………………
تانى يوم خرجت من الجامعة و جدته
فارس:اركبي
برديس:مش راكبة و ما لكش دعوة بيا
فارس:بت ما تجننيش
برديس تبتعد و انا مش هركب و ما لكش دعوة بيا خالص لحد اما بابا يرجع و تكلمة و نشوف هيحصل ايه
فارس:لا و الله
وعوزانى ما شفكيش لحد اما يجي
برديس:دا هو شهر امتحانات و اخلص الترم و يجي
فارس:وبتقوليها في و شي كدة عادي شهر
داانا اكون مت
برديس:بلهفة بعد الشر عليك
فارس:يعني بتخافى عليا امال ما لك منشفاها عليا لية حرام عليكى و اتصل تقفلى في و شي
برديس و الله مش انت اللى قفلت في و شي
فارس:مرة من نفسي ما ليش نفس انا كمان
برديس:طب و سع بقي
فارس:انهاردة بس تعالى اوصلك
برديس:يووة يافارس ما بتزهقش حد يشوفنا
فارس:يولعو
برديس:ماينفعش لحد اما بابا يجى سلام
فارس:سلام يامدوخاني
صافي:فارس اية اللى جابك هنا و ما لك و ما ل برديس
فارس:ابدا كنت معدى بالصدفة لقيتها قلتلها اوصلك ما رضيتش
صافي:اااه
لو ما كانش معايا عربيتي كنت قلتلك توصلني
فارس:طب الحمد لله سلااام
صافي:بقى كده
ورجعت صافي
دخلت لبرديس:انتى ما لك و ما ل فارس
برديس:مالى بفارس
صافي:انا شيفاة و اقف معاكى عند الكليه
برديس:صدفة و عرض يوصلنى رفضت
صافي:ابعدى عنه احسن لك لهتشوفى و ش عمرك ما شوفتية و خرجت
لتجد فارس يرن
عاوز اية دلوقت فردت برديس
فية اية شوفت مش قلتلك هترسى على فضيحة صافي شافتنا انهارده
فارس:واية يعني قلتلها صدفة و عرضت اركبها معايا ما رضتش
برديس:ماانا قلتلها كدة بس هددتني
فارس:تستجرى تعمل حاجة داانا كنت فعصتها بحزمتي
برديس:فارس بلاش تيجى خالص لحد اما بابا يجي
فارس:ما شي بس تردى على تليفوناتى و عدل مش تقفلى في و شي
برديس:خاضر
فارس:احسن و الله هتلاقينى ناطط في و شك
برديس:لا خلاص
فارس؛

 

طب ادينى واحدة و حشتنى من نفسي بقي
برديس:اتلم يافارس
فارس:وبعدين بقي
برديس:خلاص خلاص و حشتني
فارس:ياخرابي اموت انا و اعيد السنه
برديس:اية الكلام البيئة ده
فارس:انا بيئة ياحزمة طب اقفلى بدل ما اقفلة في نفوخك سديتى نفسي
برديس:هههههة احسن
فارس:يخرب بيت ضحكتك اللى جننتنى اقفلى يابت كدة انا بقيت خطر على الامن العام هههه
برديس:تصدق انك قليل الادب
باي
فارس:باى ياحبي

ÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑ

استمر الحال هكذا بين فارس و برديس
تليفونات فقط خوفا ان يراهم احد
الى ان انتهت الامتحانات
……………….
عادل انا هنزل اشوف اختك ياسامر خد بالك من الشغل انت بدالى انت عارف القحطانى معتمد علينا في حسابات الشركة و ما بيثقش غى فينا
سامر:ماتقلقش يا بابا
وراك رجاله
وخليك مع ياسر القحطانى في حسابات سلسلة المدارس كمان
سامر:اكيد طبعا انا هبتدى بالمدارس حساباتها و ادخل على حساب المقاولات
عادل انا مظبتلك كل حاجة و قايل للمحاسبين الباقيين تبقو سوا
سامر:اوك خلاص سافر و انت مطمن
…………………
نزل عادل و كانت برديس في شقتهم رتبتها و منتظرة و الدها الذى اتى متشوق لها
عادل:وحشتينى يابيرى عاملة اية ياحبيبتي
برديس:الحمد لله حبيبي انت عامل اية و سامر اخبارة ايه
عادل:كويسين الحمد لله المهم انتي عاملة اية عند خالتك
برديس:كويسة خالص ما تقلقش
كنت عاوزة اكلمك في حاجه
عادل:خير
برديس:فى واحد عاوز يتقدملي
عادل:لو مناسب خلية يجي
برديس:مناسب جدا يابابا و الله
عادل:طب خلاص خلية يجي
وفعلا اتصلت برديس بفارس الذى لم يكذب خبر و جاء مسرعا في نفس اليوم
………
فارس عرف نفسة رجل اعمال و بن رجل اعمال مشهور بس و الدة في امريكا و والدتة متوفية و نازل يجوز و هيسافر يعمل بس اوراقها عسان تسافر معاة على ما تخلص التيرم التاني
عادل:يعني ما فيش اهي هنا يحضرو فرحك
فارس:مع الاسف حضرتك.عارف رجال الاعمال و قتهم مش ملكهم بابا لو نزل في خسارة ملايين
بس احنا هنطلعلة و انا عندي شقتى و جاهزة مش عاوز غير برديس بشنطة هدومها و دى بطاقتى و الكارت بتاعى لو عاوز تتاكد دى شركتي
عادل:الجواب بيبان من عنوانه
فارس:انا عاوز اكتب و نشهر في الجامع عشان قبل ما تسافر برديس تبقى مراتى عشان الحق اخلص الورق
عادل:ومستعجل ليه
فارس:عشان تخلص اكون خلصت الورق و نسافر ما فيش و قت
طب بكرة هديك رد
وفعلا مشي فارس
وابوها راح الشركة و تاكد انه صاحبها فعلا
وتانى يوم جاء فارس
عادل:خلاص يابنى انا موافق
طب نكتب بكرة و نشهر و هنزل اجبلها فستان الفرح حالا
عادل:ومستعجل ليه
فارس:عشان نلحق الاجازة من اولها قبل ما تبتدى الدراسه
واخذها يشترى الفستان و لوازمه
عادل:مش هنقول لخالتك
برديس: لا عشان صافي مش ناقصة حرق دم و ابوها متكبر و هي كمان
عادل:عشان خالتك
برديس:مافيش وقت هنقولها كانت على الضيق كتب و خدها
عادل:خلاص براحتك بس هتزعل منك
برديس:انا هصالحها بعدين و همقولها عشان كان مسافر ما لحقناش نقول
……………
وفعلا كتب الكتاب و اخذ العريس عروسه
الى شقته
فارس:اخيرا ياحياتي انا مش مصدق حقيقي ياااة و حملها و لف بيها
برديس:فاارس نزلنى بليز هدوخ
فارس:مانتى مدوخانى على طول جت عليا
وحشانى يابنت الاية دا انا استويت على الجمبين و لا عارف اشوفك و كلام بالقطارة لما كنت هتجنن
بحبك يااحلى و اجمل بنت شوفتها في حياتي
يلا حبيبتي نتوضا و نصلي
وفعلا لبست اسدالها على قميصها بعد ان توضات و صلت خلفة و بداو زيجتهم بحب و شغف

وتانى يوم اخذها للسفر لمارينا قضو اسبوع عسل من اجمل ايام عمرهم
ورجعت مرة اخرى لشقتها ليذهب لها و الدها يسلم عليها ليسافر مرة اخرى للاراضى السعوديه
…….
فارس:انا لازم اروح ادى الدبلة لصافي
برديس:ربنا يستر
وفعلا ذهب فارس لهم الفيلا و اعطى صافي الدبلة التي صدمت فقد ظنت انها تملكة و ليس حبا نظرا للشراكة مع و الدها
صافي:انت اتجننت تدينى انا الدبله
ما شي يافارس هتشوف
وتركها و مشي
وذهب لبرديس:خلاص خلصت من همى التقيل
برديس:ربنا يستر قلبي مقبوض
…….
طاهر:يصح اللى ابنك.عملة دة ياكاظم يدى صافي الدبله
كاظم:ازاى دة اما اشوفة بس كيف يعمل كده

…………
.كاظم:انت فين ياولد و كيف تدى دبلتك لصافي انت اتجننت و بتخالف اوامري
فارس:انا كدة عقلت و مش هقعدف البلد اصلا انا هسافر امريكا
كاظم:انت اكيد مخك ضرب

ÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑ

برديس:ازيك.ياخالتو
ناهد:انتى فين يابنت ما جتيش لية و قافلة الموبيل
برديس:معلش اثلى اتجوزت اول اما بابا جه
ناهد:اخس عليكى و ما تقوليش
برديس:معلش الموضوع جة بسرعة عشان بابا كان مسافر و معملناش فرح في الجامع و خلاص انا قلت اطمنك عليا
ناهد:الف مبروك حبيبتي
وصافي فكت خطوبتها
برديس:ربنا يرزقها بالاحسن
كدة افضل بدل ما تاخد واحد مغصوب عليها عشام الشراكة بين و الدة و والدها
ناهد:وانتى عرفتى منين
برديس:فارس كان قالى مره
ناهد:ما شي الف مبروك و ابقى ابعتيلى العنوان اجى ازورك
برديس ؛

 

 

ان شاء الله
انتظمت الدراسة و فارس في عملة و يرجع ياخذ زوجتة للبيت
فارس:يلا ياحبيبتي اتاخرتى كدة ليه
برديس:معلش ياحبى انا اسفة جعت و لا ايه
فارس:موعوع
انتى عارفة ما بعرفش اكل غير من ايدك ياجميل
برديس:طب يلا ياموعوع انا مخلصة كل حاجة على التسخين
وفى هذه الاثناء تراهم صافي و هي تركب معه
فتتبعهم بسيارتها
صافي:والله عال ياست الشيخه
دخلت برديس خلعت ملابسها و ارتدت قميص نوم و ذهبت مسرعة للمطبخ
وخلع هو الجاكت و القميص و ذهب لها
يحتضنهة من الخلف
الريحة تجنن
برديس ثوانى و الاكل يكون جاهز حبيبي
فارس:بصراحة انا كنت عاوز اكل حاجة تانيه
برديس:ههة دا اللى موعوع
فارس:ماهو دة اكل و دا اكل
ودا بيشبع و دا بيشبع
برديس تلتفت له
لا خلينى في اللى يرم العظم
وبضرب الجرس
برديس:انت مستنى حد
فارس لا
هشوف مين و يخرج فارس ليفتح فيجد صافي
صافي الله الله
فتخرج برديس
صافي:وكمان قميص النوم دا احنا و صلنا لقمة الانحراف
برديس:الزمى حدودك دا جوزي
صافي:وعرفى بقى و لا
برديس:لا حبيبتي كان رسمي و في جامع و اشهار و بابت كان موجود و اتقدملي
تتغاظ صافي
دى اللى سيبتنى عشانا و الله لاوريكو و خرجت مستشيطه
……..
فارس يحتضن برديس التي تبكي
شايف ظنت فيا ايه
فارس:ماتحطيش في دماغك كلام واحدة زي دي
فين الاكل يامدام انا و عوعت كل يوم اكل العشا و لا ايه
برديس:هههة حاضر حاضر بقى انا باكلك العشا زي القطط تاكل و تنكر
…………..
ذهبت صافي لمقر الشركة عند.كاظم
وطلبت مقابلتة ضروري
ودخلت تبكي
صافي:شوفت ياعمو يسيبنى انا عشان الجربوعة اللى اسمها برديس بنت خالتي و يحوزها

كاظم:فارس اجوز و من و رايا
دى اخرتها و الله لاربيك من اول و جديد انت و الجربوعة اللى اجوزتها عاوز تعرنا على اخر الزمن و تفضحنا ادينى العنوان
اعتطت له العنوان و ذهبت و قد نفذت خطتها بمهارة فائقة حتى لو لم يكن لها فلن يكون لبرديس و سوف تشفى غليلها منها لانها لعبت في ملكية خاصة لصافي
………………………..
نادى كاظم على شوقى مساعدة و يدة اليمني في الاعمال القذرة التي يفعلها اصحاب النفوذ في عالم المال
شوقى افدم سعاتك اوامرك
كاظم:العنوان دة تراقبة 24 ساعة و تبلغنى بتحركات فارس و مراتة واما نعرف تحركاتهم هقولك تعمل ايه
شوقى اعتبرهم متراقبين و تحت عنينا
كاظم:مش عاوزة يحس بحاجة و لا هي عشان اما نضرب ضربتنا تبقى صح و الايد نظيفة و ما حدش يعرف بينا
شوقي:تلاميذ سعادتك و منك بنتعلم يا باشا
كاظم:يلا نفذ هديك شهر بالكتير تجبلى قرارها دى مين و اهلها مين و تراقبهم مراقبة دقيقة 24 ساعة مش عاوز غلطة مش هرحمك
شوقي:عيب ياباشا و انا تلميذ و لا دى اول مرة داانا شوقي
كاظم عارف عشان كدة قلتلك انت يلا اتكل و اعمل اللى قلتلم عليه و تجبلى تقرير يومي عشان اما احدد امتى التنفيذ اقولك
شوقي:تحت امرك ياباشا

ÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑ

ظلت الحياة هكذا قرابة الشهر و فارس و برديس مراقبين دون علمهم.والتقرير اليومي يذهب لكاظم
كاظم:بقى حتة بت زي دى لا طلعت و لا نزلت تضحك على الخايب ابني
الوقت اللى هي في لوحدها تجبهالى على المخزن المهجور و ما فيش حد يشوفكو مش عاوزين ديول للموضوع
شوقى عيب ياباشا
وفعلا ذهبو يخبطو و عند فتحها اقتحمو البيت عنوة و كمموها و خدروها و اخذوها للمخزن
ورجع فارس بيرو حبيبتي انتي فين
ووجد تليفونة يرن
كاظم ما تحاولش تدور عليها هي عندي في امان
فارس:باباانت كيف تعمل كدة تخطف مرات ابنك
كاظم:اياك اسمعك بتقول كدة دى عمرها ما هتكون مرات ابنى استنى اتصالى كمان يومين
……….
وف المخزن بدات تستفيق
انتو مين و عاوزين منى ايه
ودخل كاظم:انا ابو فارس تعرفية اللى لعبتى عليه و غوتية و اجوزتية و هو ريل على جمالك و وقع في شباكك
برديس:انا ما عملتش كدة هو اللى بقى يطاردني و انا ما كنتش موافقة عشان بنت خالتي بس حبيته زي ما حبنى و ما قدرناش نبعد عن بعض و اتجوزنا احنا ما غلطناش
كاظم بصوت جهورى لا غلطى لما حاولتى تخ شي و سط عالم المال و انتي لااصل و لا فصل يبقى لازم تتفعصى زي الحشرة عشان تحرمى تخ شي عش الدبابير تاني
برديس:انا مش عاوزة غير فارس بس لا عاوزة سلطتك و لا ما لك و لا نفوذك احنا كنا هنسافر و نمشي و نسبهالك كلها
كاظم:وانا اربى و اعلم و اكبر و انتي تاخدية على الجاهز و تقلعية من جذورة دا بعدك
برديس:فارس بقى جوزى خلاص
وعمرة ما هيسبني
كاظم هنشوف
سيبوها اليومين دول كدة تتربى و خلوها مربوطة زي الكلبه
وانا هتصل بية يجى بعد يومين يطلق

…………………
عادل الو يافارس
برديس فين تليفونها مقفول دايما و ما بتردش
فارس:معلش انت عارف الفترة الجاية هتبقى امتحانات و مشغولة في المذاكرة و الكورسات و بتبقى قفلاه
عادل:طب هي عندك
فارس:لا لسة في الكورس
عادل:ييعني هي بخير
فارس:اطمن عمري ما اخلى مخلوق ياذيها ما تخافش عليها
……….
فارس:يانرى عمات فيها اية يابابا انا عارفك حجر و ما فيش حد بيهمك
وذهب لوالده:مراتى فين انا مش هستنى اليومين انا عاوز اشوفها
والده:مالكش حاجة عندي بكرة بليل تيجى حسب معادنا قبل كدة لا و اتفضل دلوقت غور من خلقتي
فارس:انت مش ممكن تكون اب
كاظم يمسك.فارس من ياقته
انت عاوز بعد شقى السنين تجيب اسم كاظم و امبراطوريتة في الوحل دا انا ادفنك.معاها قبل ما تعمل كدة انت فاهم
فانزل فارس يد و الدة و خرج مسرعا
وتانى يوم جاء في الموعد و اخذو فارس مغمى العينين الى مكان برديس
وكانت منهكة لا اكل و لا ماء
وفتحو عينية فوجدها في حالة يرثى لها
عملو فيكى اية الكلاب
كاظم:هم لسة ما عملوش فيهة حاجة دول بس ما اكلوهاش و لا شربتش الا قليل عشان تفضل عايشه
العمايل لسة جاية لو ما وافقتش تطلق هخلى التيران دى تتساى مع مراتك.شويه
فارس:انت اية مش ممكن تكون اب عاوزهم يغتصبو مرات ابنك
كاظم والله الكرة في ملعيك هتطلق هنرجعها بيتها في حارتهم الكحيانة سليمه
هتستهبل انت حر هسيبهم عليها لحد ما تخلص في ايدهم و يرموها في اي صحرا الديابة تنهش في الباقى منها اية رايك
فارس:يتف في جمب انت مش ممكن تكون بنى ادم و بشر زينا من لحم و دم
كاظم:انت اللى لسة عظمك طرى و لو ما بقنش وحش زي هتتاكل في السوق و يمصمصوك و يرموك
فارس:مش عايز و لا عايز عالم المال بتاعكو جراجونا من حساباتكو و انا هاخدها و كش هتشوف و شنا
كاظم:خلاص هي اللى دخلت عالم المال برجليها تستهال اللى يجرالها يلا خلصنى الماذون مستنى هتطلق و لا اسيبهم عليها
ينظر لها بعين دامعة هطلق بس هي ما حدش يلمسها و الا مش هرحمك
كاظم:هلتو الماذون
وفعلا طلقهم و مضو
كاظم:هات موبيلك و فين موبايلها
شوقى اهو جبتة معايا زي اوامرك و شال الشرايح كسرها
ودلوقت حاجتك.جاهزة و هتطلع معاهم على المطار حالا هتسافر و اياك تنزل من امريكا بدون اذني
وهي ابعتولها حاجتها على بيتهم و وصلوها و تفضل حراسة متخفية عند بيتها ممنوع تتكلم مع حد
شوقي:اوامرك يافندم
وفعلا تم ما اتفق عليه
وذهبت بيتها منهكة بعد ان اوصلوها و وجدت شنطها
احضرت شريحة و اتصلت بوالدها اخبرتة بكل شيء منذ البدايه
عادل:انا غلطان اني و ثقت فيكى و ادى اخرتها ما لقنيش غير ده
برديس:حبينا بعض يابابا و كنا هنسافر و نسيب هنا هو كان خايف و الدة يعرف و اهو عرف و بهدلنا كان هيموتنى يابابا
عادل:طب اهدى الحمد لله انك بخير المهم تركزى الشهر دة و تخلصى امتحناتك و هاجى اخدك هنا و تشتغلى معانا هنا حتى هقول لياس بن كفيلى عندة سلسلة مدارس مسؤول عنها يعينك في و اخدة منهم و انسى اللى فات
برديس:بس دا جوزى يابابا هو اة طلق بس مجبر دا طلاق باطل
عادل:نبقى نكلم بعدين خدى بالك من نفسك و هحاول انزل و اقعد معاكى على ما تخلصى و نطلع اعملى اوراق الباسبور
برديس:عملاها و كل حاجة ناسى اني كنت هسافر مع فارس
عادل:يعني مش هتعرفى توصلى لفارس خالص
برديس لا حتى موبايلة و موبايلى غيرو الشرايح انا لولا حافظة نمرتك كلمتك
عادل طب اهدى و ركزى امتحناتك قربت و لازم تخلصى السنة دى بقي
برديس:حاضر يابابا اوعدك

ÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑ

صبت برديس جم غضبها في مذاكرتها حتى تخلص من هذه السنة الكبيسه
وفعلا بدات الامتحانات و برديس في امتحاناتها على قدم و ساق و جاء ابوها من السفر و خلصت امتحانات و انتظرو النتيجة و طلعت شهادتها و سافرو الى الاراضى السعوديه
عادل:انا كنت كلمت سعادتك على الشغل لبنتى و ومضينا التعاقد
القحطاني:اية و الله ما يخالف بتروح لياسر هو المسؤول على المدارس
عادل:تمام انا قلت اسال حضرتك بردو لو ليك راى تاني
القحطانى لا ما يخالف ما يخالف هو عندة خلفية عن الموضوع
………..
.عادل يلا يابنتى البسى عبايتك و طرحتك على ما اجى اوصلك عند ياسر
برديس حاضر ثوانى على ما تيجى تحت هنزلك فورا
وذهبت مع و الدها
وذهبت مكان ادارة المدارس عند ياسر
عادل للسكرتارية عاوزين ندخل لياسر بية عشان بنتى متعاقدة معاكو في المدرسه
السكرتير:مايخالف تفظل و بخبره
وبعدها تفظلو تفظلو
فدخلو و قام ياسر هو شاب تلاتينى اسمرانى شعر ناعم طويل بعض الشيء خلف الغترة و الشماغ و عيون سوداء كحيلة مفتول العضلات
ياسر:شنو ها القمر اللى هل علينا
برديس ميرسى على المجاملة دي
ياسر:والله ما بعرف مجاملات هاد حقيقه
شنو الموضوع بتريدين و ظيفة يوبا خبرني
برديس:اة فعلا كنت عاوزة اشتغل مدرسة حاسب الى او اي ما دة مش هتفرق
ياسر:واثقة من نفسك بتجيدين اي شيء
برديس:يعني لو انجليزي انا كويسة فيه علوم رياضبيات كلها مواد بجيدها لو هدرسها لكن تخصصى حاسب الى و نظم و معلومات
ياسر:اوك بنبلش العمل من باكر باذن الله
لو بتريدين امر عليكى و اعرفك المدرسة اللى بتعملين فيها و دى فيها مكتب ليا لانى بدير كل المدارس و بتنقل من هاد لهاد و دا المقر الرءيسى للادارة لو في شكاوى اوشيء
برديس:تمام بس ادينا العنوان و بابا او سامر هيوصلني
ياسر:مابتريدى جمايل من حدا انتو المصريين هيك
مو تعتبرينى غريب يوبا عشرة عمر مع و الدك و بيحبه و ايد بدى تعتبرى نفسك بين اهلك
برديس:اكيد طبعا
………………………….
اما فارس فاشتغل في فرع امريكا و اصبح همة الشاغل هو العمل فقط
………………………
برديس:انا حامل يابابا
عادل:من امتى و انتي عارفه
برديس:انا في التالت عرفت و انا في الامتحانات
عادل:ومابتقوليش لية عشان نتابع مع دكتوره
برديس:عشان ما تضيقش
عادل:انتى عبيطة هي دى حاجة تستخبي
وهنا بقالك شهر و ما تقوليش
طب بكرة ابقى اخدك نتابع في المستشفي
ابقى استاذنى من ياسر في العمل و هستناكى بره
برديس:حاضر
……….
تانى يوم ذهبت العمل و رن و الدها ان تستاذن و تنتظرة بالخارج
فدخلت لياسر
برديس:سلام عليكم
ياسر:وعليكم السلام و الرحمه
شنو اللى صار خلى القمر يهل علينا
برديس:كنت عاوزة استاذن من حضرتك و الدى برة عشان اروح المستشفي
ياسر بخضة خير صاير معك شيء
برديس:لا مش مرض بس متابعة حمل
ياسر:انتى حامل
برديس:اة في التالت و داخلة الرابع خلاصولازم اتابع عشان كدة ممكن هستاذن من حضرتك كل معاد متابعه
ياسر:مايخالف تحبين اوصلك
برديس:لا ربنا يخليك بابا مستنى بره
وخرجت
ياسر لنفسة سنو الى صاير معك يا ولد القحطاني
مادرى شو السالفة هاديك البنت كل ما تراها عيوني بتجلب حالى راسا على عقب
مادرى ليش هي جميلة و ايد و حلوة مره
لكن مو هاد اللى جذبنى ليها
حاسس بعنيها حزن و شيءكبير بحس اني بغرق في بحر
كنت مقاطع الحريم ياياسر ليش و جاتلك على الوصف بعيلها يعني لو ما خلفت ما تفولك طلقني

……………….
ياسر يوبا انا بريد اتجوز
قحطاني:اخيرا ما يخالف شاور على اي بنت
ياسر:يوبا انت عارف اني ما بخلف و الدكاترة قالو يستحيل ما بيصير اي عروسة تقبل بها الوضع
الا لو مطلقة و معها عيال خلفت خير و بركة ما خلفت اهى معاها عيالها
قحطاني:ودى مين
ياسر:برديس بنت عم عادل
هى حامل لما بتولد اريد اعقد عليها
قحطانى بس دى مصريه
ياسر:شنو فيها ما كل السعوديين بيجوزو المصرية و السورية جات عليا و وقفت
قحطانى ما بقصد بس ليش هاديك البنيه
ياسر:مادرى يوبا شنو اللى صاير فينى من وقت ما طلت عليا
بشوفها ما بكون على بعضي
قحطانى خلاص نكلم عادل و نشوف

ÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑ

تانى يوم تحدث القحطانى و ياسر الى عادل
ياسر:شوف ياعم من غير لف و دوران كيف ما تقولو انتو المصاروة انا بريد بنتك زوجة لى لما بتولد اعقد عليها
عادل:انت فاجءتنى بالموضوع دة بس هي مش مقتنعة انها اطلقت و بتقول الطلاق باطل لانة غصب عنهم و انا هريحك هاخدك ليها بنفسك تتكلم معاها يمكن تقنعها
وفعلا اخذة معه المنزل و دخل المجلس
وهي غرفة يجلس بها الضيوف
ونادى برديس
عادل:ياسر هنا
برديس: و دا جاى ليه
عادل عاوزك في موضوع
برديس عاوزنى انا ليه
عادل:اعملى قهوة و دخليها و انتي تفهمي
وفعلا نفذت ما قالة و احضرت القهوه
ودخلت لهم و استاذن و الدها ليتحدثون سويا
برديس:هو في اية اية بالظبط انا مش فاهمة حاجه
ياسر شوفى يابنت الناس انا من يوم ما عيني شافتك و انتي دخلتى قلبي و بريدك.تكوني زوجتي
والله مو لجمالك و لا لاى شيءبس ما درى شو السالفة اللى صارت معى اول مرة بيصير معى هيك شيء
انا بحبك و اريدك زوجتي
والى تطلبية و بحطلك في حسابك مهر 10 مليون ريال
شو رايك
برديس المسالة مش مسالة فلوس و لا غيرة و انت انسان محترم و وسيم و الف بنت تتمناك
ياسر:بس انا ما بغى غيرك ما بريد زوجة غيرك
برديس:اكمل كلامي
انا لمة اطلقت انا و زوجي اطلقنا اجبار غصب عنا لا هو عاوز يطلق و لا انا بس و الدة اجبرنا و هددة بيا و هو خاف عليا و طلق لكن غصب عنه يبقى طلاق باطل اجوزك و اعيش معاك في الحرام
ياسر:وينة زوجك و انا اتقدملة لو يعجبك
برديس:ههههة هتروحلة تتقدملى تقوله عاوز اجوز مراتك
انا اصلا معرفش طريقة و لا هو يعرف انا فين
ياسر:وهاد ما بيصير بتظلى العمر كله هيك دون زواج افرضى هو تزوج
برديس:لو عرفت انه عاش حياتة و تزوج ساعتها هجوزك بس لحد الوقت دة لا يمكن و اجوز
وانا بصبر عليكى لدا الحين و الله لو استنيتك عمري كله ما بكل و لا بمل
برديس:ياسر ما تحملنيش ذنبك بليز عيش حياتك و ما تربطش نفسك بيا انا مشكلتى مكلكعة شويه
ياسر شنو هاد.ملكلكه
برديس:ههة مكلكعة يعني صعبة شويه
ياسر:شنو هاد اللغة انتو المصاروة بتخترعون لغة عربية اخرى ليش ما تقولين صعبة لازم لكلكه
برديس ههههة حاضر المرة الجايه
ياسر:والله ضحكتك بتجنن الله لا يحرمنى منها
وعطينى اسم زوجك يمكن حد بامريكا يعرفه
برديس:والله حاضر و اعتطة الاسم بورقه
ياسر لو عرفت شيء بخبرك
برديس:ميرسى اوى ياياسر انت حقيقي انسان جميل و لو في ظروف افضل مش هلاقى احسن منك
حاول ياسر بكل الطرق الوصول لفارس و لكن دون جدوي
واستمر الحال كما هو الى ان و لدت برديس و جابت ولد فيه ملامح منها و من فارس ايضا اخذ شعر و الدة و عيونة و بياض امه
وكان ياسر و اقف معهم في و لادتها
وعادت لشقة و الدها و جاء ياسر يبارك و يهنيء
ودخلت له بولدها
ياسر:بسم الله ما شاء الله
الله يحميك و اخرج عشرة الاف ريال نقطة له
برديس:لا ياياسر كدة كتير اوي
ياسر شششش هاد.مو اليك هاد لحبيب عمو
والله هاد الصبى في شيء بيجذبنى مثل امة هاى سلاله
برديس:هههه
بردو ما عرفتش حاجة عن فارس
ياسر:والله بعت لاصدقاءى اللى اعرفهم من مختلف الولايات ما يعرفونة كاننا بندور على شو اللى في كوم قش
برديس:ابره
ياسر:هاد ابرة صح

ÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑ

استمرت الحياة بنفس رتابتها و روتينها على ابطالنا
فارس همة شغلة و بس
وبرديس ترفض محاولات ياسر الذى لا يياس منها ابدا و يحبها بجنون و لا يريد غيرها و يحب و لدها زياد جدا الذى قارب العامان و يغدقة بالالعاب فقد اعتبرة و لدة فهو محروم من الاطفال حتى لو تزوج لعيب خلقى فيه لايستطيع الانجاب

……………
حتى حدث حادث سير خطير لفارس و هو بامريكا
وظل في غيبوبة قرابة العام
اى اصبح زياد.ابنة الذى لايعلم عنه شيء 3 سنوات و برديس على حالها تامل ان تلقاة او يعثر عليها
وبعد هذا العام في الغيبوبة كان ابوة يتابعة مع الدكاترة و يسافر امريكا بين فترة و اخرى يتابع حالتة الى ان فاق بعد قرابة عام او اكثر
الممرضه:dr.

 

help me
the patiant in comma walck up
وجرى الدكاترة يشوفو المريض اللى صحي من الغيبوبة بعد سنه
الدكتور حسن حمد الله على السلامة يابطل اخيرا صحتلنا اية ياراجل ما يتنامش في بيتكو جاى مجرش هنا بقالك سنة نايم
بس الحمد لله كل الوظايف الحيوية تمام
فارس:هو اية اللى حصل انا كنت ما شي بسرعة و اتقلبت العربية كتير و اتخبطت و ما دريتش بالدنيا
حسن:انا الطبيب المعالج لك و استلمت حالتك لما عرفت انك.مصري فضلت متابعك و متابع مع و الدك بيتصل يطمن عليك و يجيلك
فارس:والدى فيه الخير لسة فاكر ان له اب اصلا
حسن:انت تمام حاليا بس في خبر مش كويس الحادثة اثرت على الانجاب و صعب جدا تنجب
فارس:اية مس ممكن و تركة الطبيب و فارس منهار
يعني حتى لو لقيت برديس مش هقدر ارجعلها حرام احرمها من الامومة و انا مش هقدر اجبلها طفل
منك لله يابابا على اللى عملتة فينا
ودخلت عليه الممرضه
congratulation
i stayed take to you every day
فاري:ياسلام و قاعدة بتقولى اية بقى ليا انتي تعرفينى اصلا
الممرضه:no
i have no one
and you too
so i talke with you
فارس متشكرين و الله

الممرضة you must be strong
فارس:انتى مش عارفة حاجة الدكتور قالى مش هخلف بعد الحادثه
الممرضه:i know your case
are you see my leg?
فارس يرى بعد ان رفعت بنطالها
دى مقطوعة و دى رجول صناعيه
and i have canser

Dr say i will die after year at least
فارس:oh no
donot say that you will stay 100 year
الممرضة oh too much
الممرضة انا اعرف اربى سويه
فارس:انال قارفة امي من الصبح ليه
كارلين do you want to marry me?
فارس:انتى فاجءتينى الصراحه
كارولين انا اعرف انت اوز nationality الجنسيه
فارس:انا فعلا عاوزها بس كنت عاوزها بطرق تانية مش الجواز انا اصلا بحب مراتى اللى طلقتها جدا و ما فيش غيرها في قلبي
كارولين وانا مس ايس اكتر من سنة معاك بس محتجاك معايا و نفسي ازور مصر
فارس:وانا موافق و هحققلك امنيتك

ÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑ

برديس نفسي ازور مصر بقالنا سنين هنا ما بننزلش
عادل:ومين سمعك يابنتى و انا كمان اشتقت للحتة يمكن عشان كلنا هنا الواحد نسى النزول كنت بنزل لامك و لكي بس حقيقي مشتاقين كلنا لها و لجيرانا و كل حتة فيها
خلاص الاجازة دى هكلم القحطانى و ياسر عشان ننزل
برديس:خلاص اوك
وعندما تحدث عادل مع ياسر
ياسر:شنو هاد ما بيصير تنزلون و تتركوني لحالي
شو بسوى انا بنزل معاكو هاديك السنه
بدى اشاهد معالم مصر و تكونو دليلي
هحجز باوتيل في مصر الايام اللى بتقضوها هناك
عادل:هو البيت مش اد المقام بس كيف تحجز اوتيل و البيت موجود
ياسر:والله ما بيصير عشان تبقون على راحتكو و انا بحب اصير براحتى لحالي
عادل:خلاص اللى يريحك بس سامر مش هينزل هيستنى هنا مع و الدك لو احتاج شيء
ياسر:اوك بنحجز على الطيران السعودي للكل على اول الاجازه
………………..
.كارولين:انا اخاف موت قبل ما ازور مصر فارس
فارس:بعد الشر عليكى خلاص هخلص اللى و رايا و نحجز ان شاء الله و هوريكى معالم مصر كلها و هتنبسطى جدا
……………………
خلص فارس شغله
وايضا برديس اوشكت على الانتهاء هي و والدها و الكل حجز للذهاب لمصر
…………..
كانت برديس هي و ابنها دليل ياسر لان عادل لا يستطيع اللف فمترة طويله
وايضا كان فارس هو دليل كارولين
……………..
ياسر:يلا بدى ناكل مو قدران اصبر على الجوع
برديس:خلاص يعني العصافير زقزقت
ياسر:اية تعال اختارى اللى تريدية و نذهب لوالدك ناكل معاه
برديس ميرسى لزوقك اوى ياياسر
ياسر:شنو تقولين هاد مثل يوبا
واختارت بردبس انواع الطعام و هو انتظر و معه زياد يحمله
اما هي خرجت لتنتظر في السيارة و هو يحاسب و يحصلها على ما يعملوة و يجبوة على السياره
صحصحو معايا في الحتة دى برديس خارجة و ياسر جوة بالواد
مين بقى اتصدم بيها و هو داخل عمنا فارس اة و الله شفتو الصدف رب صدفة خير من الف معاد
وننزل تتر الاغنية دى بقى للحبايب
للقاء المرتقب بعد سنوات طوال
ولما تتلاقى الوشوش مرتين عمر الوشوش ما بتبقى نفس الوشوش
لما بتاخدهم دوامات السنين
يجى اللقا تانى و له يتلاقوش
فارس:برديس
برديس:فارس
كارولين كانت في السيارة مركونة بجانبهم
كارولين:what happen
فارس:no thing
iam comming now
طبعا برديس صدمتها في فارس لاتوصف
برديس:مبروك فارس بيه
انا شايفة انك كملت حياتك عادي جدا
بس انا اللى كنت مغفله
فارس:انتى فاهمة غلط
برديس:افهم اية و هباب اية مش دى مراتك و لا مقضيها
فارس:مراتى بس
برديس:مبروك انهاردة بس اعتبر اطلقت منك و خرج ياسر بزياد
ياسر:شنو برديس شو في
برديس:ولا حاجة يلا بينا
فارس:برديس استني
لم تعيرة انتباه
برديس:انا موافقة على جوازنا ياياسر

ÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑ

ذهبت برديس لابيها هي و ياسر
واكلو سويا و بعدها
ياسر:برديس بريدك بكلمتين و ايد مهمين
وفعلا جلست معه
ياسر:انا عند و عدى بضع 10 مليون ريال بحسابك
برديس:انا ما بتهمنيش الفلوس
ياسر هاد فارس اللى كان معاة مرته
برديس:اة و انهاردة بس يعتبر اتطلقت رسمي
ياسر:والله ما بيستاهل ظفرك
بس اذا بتريدية بدورلك عليه و اجبهولك
برديس:لا ياياسر انا مش عوزاه
بس انا عاوزة اعرف حاجة اشمعنة انا مع اني مطلقة و معايا طفل
ياسر:بصى يابنت الناس انا بريدك لسببين لا ثالث لهمها
اولا انا احببتك و ايد و ايد انتي و ولدك و اعتبرتة و لدى و الله بغلاوة و لدى الى ما انجبته
الثاني و دا اللى ما تعرفوش انا ما بنجب لعيب خلقى عندي
تنظر له برديس
ياسر:لا ما تنظرين النظرة هاد لى انا تمام لكن عقيم لا انجب براى كل الاطباء فشنو اتجوز و احرم حرمة من امومتها لكن انا لقيتك عندك طفل يعني ل ما انجبت ما بيفرق معك صارلك ولد زين ما تبغين انجاب و ما تقولين بريد اتطلق
شنو جولتي
برديس موافقة ياياسر و انا لو لفيت الدنيا ما هلاقى زيك
ياسر على خيرة الله هنكتب الكتاب
وبنوصل السعودية نقيم الدبايح و الولايم و العزايم
برديس:لية كل ده
ياسر:انتى ما تعرفين شنو بتتزوجين
شركات بن لادن بتعلن افلاسها امامي
احنا اقتصاد السعودية قاءم علينا مو على البترول
برديس:خلاص ياعم الجامد معلش غلطانين و نريد السماح
ياسر يقهقة خلاص عفونا عنك يامهجة الفؤاد
برديس تنظر في الارض بخجل
ياسر بلا بنجيب الماذون و نكتب
وفعلا كتبو الكتاب و خرج الكل و تركوهم في الحجرة ياسر يقف امامها و يمسك خصرها بتريدين شهر عسل في باريس
برديس:لا نفسي في تركيا
ياسر:والله بنروح اسبوع باريس و اسبوع المانيا و سبوعين تركيا
برديس:لية كل ده
ياسر انا بدى الف العالم كله معك
يلا حبيبنى بتركك تجهزى حالك بنريد نسافر نتمم العرس و قبلها من جبهتها
بمر عليكى بالليموزين حقى باكر
تكوني جاهزة و عم عادل
برديس اوك
وتركها و هي في حيرة من امرها هل تسرعت
ولكنها تحس معه بامان لم تعهدة سابقا حتى مع فارس رغم حبها كانت تعيش هي و هو في الخفاء و لا يحسون بالامان ممن حولهم و كانهم يحاربون العالم
وحتى فارس لم يعيرها اهتمام و يبحث عنها كما كانت تفعل بل تزوج و عاش حياتة حتى لو كانت لجنسية او غيرة و لكنة تزوج و نفض تفكيرة من برديس و لم يهتم بالسؤال عنها او حتى يسال نفسة هل كانت حامل ام لا فقد كان سلبى لاقصى درجة و رجل لا يعتمد عليه و غير مسؤول لم يدافع عن حبهما فهو لا يستحقها و يستحق ان يحرم منها و من و لدة و هي التي حرمت الزواج على نفسها و عيشة القصور و الملايين لتتقاضى 1500 ريال فقط تصرف على نفسها و ولدها و تقطر على نفسها من اجلة و الاخر يتزوج لابد ان تذبحة بنفس سكينتة التلمة التي ذبحها بها حين راتة مع اخري

اما ياسر فهو من و قف معها حتى في و لادتها و يحب و لدها كابنه
ظلت تقنع نفسها طوال الليل الى ان ارتاحت لما الت الية الامور و هذا هو الخير لها
وسافرت مع ياسر و والدها و ابنها
وهناك اقيمت الولايم
وتم زفاف ملوكى لم تحظي به في اولى زواجها
واخذها و طار الى باريس
ليستمتعو بنيس و جمال ليل نيس
وبرج ايفل و الشانزلزية و كان اسبوع جميل زارت كل المعالم السياحية في باريس
ثم ذهب بها الى المانيا
حيث برلين و السور بين الشرقية و الغربيه
وايضا ذهبو تلا حيث ركبو التليفريك و كانت المرة الاولى لها
وكان اسبوع اجمل من سابقه
ثم الى تركيا حيث نزلو ب ازمير
وواخذو العبارة في الباسيفك و شاهدو الكبرى المعلق
ثم الى اسطانبول العاصمه
حيث ركبو التليفريك ايضا هناك و شاهدو الطبيعة الجميله
وزارو المزارات هناك و ذهبو بالاتوبيس النهريحيث الرحالات النهريه
ياسر:اهو انتي بتعرفين نحن دا الحين باسيا لو خطينا بضع خطوات بنكون باوروبا
برديس كيف بقي
ياسر:لان تركيا كلها باسيا ما عدا 3 من مساحتها في اوروبا
يعني بنمشي اخر الشارع نبقى باوروبا هههه
برديس:ههههة هنروح من اسيا لاوروبا مشي
بننتقل بين القارات سيرا على الاقدام
ياسر:تحبين تجربين
برديس يلا
وكل هذا و زياد معهم و مستمتع و ياسر لا يمل منه بل يحملة و يلاعبة كولده
وانقضى الشهر سريعا و عادو للسعودية حيث القصر الذى ستسكن فيه
واستمر هكذا الحال و ياسر يحملها هي و ولدها من على الارض
لا يدخر و سعا في اسعادها و ولدها
حتى احست ان الله انعم عليها بعد طول انتظار فهو نعم الزوح و الاب حقا و لا يريد غيرها و اسعادها
…………………
كارولين:انا مس اوز العملية دى فارس
مس له لازم
انا اارف انا موت
فارس:بعد الشر عليكى ان شاء الله هتعي شي و تبقى بخير
كاروين مش اكذب فارس
that is the end

ÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑ

برديس تحيك ياسر بذراعيها
على فين كدة بشماغك و عقالك اللى مجننى دول و متشيك و لابس الحتة اللى على الحبل
ياسر يجذبها من خصرها
بتريدين اطوحهم
برديس:لا عشان تبقى بشعرك المسبسب الطويل دة و البنات يتهبلو عليك لا خليك مستور احسن
ياسر:يقهقة و الله بيضحكنى كلامك تغارين علي
برديس طبعا مش حوزي
رايح فين بقى ما تاكولنيش في الكلام و تنسيني
ياسر رايح افحط مع الشباب
برديس:لا ياياسر بالله عليك بلاش التفحيط ده
ياسر:كيف تجولين هاالكلام دا انا ملك التفحيط ما حدن يغلبني
برديس:طب خد بالك من نفسك بليز عشاني
ياسر:ماتخافين على زوجك يامهجة الفؤاد
وانتظرينى بعاود باكر و الله اشتقنلك
برديس:وانا بجهزلك عشا باديا دول
ياسر:يسلمو ها اليدين
التفحيط لمن لا يعرفة عند السعوديين بيطلعو الشباب بسرعات جنونية و يعملو فرامل بصوت عالى رياضة زبالة الصراحة و لا ليها 30 لازمة اهو ارف و خلاص
……………………
الدكتور I am sorry
she dead Mr فارس
فارس:انا لله و انا الية راجعون ربنا يرحمها

شوقى الو فارس بيه
والد حضرتك تعب شوية و نقلناة المستشفى و لازم تيجى تباشر الشغل هنا
فارس:طب يومين بس هعمل اجراءات دفن مراتى و اظبط الشغل هنا و انزل
شوقى ما شي في انتظارك
………………….
متعب اخو ياسر
ياسر اتقلبت بية العربية و هو بيفحط و دا الحين بالمشفي
عادل لا حول و لا قوة الا بالله
وبرديس عرفت
متعب انا بقولك لتخبرها
عادل حاضر هقولها و اجبها حالا
وذهب و الدها اليها
عادل:ازيك حبيبتي
برديس:بابا ازيك عاش من شافك اتفضل يابابا
عادل لا حبيبتي البسى بسرعه
ياسر اتقلبت بية العربية و هو بيفحط
وف المستشفي
برديس:لاااا يااسر و جرت اخذت عباءتها و جريت على المشفي

برديس فين ياسر
متعب ب ها الغرفه
دخلت جري
برديس ياسر حبيبي قوم عشانى ما تعملش فيا كده
ياسر بالم
اهدى حياتي ما تبكين
برديس:ازاى تعمل فيا كدة تستنانى السنين دى كلها واما نجوز نقعد شهرين و يحصل كدة عشان خاطرى قوم
ياسر:الاعمار بيد الله
كل نفس ذائقة الموت
برديس:ماتقولش كدة انت هتعيش
ياسر اسمعيني مهجة الفؤاد
انا عامل و صية ليكى نصف املاكى عشان ما تحتاجين شيء من بعدي
انتى و ولدك
برديس:مش عاوزة حاجة عوزاك انت ياسر رد عليا ياياسر
يااااسرررر
ووقعت برديس مغ شي عليها
وظلت شهر بالمشفى في حالة انهيار
وبعدها
عادل:الدكتور قال ممكن تروحى حبيبتي يلا عشان ابنك
برديس:دا ياسريابابا
ياسر
عادل:ربنا يصبرك حبيبتي
ورجعت بيتها لولدها الذى افتقدتة كثيرا
وبعدها جاء ابوة و اخوه
القحطانى طبعا انتي بتعرفين ان ياسر كتب نصف املاكة لكي بعد و فاته
برديس:عمي انا طبعا عارفة لو اخدت نصف املاكة و دى مش بسيطة و ضعك المالى هيضطرب لان كل شيء متداخل في بعضه
متعب:كويس انك تقدرين الوضع
برديس:انا عاوزة اظي شريكة لكم
متعب كيف
برديس:اولا انا مش قادرة اعيش هنا بعد ياسر
القحطاني:دا انا كنت ابغى ازوجك متعب
برديس:اسفة ياعمي مقدرش اجوز بعد ياسر و متعب محوز اصلا
اسمعنى شوية انا اة هنزل مصر
بس عاوزة افتح فرع لشركتكو اديرة هناك و اكنة نصيبى بس شركا انا و انتم و كدة هفتحلكو مجالات و استثمارات جديدة و مصر ارض خصبة للاستثمار فيها
القحطاني:والله كلام زين ما يخالف
لكن انتي ما بتعرفين العمل حقتنا
برديس:اللى ما بيعرف بيتعلم و انا هاخد بابا و سامر يساعدوني
القحطانى ولو اني ما استغنا عنهم لكن هم معك اكنهم معنا
وهبعو متعب يظبط معك العمل و تاسسو الشركة و يعاود تاني
برديس:يبقى اتفقنا و انا هحجز من بكرة و تبعتلى كل اللازم على حسابي في البنك
متعب:تمام و انا بجهز حالى و بسافر معك
القحطاني:على بركة الله و يجعلها ربى فاتحهزخير علينا
……………
اما فارس خلص و نزل مصر
فارس خير يادكتور بابا ما له
الدكتور:ارهاق عمل و هو قلبة ما بقاش حمل مجهود لازم يريح فترة و لمايشتغل مش فوول تايم
لازم يريح نفسة سنة كبر على اللى بيعمله
فارس:تمام يادكتور انا هحاول افضل هنا و اصفى هناك شوية بشوية عشان اريحه
الدكتور:ياريت لان المرة الجاية معرفش ممكن يحصل ايه
…….
فارس الف سلامة يابابا
ياريت تسمع كلام الدكتور بقي
كاظم:انت بتاخد على كلامهم
فارس:لازم تريح فترة و انا بدالك
وتركة ليذهب للعمل

ÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑ

نزلت برديس مصر و معها متعب و ابوها و اخوها
للبحث الجاد عن مقر الشركة الجديدة و لا بد من بداية قويه
فهي في افخم الاماكن و باحدث الديكورات و وجود المال يسهل كل شيء و تم انجاز كل شيء في سرعة و بسهولة و اعلانات عن الشركة لفرع القحطانى السعودي و في كل المجالات
والاعلان عن الموظفين و تنقيتهم بعناية فائقه
وعملت اجتماع معهم
برديس:انا عاوزة شغل من نار و بدقة عالية اي غلطة في الشغل لاى فرد مش هرحمه
كلامي زي السيف مش هكرره
شغل دقيق مواعيد زي الساعه
الى هيقدر يكمل معايا باسلوبى اهلا بيه
مش هيقدر من اولها هئنسحب
اسرار الشركة لو طلعت مش عاوزة اقول هيحصلة اية بس الله يرحمة اهون من اللى هعملة فيه
كلامي مفهووووم
الكل مفهووووم يافندم
برديس:على بركة الله بنبدا العمل في الجروب احنا فرع الشركة الرءيسى اللى انا فيه باقى الجروب في مديرين و رؤساء و انا بتابعهم و لازم يبقى في تواصل مع بعض للجروب كله دى مجموعة شركات لمجالات مختلفة القحطانى جروب
الجميع:اكيد يافندم و كلنا بنكمل بعض
برديس:عظيم كل واحد على مكتبة و نبدا الشغل
استنى يافتحي
برديس:انت عارف انك كنت دراع ياسر اليمين و بيعتمد عليك في كل شيء عشان كدة انا عندي ثقة فيك زية بالظبط و اعتبرنى ياسر اللى قدامك و زي ما كنت مخلص له عوزاك مخلص ليا و دراعى اليمين
فتحي:وانا تحت امر سعادتك اؤمرينى بس و عليا التنفيذ
برديس:اول مهمه
عاوزة اعرف كل كبيرة و صغيرة عن شركة كاظم
والصفقات و حجمة المالى نقاط ضعفة و قوتة كل ما يخصه
فتحي:تحت امرك هيكون التقرير عند سعادتك و افى كي شيء
برديس عوزاك تبقى عند حسن ظني
فتحي:عمري ما هخيب ظنك
برديس:اتفضل انت و في اقرب وقت عوزاة قدامي
فتحي:اوامرك
……………..
سامر:ناوية على اية يا بنت ابويا
برديس:ناوية اخد حقى من اللى ظلمني
سامر:بلاش نار الانتقام دى يابرديس
برديس:وانة يتم ابنى و ابوة عايش دى ما تستاهلش و ال5 سنين الى ضاعو من عمري ما يستاهلوش
اما خليتة يجى راكع و باسلوبة في عالم المال كله مباح ياعزيزي
هههة و كله بمايرضى الله
شوقي:فى فرع للقحطانى السعودي فتح جديد هنا
وانت عارف الخليخ فلوس زي الرز و هيبلعو السوق
كاظم:ومين هنا حد من و لاده
شوقى لا دى ارملة ابنة ياسر
مانا اطقست من عيونا في كل حته
بيقولو كان بيحبها اوى و كتبلها نص املاكة و مهر 10 مليون ريال و قصر و حاجة هالومه
كاظم:وسعودية سايبنها تدير الشغل هنا
شوقى لا دى مصرية كانت كحيانة و احوزها و نطقها عليوى اوي
كاظم: طب ما فيش سكة معاهم بدل ما ينطولنا في كل صفقه
شوقي:دا لو حصل يبقى ضعنا ياباشا دول ما بيهمهمش الفلوس حتى لو خسرو و ياخدو الصفقة هيعملوها و بيعوضوها اضعافها في صفقات تانيه
ربنا يستر
كاظم:خليك متابع ما تنزلهمش عن عينك
شوقى عيب ياباشا
تلميذ سعاتك
كاظم:وفارس عامل اية معاك
شوقى تمام اهو انتظم هنا و صفى شغلة هناك و بيحاول يريحك
كاظم:يعني ما شي في الشغل و لا عظمة طري
شوقي:لا تمام و بدا يتعلم ينشف و يقوي
كاظم:انا خايف اسيبلة الجمل بما حمل يدمر اللى عملته
شوقي:لا ما تخافش عليه داابنك ياباشا و مخة نظيف و بيلقط بسرعه

ÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑ

فتحى التقرير امام حضرتك مستوفى كل حاجه
وفى صفقة داخلين فيها بتقلهم و سلمو كراسة المناقصة دى و راسمين على انهم يخدوها
برديس تقوم تخبط المكتب بيدها
دا على جثتي
هاتلى تفاصيلها و نزل في الاسعار حتى لو فيها خسارة بسيطة لنا هنعوضها بعدين المهم نكسبها
ومايطولهاش كاظم
كلة يسيب اللى في ايدة و يتفرغ للصفقة دي
سامر بس لية نخسر نفسنا
برديس:سامراوامرى تتنفذ دون نقاش
انا عوزاة يجيلى راكع
اما بيعتة هدومة ما بقاش انا برديس
اعمل اللى قلت عليه يافتحى عاوزة السوق بتاعنا احنا بس و الكل يفهم ما فيش مناقصة او صفقة هتم في السوق الا لو احنا عديناها بمزاجنا
غير كدة لا
سامر:بلاش تربى اعداء
برديس:سامر كلامي اوامر مش محتاجة نقاش فيها
سامر:تحت امرك برديس هانم
وقول لبابا يتابع الكل في الصفقة دى عاوزة حاجة ما تخرش الماية عاوزة كراسة تتقدم ما تترفضش
فتحي:شوفلى الصفقة دى فيها حاجات تحت الترابيزة و لا كله على المكشوف
عشان ما نتضربش على قفانا
فتحي:ماتقلقيش سعادتك انا متابع و عيونا في كل حتة و ما كلنهم جامد ما تقلقيش هناخدها هناخدها
برديس:وليك الحلاوة لو تمت و يبقى ثقة ياسر فيك ما كانتش اونطه
فتحي:اهم شيء رضا سعادتك عنى و تبقى مبسوطة من شغلي
برديس:هبقى لو اخدت الصفقة دي
………..
شوقى الحق يا كاظم بية بعد ما الصفقة كانت في جيبنا دخلت بنت الارندلى فيها و قلبت الترابيزة علينا
ونزلت عنا
وطبعا الناس قبلو اقل سعر
كاظم:يعني طارت منا الصفقه
شوقي:شكلهم ناويين يبلعو السوق و ما فيش حاجة تمر الا من تحت ايدهم
كاظم:على اخر الزمن بعد ما كنت بتحكم في السوق تيجى عليه توقف رجالة بشنبات مبلولين قدامها
شوقي:المال و نفوذة و سلطتة و دى مسنودة جامد اوي
لازم مشوار لها و تتفاهم معاها
لو استمرينا كدة هيتخرب بيتنا
كاظم:ما شي اصبحنا عبيد المال هو اللى بيتحكم فينا و يملى علينا اوامره
شوقي:يوم ليك و يوم عليك ياباشا
كاظم:استقصر عن البت دى و شوفلى نقط ضعفها و قوتها
وانا هروحلها و بعدها نقرر بس اعرف كي حاجة عنها

السكرتيرة برديس هانم
كاظم بية صاحب شركة كاظم برة طالب مقابلتك
برديس:اخد معاد سابق
لو ما اخدش ياخد معاد و يجى و قو تاني
وكاظم في الخارج سامع الحديث
السكرتيره:هو اتصل قبل ما يجى و بلغتة في 10 دقايق قبل الاجتماع
فقال مش طالب اكتر من كده
برديس خلية يدخل
كاظم:ازيك ياهانم
برديس:الحمد لله اهلا كاظم بية خير اتفضل
كاظم:عشان ما عطلكيش تاخدى كام و تسيبى الصفقه
برديس:ههههة اخد كام
تاخد انت كام و تطلع من السوق
كاظم:كدة مش هنوصل لحل مع بعض
برديس:وانا مش عاوزة حلول
ومش محتاجة حلول
انت اللى عاوز تخرج من الورطة اللى انت فيها قبل ما تفلس
كاظم:يعني انتي نوياها
طب لية الاذية دى مش عاوزين ندخل مع بعض كدة لية ما نبقاش حبايب بدل ما نطاحن في بعض
برديس:دا انا داخلة عشان اطحنك مخصوص ياكاظم
انت لسة ما عرفتنيش
انا برديس مرات ابنك
اقصد طليقة ابنك اللى طلقتنا غصب
ومابسيبش تاري
المقابلة انتهت كاظم بيه
اة و ياريت ما شوفكش هنا تانى الا لو جاى عاوز تشتغل فراش عندي هههه
مش امت اللى قلت عالم المال مليء بالقذاره
انا هوريك القذارة على اصولها و اتعلم منى يلا بنعلمكو و ناكي من بيوتنا
كاظم:انا نابي ازرق و ما بسلمش بسهوله
بلاش تلعبى معايا
برديس:شرفت ياكاظم
المقابلة انتهت

ÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑ

كان سامر يصف سيارتة امام النادى في الجهة المقابلة للنادي
حينما شاهدتة صافي
صافي:اش اش و بقى لينا عربيات اخر موديل ياسامر
سامر:وانا هفضل كحيان زي ما قولتيلى قبل ما اسافر يابنت خالتي ما هو الصغير مسيرة يكبر
صافي:انت لسة فاكر يا سمورة انت قلبك اسود اوي
سامر:ودى حاجة تتنسي
دا انتي فوقتينى الصراحة اش جاب لجاب بن الغفير يحب بنت الباشا
بس دى احس حاجة عملتيها حقيقي فوقتينى من احلامي لارض الواقع عشان اوصل للى انا فيه
صافي:ماكانش ينفع ساعتها
سامر:ولا دلوقت حبيبتي
صافي:لية انت بقيت كويس حاليا
سامر بس انتي دلوقت ما تنفعنيش
انتى انسانة مغرورة ما بتحبيش غير نفسك و بس
انا معرفش كنت معمي كيف ساعتها عشان كدة هتفضلى عايشة لوحدك
بس الحمد لله فوقت انا كان ممكن اجوزك دلوقت و اطلقك و ارميكى و اكون خدت حقى بس لا رجولتى و لا اخلاقى تسمحلى اعمل كده
انا هخطب السكرتيرة بتاعتني
بنت غلبانة بس كلنا ولاد تسعة ما عنديش العقد الطبقية بتاعتك دي
صافي:انا في نظرك كدة ياسامر
كلكو بتبصولى كدة و ما سالتوش نفسكو لية انا كده
وانتو حتى ما حدش فكر مرة يتكلم معايا حتى سامح كنت الاقية يهرج مع برديس و عمرة ما دخل عندي يسال عني
وع العموم متشكرة اوى ياسامر على رايك دة فيا و اخدة في الاعتبار
وهمت بالذهاب و هي تبكي
سامر يمسك ذراعها
انا اسف ياصافي ما اقصدش و الله
بس انا انجرحت منك جامد اوي
صافي بعد اذنك يا سامر
سامر:صافي

قبل هذا الحوار كان هذا الذى يحدث عند برديس
برديس:يلا يازيزو بقى عشان نروح النادي
زياد:خلاص دادة لبستني
برديس:انت هتاخد التاب معاك
زياد:اة عشان العب بيه
برديس:ماانت هتلعب في النادي
زياد:لا عاوز التاب تاعي
برديس:طب يلا هنتاخر كدة و ذهبو للنادي
برديس انا هقعد هنا يازيزو لو عاوز تشنرى حاجة اشتريها و تعالي
زياد اوك ما ما
برديس:طب هات التاب
زياد لا انا صور بية و انا ما سي
برديس:اوك ما تتاخرش
وذهب زياد ليشترى الحلوى و الشيكولا
واثناء مشية ممسك التاب اصطدم برجل احد يجلس على ترابيزة و كاد يقع فامسكة من يجلس
زياد نظر الية بابي
فارس؛

 

بابي مين ياحبيبي انت تايه
زياد انت بابي فارس
فارس بزهول
انت ابن مين ما ما اسمها ايه
زياد:بلديس
سوف و وراة التاب و جد فارس صورتة خلفية و هو داءما معه التاب من اجل ذلك لان و الدتة تضع صورة فارس و الدة خلفية له على التاب و الموبيل و هو داءما يحملة معه حتى حفظ شكله
فارس ممكن تودينى لماما
وذهب به لامه
التي تفاجات بفارس يحمل زياد و عينة دامعة و حمراء
برديس:تعالى يازياد
زياد:لا انا مع بابي
برديس زياد قلت تعالي
واخذتة بالقوة و همت بالرحيل و فارس في حالة ذهول مما تفعلة ثم جرى و راءها ناحية باب النادى و جذبها من ذراعها
فارس:فى اية يابرديس انتي بتعملى كدة لية حتى ابنى تحرمينى منه و ما تقوليش
برديس:لو سمحت نزل ايدك دى مش من حفك اللمسة دي
فارس:امال لو ما كناش اطلقنا غصب عننا و انا ما حبتش و لا هحب غيرك
برديس:لا و الله و مراتك اللى اجوزتها و عشت حياتك و لا اكنى موجودة و لا سالت لو كنت حامل و لا خلفت و لا عايشين كيف
فارس:انا كنت خايف علبكى و انا جوازتى مش جوازة دى كانت رحليها مقطوعة و عندها كانسر و هتموت و هي اللى طلبت ابقى جمبها في ايامها الاخيرة بدل ما تبقى لوحدهة و كمان اخد الجنسيه
برديس:ياسلام ما ممكن الجنسية باى طريقة تانيه
ثم ما تبقى جمبها و تزورها لازم تجوزها لمست واحدة غيرى و حضنت واحدة عى ى و لا لا ء
انا بقى فضلت 5 سنين مضيعاهم من عمري و شقيانة على ابنى و ملياردير بيتمنالى الرضا ارضى و هيحطلى 10 مليون ريال مهرى في حسابي و انا ارفض اقوله انا مش مطلقة دى باصلة و فارس جوزي
لحد اما شوفتك معاها
كان لازم اسقيك من نفس الكاس اللى سقتهولي
اتكتب كتابي لياسر في اليوم دة و سافرنا اتجوزنا بس مع الاسف ما ت في حادثة بعد شهرين من جوازنا
كان نعم الزوج و الاب كان معايا في و لادتى و في كل شيء في الوقت اللى جوزى في حظن غيرى و بيواسى غيري
فارس:برديس انا حصلى حادس و قعدت في الغيبوبة سنة و طلعت منها لقتنى ما اقدرش انجب تاني
والاخر تحرمينى من ابني
برديس ما تقولش ابني
دا ابنى انا بس و ياسر له فيه اكتر منك كنت معاة امتى و فين باى حق تقول ابنك
فى هذا الوقت لمح زياد خالة سامر فافلت من يد امة و جرى الية يعبر الطريق
وكانت هناك سيارة مسرعة فخبطته
برديس:زياااد ابني
وجرت هي و فارس عليه

ÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑ

جرى فارس و برديس على زياد الملقى ملطخ بالدماء و حملة لسيارتة و معه برديس تبكي ابنها و جاء سامر جرى و صافي
سامر:انا و راكو بالعربيه
صافي:انا جاية معاك
وجرى و راءهم للمشفي
ودخل فارس حاملا و لدة و يصرخ
دكتور بسرعه
وبرديس في حالة انهيار و تصوت تنادى دكتور
واخذوة فورا للاشعات و العمليات
الممرضة تخرج مسرعه
مين فصيلتة زية O سالب لانها نادرة و مفيش اكياس هنا منها و نزف كتير
برديس:انا Aموجب
فارس:انا فصيلتى زية خدى اللى عوزاة لو هتاخدى دمى كله بس يعيش
وفعلا اخدت كيس
لو ما كفاش هاخد منك واحد تانى و لو انه غلط عليك
فارس: مش مهم انا المهم هو
برديس:ارجوكى طمنينى عليه انا بمووت
الممرضة ربنا يطمنكو عليه الدكاترة بيعملو الى يقدرو عليه
الراجل اللى خبطة و الله انا ما ليا ذنب هو اللى طلع قدامي فجاة ما قدرتش افاديه
ربنا يقومهلكو بالسلامة انا عندي اطفال زية و ما احبش ابقى في الموقف ده
ربنا يشفية و يعافيه
فارس:انا عارف و هو اللى فلت من ايدينا و جري
ماتقلقش ما يرضناش ضررك
وهنتنازل عن المحصر بس ادعيله
الراجل:ربنا يشفيه
صافي ربنا يشفهولك يابرديس
انا اسفة على اللى عملتة فيكي
انا السبب في كل دة انا اللى قلت لابو فارس على جوازكو سامحونى كلكو و تبكي
برديس:ادعيلة ربنا ينجية ياصافي انا مسمحاكى بس يقوم بالسلامه
سامر:تعالى ياصافي اقعدي
الانسان ممكن يخطيء بس انه يعتذر و يحس بغلطة دا يدل على ان معدنك طيب و انا اسف على اللى قلتة ليكى قبل كدة و اعتبرينى ما قولتش حاجه
صافي:انا اسفة على اللى عملتة فيك زمان
سامر:وانا خلاص مش فاكر حاجة صافي يالبن
صافي حليب ياقشطه
اما فارس فحاول احتضان برديس لتهداتها
برديس:ابعد عنى انت السبب
لو ابنى جرالة حاجة مش هسامحك طول عمري يافارس
فارس:برديس داابنى الوحيد اللى مش هقدر اجيب غيرة انتي فاهمه
برديس:الاب مش صلة دم و خلاص
الاب اللى بيربى و براعي
ودا كان ياسر كان احن عليه منك كا اكتر من ابنة انت كنت فين في احضان الست هانم
ابعد عنى مش طايقة لمستك ليا
فارس:انا مقدر حالتك حاليا
ومش هضعط عليكى المهم ابننا يقوم بالسلامه
…..
كاظم:اية ياشوقى ما لقتلهاش حل انا كدة هفلس كل صفقة تنط فيها
شوقى لها ابن ياباشا دة نقطة ضعفها
كاظم خلاص لو ما سابتش الصفقة دى بخطرها هتسيبة غصب عنها

شوقى واحنا مراقبين تحركاتها
شوقي:الو
اية طب خليك متابع
كاظم:فية ايه
شوقي:ابنها حصلة حادث و في المستشفي
كاظم:هنشوف هيوصل لاية و لو كدة نخطفة من المستشفى اسهل مش هتبقى العين علينا في ناس متير راحة جاية هناك
شوقي:احنا متابعين حالتة ما تقلقش
خرج الطبيب فجرو عليه
برديس:ابنى عامل اية يا دكتور
الدوك:اطمنى الحمد لله و قفنا النزيف و كويس ان و الدة نفس الفصيله
هيدخل على العناية لو عاوز تخشيلة 5 دقايق عشان ممنوع بس حد يخش في العناية لحد ما الحالة تستقر و ننقلة اوضته
وفعلا دخلت له برديس و بدا يستفيق
زياد:مامي ااااة اووف لاسى اوجعني
برديس:الف سلامة حبيبي
ياريتنى انا و انت تقوم بالسلامة و تبكي
زياد:عيطيس ما مي
برديس:حاضر عيون ما ما
زياد:بابي فين
برديس برة حبيبي
زياد عاوز اسوفه
برديس حاضر ياعيوني
وخرجت زياد عاوزك و هي تبكي فاتاها سامر يحتضنها
كويس اننا اطمنا عليه حبيبني
تحبى اوصلك ترتاحى ما هو ما لوش لازمة القاعدة مش هيدخلوكى تاني
برديس:لا هفضل جمب ابني
روح انت و طمن بابا هيقلق علينا ما حدش منا رجع و وصل صافي
صافي
صافي مش عاوزة حاجة اعملهالك او اجبهالك
برديس ميرسى يا.صافي روحى عشان ما يقلقوش عليكي
صافي هروح اطمن ما مى عشان قلقانة و هجيلك بكرة معاها
برديس:ماتتعبهاش
صافي:برديس ما تاسيش على فارس هو بيحبك بجد
برديس:بلاش كلام في الموضوع دة لانة منتهى عندي
واخذ سامر صافي و ترك برديس حيث خرج فارس بعينة حمراء من عند زياد
برديس:عامل ايه
فارس:نام
فجلست على الكرسى تبكي
فارس:برديس ما تحملنيش فوق طاقتى كفاية اللى احنا فيه مش قادر اشوفك كدة و محرمة عليا حتى احضنك او اواسيكي
برديس:عاوز تروح قوم انا قاعده
فارس:وانا مش همشي و اسيب ابني
ومشي يجيب اكل و رجع
فارس:خدى كلى حاجه
برديس:مش عاوزه
فارس بشخط و بعدين معاكى بقى في العند دة لما تقعى من طولك ابنك محتاجك هنشيلك و لا نشيله
فنظرت له انت بتشخط فيا ليه
فارس:عشان ما بتسمعيش الكﻻام
كل حاجة مناكفة فيها
امسكى يلا كلي
فاخذت منه لتاكل غصب عنها

ÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑ

سامر:انتى لسة زعلانة من اللى قولته
صافي:لا خلاص ما تحطش في دماغك
سامر: تجوزيني
صافي:انت فاجءتنى الصراحه
ففرمل سامر و ركن على جمب
نعم ياختي ظا انا بقالى 10 سنين قايلك
صافي:خلاص خلاص
ثم انت مش قلت هتخطب السكرتيرة بتاعتك
سامر انا ما عنديش سكرتيرة اصلا انا عندي سكرتير اخطبة عشان ترتاحي
صافي:امال بتكدب عليا
سامر:بصراحة كان محروق دمى منك و عاوز افش غلى و غيظى منك و احرق دمك
صافي بقى كدة طب نزلنى ياسامر مش عاوزة اركب معاك
سامر:بس يابت ياهبلة يلا عشان اخطبك اما اشوف ابوكى دة كمان هيستهبل فيها و لا ايه
صافي:ماتقولش على بابي كده
سامر:انا اقول اللى انا عاوزة في اي حد
عيلتكو دى ما فهاش غير خالتي و الواد سامح
صافي:سامر و انا
سامر زي ابوكى انا عارف بحبك لية و مش عارف انساكى مع انك جزمة لا تسوي
صافي:تصدق انك رخم و غلس و انا مش موافقه
سامر:ياشيخة روحى هو حد عبرك غيري
صافي:لا انت زودتها اوي
فاقترب منها اة زودتها هتعملى ايه
صافي:سامر ابعد عنى بلاش قلة ادب لحسن هنزل و اسيبك
سامر:وان ما بعدتش هتعملى ايه
انزلى انا قافل اللو ك ابقى و رينى هتنزلى منين يمكن من الشباك
صافي:والله لو ما بعدت لهصوت و الم عليك الناس

سامر صوتى انتي شايفة في صريخ بن يومين في الشارع و الدنيا ضلمة و الناس نايمه
صافي سامر اعقل و يلا و صلني
فجذبها من شعرها مقبلا اياها
بحبك ياشيخة يخربيت سنينك ضيعتى سنين من عمرنا
يكون في علمك البس بتاعك و الشعر دة ما يلزمونيش انا جاى بكرة عشان الوفت اتاخر اشوفك حشمة كدة و حجاب بدل ما انتي حره
صافي تنظر له بخجل يلا بقى و صلنى و ما تعملش كدة تاني
سامر هحاول و يغمزلها و يشغل العربية و ئنطلق بها يوصلها و عندما تنزل
هتوحشينى يابنت الاية بحبك
فتجرى على الفيلا
لتجد و الدتها
امها:فى اية قلقتونى ابن برديس عامل ايه
صافي:طلع للعناية و بكرة هيروح اوضة و الحمد لله احسن
امها:ربنا معاها الا الضني
صافي:مامي سامر عاوز يجى يخطبنى بكره
امها:والله الف مبروك حبيبتي
…………………
بعد ان اكلت برديس و فارس بجانبها امام غرفة و لدهم
غفلت برديس حتى ان دماغها و قعت على كتف فارس الذى كان يرجع راسة للخلف فاخذ جاكتتة التي بجانبة و وضعها عليها لان الجو بارد و تركها تنعم بالنوم على صدرة فاحست بالدفء و نامت فترة لتقوم تجد نفسها هكذا
فتقوم منتورة ليفزع هو الاخر من نومه
فارس:فى اية الواد جرالة محاجه
برديس:ازاى تعمل كده
فارس عملت ايه
برديس:نيمتنى على صدرك
فوقف امامها و وضع يدية في جيبه
اولا انه ما نيمتكيش انتي من الارهاق نمتى على كتفى و الجو برد غطيتك بالجاكت بتاعى اجرمت بقي
برديس:لا ان بتستغل الموقف قلتلك ما تلمسنيش
فارس:ما شي المرة الجاية هبقى اشيلك من قفاقى و ارميكى بعيد
برديس:لية شايفنى فار
فارس يمسكها من ذراعها
اللهم اطولك ياروح اعملك اية انا جبت اخرى معاكى و مش طايق نفسي اصلا فلمى الدوراحسلك و ما تضيقيش خلقى اكتر ما هو ضيق
برديس:يعني هتعمل ايه
فجذبها لغرفة فارغة التي سيخرج عليها زياد بعد الافاقه
واغلق الباب و الصقها بالجدار
انتى ما ل مخك جرالة اية عاوزة تعرفى هعمل ايه
فقبلها قبله
برديس ابعدتة عنهاوهي تبكي
ابعد عنى ما تقربليش انت ما بقتش جوزي
فارس:لا انا جوزك غصب عنك و عارفة اني ما طلقتكيش الا خوف عليكى و غصب عنى و عنك
برديس:عشان كدة عشت حياتك و لا سالت فيا و لا في ابنك
فارس:والله ما كان في دماغى غيرك و لا عمري حبيت و لاهحب غيرك انتي حبى الوحيد
دى كانت مريضة سرطان يعني كنا معظم الوقت بين العمليات و الكيماوى و الله شفقة بيها مش اكتر حسيت انها محتجانى فعلا
برديس ولو انا كل ما فكر انك كنت في حضن حد غيرى بجنن ابعد عنى مش طيقاك و جرت و خرجت
برديس:ابنى مش هيخرج لاوضته
الدكتور بس هو مش في الافاقة المفروض راح الاوضه
برديس:ازاى يعني انا لسة طالعة ما دخلش فيها
وفارس جه
فى ايه
برديس:الولد فين
فارس:ازاى الولد يتخطف من العناية احنا فين دا انا هخرب بيتكو
رن موب برديس
شوقي:لو ما بعدتيش على الصفقة ياحلوة مش هتشوفى ابنك طول عمرك
برديس:لو قربت من ابنى هقتلكو
الو الو
فارس:فى ايه
برديس:ابوك خطف ابنى يافارس
فارس ايه

ÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑ

فارس باستغراب
وابويا يخطف ابنى لية ما كافهوش اللى عملة زمان و حرمنى منك عطاوز يحرمنى من ابنى اللى مش هعرف اجيب غيره
برديس:هو ما يعرفش انه ابنك دا خاطفة عسان الصفقه
فارس:صفقة اية و انتي ما لك بالصفقات
برديس ؛

 

 

مش و قتة دلوقت هفهمك بعدين المهم الولد
اتصل فارس بابوه
بتخطف ابنى اللى ما حلنيش غيرة و مش هعرف اعوضة في حد يخطف حفيده
كاظم:ابن مين و حفيد مين
انت شارب حاجه
فارس:ابنى هو بن برديس
برديس كانت حامل فيه لما طلقتها
كاظم:انت بتقول اية انت اتهبلت اكيد بتكذب عليك
فارس:زياد.ابنى و الله لو عملت فيه حاجة هنسى انك.ابويا و مش هرحمك
كاظم:اجرى حالا على مخزن المقطم على ما تصل بشوقى يلحقهم و اجيلك بسرعه
كاظم شوقى الولد فين
شوقى في المخزن مع الرجاله
كاظم:اوعى حد يقربلة دا حفيدى ياشوقي
شوقى اية طب هتصل حالا ربنا يستر و ما يكنوش اتغابو
كاظم:مش هرحمهم لو لمسو شعرة منه

انا رايح على هناك و حصلنى بس اتصل الاول بيهم نلحقهم و فارس رايح على هناك
شوقي:اوامرك
………..
شوقى اوعى حد يهوب ناحية الواد
مدحت:انا سايب فتحى معاة انا طلعت اجيب اكل من بره
هحاول اتصل و لوان ما فيش شبكة و فتحى غبي
وممكن يتغابي عليه
شوقي:لو الواد حصلة حاجة الباشا مش هيرحمكو
مدحت:انا بعيد عنه بس هحاول اتصل .

 

.
مدحت يادى النيلة ما فيش شبكه
……………………..
كان قد وصل فارس و برديس للمخزن
فارس:خليكى هنا
برديس:لا انا جاية معاك
فارس بشخط و عصبيه
قلت خليكى هنا مش ناقص لخمة عشان نطلع سلام
برديس:طيب حاضر بس خد بالك من نفسك و منه
فارس:ر بنايستر
برديس:لا الة الا الله
فارس:محمد رسول الله

دخل فارس من شياك جانبى للمخزن يحاول يرى اين يوجد و لده
جاء كاظم و ركن سيارتة فراتة برديس
برديس لو ابنى جرالة حاجة هقتلك
كاظم:اهدى ان شاء الله مش هيحصلة حاجه
سيبينى ادخل انقذة كيف ما تقوليش انه حفيديازاى و تركها و دخل
كان في هذا الوقت فتحى مرفع فارس و هو يحمل ابنة و يعطى فتحى ظهرة ليحمى ابنه
فدخل كاظم ليرتمى امام فارس فتنطلق رصاصة في صدر كاظم لتخرخ و تستقر في كتف فارس الذى ما زال يحمل و لدة فياتى شوقى و مدحت و تدخل برديس
شوقى يانهار اسود انت هببت ايه
كانت برديس طلبت الاسعاف لولدها حينما دخل فارس فاتت الاسعاف لتحمل ابو فارس و ابنة لانة يحتاج للاسعاف
اما فارس فاخذتة برديس و راءهم للمشفى و قادت السيارة لانة مصاب
برديس:فارس خليك معايا ما تغبش عن الوعي
كلمنى بليز
ووصلو لتقوم حالة طوارى بالمشفى اخذ و لدها للعناية مرة اخري
ودخل فارس العمليات لاخراج الرصاصه
اما كاظم فلفظ انفاسة الاخيرة بالمشفى عند و صوله
وبرديس في الردهة تدخو لفارس ان ربنا ينجية وان يشفى و ليدها
…………………
صافي الو
انت لسة نايم
سامر:انتى مين و عاوزة ايه
صافي:انا مين انت تعرف حد غيرى ياسامر
سامر:انتى مين خلصى يابت مش فايقلك
صافي:بتة تبتك قوم فوقلى انا صافي
سامر:طب و عاوزة اية ياصافي
صافي ياربى الواد دة فقط الذاكرة و لا جالة زهايمر
دا بيرمى الذاكرة في البحر لما بينام
فولى بليز الكل مستنيك و سامح جة بعياله

سامر:ومستنينى لية هو انا عامل عاملة و لا جريمه
صافي:لا و الله كدة كتير عليا
فوق بدل ما اجى اجرك من السرير
سامر:وانا مستنيكى اخدك في حضنى و نكمل نوم
صافي:تصدق اني هبعتلك سامح يجرك من قفاك
سامر:لا بلاش سامح طب اقفلى و صحينى كمان ساعة يابت انا راجع بعد الفجر حرام على اهلك
بصى انتي طالق ياصافي ارتحتى بقى سيبينى انام و قفل
صافي يانهار اسود اية المصيبة اللى بليت نفسي بيها دى الواد.طلقنى قبل ما نتجوز
سامح:فى اية يابت بتكلمى نفسك
صافي:سامر طلقني
سامح:نعم ياختي هو اجوزك اصلا
صافي:روح قلة انت جاى تقولى انا
دا ضارب خالص
لا دا مجنون شبهك بالملى ان ما كنتش اعرف كدة خالص
روح صحي المجنون دة دا طلقنى و قفل السكة و نام
سامح:وانتى بتصحية لية حالا
صافي:العصر قرب مش يصحي ياخد شاور و يجهز
سامح:هو هيروح للكوافير يتمكيج زيكو
دا هو هيسقط الجلبية و يجي
صافي:جلبية انا يجى يخطبنى بجلبيه
سامح:بس على الله يفتكرها و ما يجيش بالبوكسر دا سامر و انا عارفة دايما قاعدلنا صيفي كده
صافي:انا و قعت في و سط.اتنين متخلفين انا اية اللى شبكنى الشبكة السودا دي
ولا سال في اختة اصلا و ابنها
سامح:مش اطمنتو عليه و معاها فارس هيعملهم ايه
صافي:ولا حاجة انا اللى غلطانة و استاهل ضرب الجزمة اني و افقت على الجوازة دي
وجدت خلفها
انا سامع حد بيهلفط بالكلام كدة و يقول جوازة و مش جوازه
صافي تلتفت امال كنت بتستهبلنى و لا ايه
سامر:ماهي خالتي مصحيانى من بدرى عشان اجى على الغدا ء
ربنا يخليكى ليا ياخالتي و لا يحرمنيش منك ياام الواجب
ماجاتش من ناس تانيه
صافي:بقى كدة انا دايما اللى و حشة في العيله
وزعلت و همت بالمشي فجذبها تعالى ياهبلة يامحنناني
الواد شايل عيل و مراتة عيل و هو ادى و انتي ضيعتى علينا اجمل سنين عمرنا كان زمانة داخل المدرسة يامفترية عاوزين نلحق نجيب واحد في الوقت الضايع
صافي:ماتصلتش ببرديس
سامر:كنت هخلص هنا و اخدك و نروح

ÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑÑ

دخل طاهر
انتو هنا و مش داريانين بالى بيحصل
ناهد:خير حصل ايه
كاظم و فارس اضربو بالنار
سامر: ايه
دا فارس مع ابنة في المستشفي
طاهر ماهو كان كاظم خطفة و ما يعرفش انه حفيدة راح فارس ينقذة الواد اللى خاطفة جة يضربة لالنار فكاظم فداة و جت في قلبة و خرجت لكتف فارس
سامر:وزياد
طاهر كلهم راحو المستشغى بس كاظم ما ت و فارس في العمليات و زياد في العنايه
سامر:طب انا رايح لبرديس حالا عن اذنكو و اعدى اخد بابا في سكتي
ضافى وانا حاية معاك
ناهد وانا كمان
سامح:خليكى انا هاخدك معايا عشان ما نعطلهمش
بس اوصل مراتى البيت في سكتنا
……………..
..ذهب سامر و عادل و صافي
وعندما راتهم برديس انطلقت لحضن ابيها
برديس:شوفت اللى حصل يابابا
عادل:معلش يابنتى و كيف ما تتصليش نعرف من طاهر
برديس:انا مش قادرة افكر بدعى ربنا يقومهم بالسلامه
وفارس اكتر من 4 ساعات و لسة ما خرجش مع انها في كتفة مش عارفة في ايه
ولو احتاجو دم فصيلتة نادرة ما كناش للاقيين لزياد لولا فارس نفس الفصيلة مش عارفة لو احتاجو اجيب منين
صافي:سامح نفس الفصيلة زمانة جاى مع ما ما لو احتاج
برديس ربنا يستر
وخرج الدكتور اخيرا
برديس:خير يادكتور
الدوك:خير ان شاء الله اطمنى عملنا كل شيء في و سعنا بس هيدخل العناية شوية و يروح لغرفته
وخرج للعنايه
برديس ممكن ادخل 5 دقايق
الدوك:بس مش اكتر و ما تجهدهوش في الكلام
دخلت كان لم يستفق بعد او في المرحلة بين الافاقة و التوهان
فامسكت يدة قبلتها و وضعتها بين كلتا يديها
ووضعتها على جبهتها ارجوك قوم و خف بسرعة عشانى و عشان ابنك محتاجاك جمبى اوي
فارس بارهاق:هو لازم اموت قدامك عشان تحسى بوجودي
فوضعت يدها على فمة شششش
الف بعد الشر عليك بلاش تتكلم عشان ما تتعبش
دا انا عايشة عشان انت عايش
انا من غيرك اموت
انت عارف انك اول و اخر حب في حياتي فارس:وياسر
برديس زي مراتك كدة كان بيحبنى اوى و عمل عشانى كتير
فارس:يعني بترديلة الجميل بانك تجوزيه
ب ديس:بلاش نتكلم في اللى فات خلينا نعيش اللى جاي
فارس:ابنى فين و عامل ايه
برديس:جمبك في العنايه
فارس:عاوز اروحله
برديس:تروح فين انت مجنون بكرة هنقلكو في حجرة دابل انتو الاتنين سوا
ودلوقت ارتاح ياحبيبي
…………….
وخرحت لهم لتطمنهم
الحمد لله احسن دلوقت
والكل في الخارج خالتها و سامر و سامح و صافي و عادل
برديس:روحو انتو عشان الزيارة و انا هفضل معاهم
سامر:طب تعالى خدى شاور و غيرى و ارجعى و كلى حاجة انتي بقالك يومين
برديس:مش هقدر
عادل:اخوكى عندة حق كدة كدة هم في العناية مش هيدخلوكى تعالى و هنرجعك تانى بس خدى شاور يريحك و تاكلى لقمه
برديس:مش هقدر اسيبهم
عادل انا قلت كلمة مش هعرف امشي كلمة عليكي
يلا ياسامر خدها البيت و ابقى رجعها
سامح:وانا هرجع ما ما و صاقي
صافي لا انا هروخ معاها عشان اكلها و يبقؤ سامر يرجعني
وفعلا ذهبت تاخذ شاور و طلعت كانت صافي احضرت الطعام
برديس:تبكي مش عارفة لو حد منهم حصلة خاجة هيجرالى ايه
صافي تحتضنها
ان شاء الله هيبقو كويسين الاتنين و يقومو و ترجعو سوا كلكو تاني
يلا بقى كلى عشان تقدرى تقفى على رجلك هم محتاجينك
برديس:متشكرة ياصافي جدا
صافي:العفو حبيبتي على اية احنا اخوات
انا اللى كنت انانية اوى و ما يفكرش غير في نفسي
برديس:وانا غلط لما اجوزت فارس بس مش بادينا و الله انا حبيته و هو حبني
صافي:وانا ما حبتش غير سامر بس ما كانش ينفع عشان امكانياتة و بابا عمرة ما كان هيوافق عشان كدة صديتة و كرهتة فيا
يلا بقى كلى عشان تلبسى و تروحى و انا جعت و هفتح نفسك و اكل معاكي
دخل سامر انتي جايبة الاكل تاكلية و لا تاكليها يامفتريه
صافي:الله جعت انت ناسى اننا مشينا و ما اكلناش
سامر:طب ما انا ما كالتش
صافي:طب ما تاكل حد حايشك
سامر:طب انزاحى خدى ريحة ياحورية يعني اقعد فوقك افعصم و الله
برديس خدو الاكل مش عاوزة انتو جايبينهولى و عنيكو فيه اية الطفاسة دي
سامر:اكلة هنية تكفى مية احنا بنفتح نفسك ياهبله
برديس:لا و الله داانتو نسفتوة ياجبابره
سامر:يااة كان طعمة خرافة الواحد تقل ما تيجى نريح شوية ياصافي بقي
صافي:بس ياسافل ياقليل الادب
برديس:ههههة قوم يلا من هنا هلبس و مشيني
سامر:والله فاهمنى غلط
برديس و صافي:لا فاهمينك صح
ورجع برديس للمشفى و اعطاها عصاير و اكل عشان تفطر في الصباح
واخد صافي
سامر:هى جوازة فقر و ما رور على امها
ضربولنا الجوازة اهو حتى الغدوة طارت
احنا نضرلبنا و رقتين عرفى و نلحق نجوز و ابقى اخطبك على مهلنا حتى نلحق نجيب عيل على ما نتخطب
صافي:واحنا هنرجع بضهرنا في الجوازة دى و لا ايه
انت شارب حاجة و لا لسعت
يضربها على دماغها في واحدة تقول لجوزها انت لسعت ما فيش رباية خالص
طب اية رايك انا داخل اخطبك في ام الليلة دى بقي
صافي:هتخطبنى 2 بليل يالهوي
دابابا هيكرشك و يقول دا مجنون رسمي
سامر:هى طقت في دماغى امشي يابت قدامي صحي ابوكى حتى يبقى قايم مسطول مش مركز يوافق على طول
صافي:اية الجنان ده
سامر:يلا يابت مش عاوز لكاعه
صافي انا اللى جبتة لنفسي
سامر:بتقولى اية سمعيني كده
صافي:ولا حاجة ياحبيبي
ودخلو و جدو امها و ابوها جالسين
سامر:اهو الناس مصحصحة و مستنينا اهو
شوف بقى ياعمي انا طالب ايد صافي قبل ما باقى العيلة تستشهد عشان انا جبت اخري
انا فوق ال30 و لا عيل و لا تيل و عاوز اجوز بقيالحق اشوف عيالى و انت عارف انا ما سك اكب شركة في البلد و عندي شقتى و عربيتي و كل حاجة جاهزة يعني اسبوعين بالكتير يكون زياد و فارس طلعو عشان بس برديس اختي و نجوز
طاهر:خلاص يابنى لو انت و صافي متفقين خلاص
سامر:اشهد ان لا الة الا الله

افقى زرغوطة ياخالتي
ناهد:زرغوطة اية الساعة 3 الفجر

سامر:بتكرشينى بالمحسوس يعني ما كانش العشم
ناهد لا ياحبيب خالتك اطلع نام هتمشي حالا الاوض كتير
طلعية في اوضة سامح ياصافي
سامر لا انا عاوز اوضة صافي
صافي:وبعدين في هزارك الرذل دة لو حد سمعك
سامر:انتى اللى دايما فهمانى غلط انا كنت هكرشك منها و انام انا
صافي:والله
يلا ادخل الاوضة دى و اقفل عليك و اياك تطلع الا الصبح
سامر:لية اقفل عليا هتيجى تتحمر شي بيا
صافي يالهوى خلاص سيبة مفتوح داانت كارثة مصيبة و ربنا بلانى بيها اخرة صبري
سامر:اية البت الرخمة دي
حد يقول على جوزة كدة شايفة الناس في العيلة بتستشهد تحمد ربنا على بختها
……………..
تانى يوم انتقل زياد و فارس في الغرفة و معهم برديس
زياد بابي ما لك يابابي
فارس:انا كويس ياعيون بابي المهم انت بخير
زياد انا عاوز انام جمب بابي
برديس:لا يازياد بابا في و اوا اوف
فارس هاتية على الكتف التاني
وفعلا اخذة في حضنة و هو يعتصرة بيدة حتى كاد يكسر عظامه
زياد:اى بابي انت اوجعني
فارس:الف سلامة ياقلب بابي من جوة ياعقل بابي
وبعد اسبوعين كانو خرجو
برديس:هات زياد عنك
فارس انا عاوز اشيله
برديس:يافارس انت لسة تعبان
فارس:ياسيتى ما لكيش دعوة بينا اب و ابنة اش احشرك بينهم صح يازيزو
زياد:صح بابي مش ليكى دعوة ما مي
برديس:اخرتها اخرج انا منها
ما شي يازيزو
زياد:مس تزعليس ما مى انا حب ما مى و بابي كتييير خالث ما لث
برديس:واحنا بنحبك ياعيون ما مى و بابي
فارس يلا بينا على الماذون الاول و هنعمل فرحنا مع اخوكى و تلبسى الفستان الابيض و هنعملة في اكبر قاعات البلد
برديس:لا طبعا هو اول مرة و لا احنا عيال دا عندنا طفل 5 سنين لا اكسف
فارس:هو احنا عملنا اولاني
يلا المهم للماذون نصلخ اللى حصل زمان و لو انك مراتى اثلا انا ما طلقتكيش بارادتي
وقعلا تزوجو و الكل علم بذلك و الدها و سامر و خالتها و الكل بارك لهم
واتفقو على فرح للاثنين
وفعلا في افخم القاعات جاءت العروستان تتابطان العريسان و الكل فرح بالزواج و زياد فرحان و يرقص مع و الديه
واخذ سامر زوجته
سامر:اخيرا داانتى كنتى منحسه
صافي:انا ياسامر اخس عليك
سامر:لا امي
مش عاوزين نضيع فانية الى هي اقل من الثانيه
صافي:ومستعجل لية يعني
سامر:دا اليعيدة ما عندهاش ريحة الدم
قومى يابت خلصى في ليلتك
……………..

 

………..
اما فارس اخد زوجتة و ابنة لفيلتهم
ونيم زياد بسريرة و ذهب بعروسة كانت ترتدى قميص نومها
فاحاطها من خصرها بذراعيه
بحبك يااول و اخر حب في حياتي
وبداو ليلتهم
……….

 

………………..
وبعد شهر العسل
فارس:احنا ندمج الشركتين و اياشرهم و انتي كفاية شغل و خدى بالك من زياد
برديس:ندمج ما شي انما قعاد من الشغل مش هقعد انا هباشر العمل في شركتى و مش هقعد
قارس:بلاش تخلقى مشاكل
برديس:وانا مش هقعد و لو مش عاجبك طلقني
فارس يحذبها من شعرها و يقبلها بعنف و قدرتى تنطقيها لو سمعتك بتقوليها تانى هقتلك يابرديس
برديس:وانا بحب شغلي
فارس:بس انا بحبك انتي و عاوزك ليا انا
برديس:بلاش انانية يافارس
انا بحبك بس بحب شغلي
فارس:خلاص حبيبتي اشتغلي
فتعلقت برقبتة ميرسى حبيبي ربنا يخليك ليا
فارس:كدة دق ناقوس الخطر
ويقبلها و يذوبان سويا
وظل الزوجان بين شد و جذب هكذا بسبب خلافات العمل و لكن يتصافيان مرة اخري

IIIIIIIIIIIII

 

تمت بحمد الله

 

بقلم: فيروز شبانه

فيري عبدة صور رواية انثى في عالم المال

    أنثى في عالم المال pdf
    رواية انثى في عالم المال
    قصص أنثى الورق
    يظنون اني غبي

1٬632 views

رواية انثى في عالم المال