2:04 مساءً 21 أبريل، 2019

رواية عشاق يجتمعون في بيت واحد بقلمي كاملة

رواية عشاق يجتمعون في بيت واحدبقلمى كامله

 

كاحلام على ارض خرافية يلهينا عن الحاضر يشدنا و يجذبنا فيعجبنا جبروتة بالحب نحيا فهو الروح للجسد فلا حياة بدونة و هو الامل الذى يسكن انفاسنا و يخاطب افكارنا ليحقق امالنا هو سفينة بلا شراع تسير بنا الى شاطئ الامان،سماء صافية و بحرا هادئ و بسمة حانية ،

 

 

يزلزل الروح و الكيان و يفجر ثورة البركان

الحب

اسطورة تعجز البشرية عن ادراكهاالا لمن صدق في نطقها و معناها الحب يقراء و الحب يسمع و الحب يخاطبنا و نخاطبة و يسعدنا و نسعده وهو عطرا و همسا نشعر بسعادتة اذا صدقناة في اقوالناوافعالنا بالحب تصبح الحياة جميلة لكي نحقق اهدافا قد رسمناها ولكن ما يقلق العاشقين فقط هو احتمال ان تكون الاقدار تخبئ لهم فراقا لم يكن في حسبان

الشخصيات

يتكونون من اربع عائلات و كلهم يسكنون مع الجد و الجدة في فلة كبييرة جدا و غرفها كثيير و الخدم يملئون بيتهم طبعا الجد كان يريد ان يسكنون ابنائة و احفادة في بيته لانة كبير و يكفيهم بزيااده

الجد مسعود /يشتغل بشركة كبيرة و حنوون للغاية و يحب احفاادة بشكل كبيير و داائماا يتمناا يسعدهم و لا يزعلهم بسس اذا قال كلممة تتنفذ من دوون اي نقااش

الجدة نورية /طيببة و داايم رايها من رااى زوجها يعني اي شي يقوله الجد هي معه و دايم تتناقر مع الشباب و البنات اذا لبسوو لبس ما عجبها او سوو شي ما عجبهاا.

عائلة ابو فيصل

ابو فيصل عبد الله/ طييب و حنون و اجتمااعى و يشتغل بالشركة مع ابوه

ام فيصل فاطمه/ طييبة مررة و حبووبة و كل همهاا ان فيصل و مرام يكونو سعداء

فيصل/عمرة 23 يدرس بالجاامعة .

 

هو حلم ملاايين البنات من و سامتة معضل و بشرتة برونزى مرح و ضحوك و يحب يلعب باعصاب الوااحد بس انه شوى عصبى و مغاازلجى و البناات ما يصدقن خبر اذا جاء يرقمهم

مرام/ اخت فيصل الوحيدة عمرها18 مرحة زي اخوها و حلوة مررة اخذة من ملامح اخوها شعرها بنى للغامق و يصل لنص ظهرها و مرجوجة هي و بنات عمهاا

—————

عائلة ابو خالد

ابو خالد عبد الرحمن/طيب و حبوب و مدلعع بنتة ليننا لااخر شي و اللى يائذيهاا ياويلوة ياسواد ليلوة و يشتغل بشركة ابوه

ام خالد نوره/ كل همها سعادة و لدها الوحيد و بنتهاا الوحيدة و طييبة مرره

خالد/عمره23 بالجامعة مع ولد عمة فيصل و سييم بس مو مثل و سامة فيصل معضل و مررح و مغازلجى هو و ولد عمة فيصل

لينا /عمرها18 تدرس بثالثة ثانوي زي مراام هالبنت عندهاا جمماال و حلااوة تذووب بيضاا و شعرهاا طويل لونة بنى فااتح طولها و سط هي دلووعة مررة و بنفس الوقت مرجوجة و عنييدة مررا

————-

عائلة ابو تركي

ابو تركي عبد العزيز/ يشتغل مع ابوة و اخوانة بالشركة و طيووب مررة بس اذا عصب عصب

ام تركي ساره/ طييبة و انيقة و هاادية و اللى يشوفها يقول صغيره

تركي/عمره24 طيووب و حببووب و وسيم طوويل و نحيف و مثقف شوى و نصووح و ما هو من الشباب اللى يلبسون جينزات و يرقمون مثل فيصل و خالد داايم يلبس ثووب و عشاان كذا الجدة تحب اكثثر و ااحد من احفادها تركي

سعود/ الابن الثاانى لاابو تركي عمرة 22بالجامعة رومنسى و طييب و حبوب و وسيم يحب بنت عمة لمار و هي نفس الشي

عبير/ اختهم الوحيدة عمرها19 بالجامعة هاادية و رومنسية و طيووبة بس اذا اجتمعت مع بنات عمها تصير مرجوجة مثلهم

———–

عائلة ابو نواف

ابو نواف عبد الحكيم/يشتغل مع ابوة و اخوانة بالشركة و حبووب و يكررة الظلم و ما ايسككت على الغلط ابدا

ام نواف سميه/ طيبة مررا و علﯽ نيااتهاا و حنوونة حييل

نواف/ عمرة 23بالجامعة طيوب و حبوب طويل و جسمة لااهو نحيف و لا هو متين يعني و سط اجتممااعى و يحب يجلس مع جدتة و يسولف معهاا و داايم يروح مع عياال عمة للبحر اذا طفشوو

داليا/ عمرها19مثل عبير طيببة و حلوة بيضاا و شعرها يصل لنص ظهرها و لونة بندقى و هي طويلة و طولهاا معطيها انااقة اكثثر غير عن بنات عمهاا الباقيات اللى لاهن طويلات و لا قصيرات و سسط

لمار/ عمرهاا18تدرس بثالثة ثانوي مع لينا و مرام بنفس المدرسة طبعاا يدرسون بمدرسة اهلية المهم هي بيضاا و طولها و سط طيبة و حبوبة و مرجوجة و هي تحب ولد عمها سعود

—————-

البارت الاول

فى بيت الجد مسعود الساعه9المساء

فى صالة الطعام عند البنات

كانو يتعشوون

الجدة و ام فيصل و ام خالد و ام تركي و ام نواف

ولينا و مرام و لمار و عبير و داليا كانو جالسين على الطاولة و يااكلون بهدووء

قطع هالهدوء لينا

لينا و هي تلعب بالملعقة اقول جدتي

الجدة بهدوء هلا

لينا جدة ليش طلبتى عشاء رز و دجاج مو لو طلبتى شاورمات مو كاان احسسن (

الجدة بجدية ايهة عشاان القاك جالسة بغرفتك تاكلين و تشتغلين على الابتوب و الاجهزة ذى اللى ما شفت من و راهاا خيير

لينا بتافف:اوف يعني كل ما جبناالكم سيرة قلتو عشان الاب توب و الاجهززه

مرام: ايهة و اذا مرضنا و لا صارت فينا زكمة قلتو عشان الاجهزه

لمار و حتﯽ اذا لقيتونا نياام الظهر قلتو سهرانات على الابتوب و الاجهزة تراا ما صاارت كل ما سوينا شي او صارلنا شي قلتو كله من الابتوب و الاجهزه

ام نواف اللى انصدمت من جرائتهن:اوص انتي و اياها اووص

الجدة تمثل انها معصبة عشان تخوفهن اوص انتي و اياها ياقليلات الادب تعللن صوتكن على جدتكن هاة اقسم بالله لو ما مسكتن السانكن انتي و اياها لااقصة لكن فاهماات

لينا بخوف:هاة اي اى فاهماات حنا اسفيين ياجدة و قعدت تطقطق بالملعقة يعننها تااكل

مرام بنفس الخوف:حناا اسفيين ياجدة و حقك علينا و رجعت تسوى نفس حركة لينا

لمار طبعا من الخوف سكتت و رجعت تاكل ببرود لانهاا عارفة لو تكلمت زادت الطين بله

اماا عبير و داليا كاتمات ضحكتهن لانهن عارفات لو ضحكن بتقوم عليهن الجدة مرة ثاانيه

بنفس الوقت على العشاء عند الشباب و الشياب

كاانو يتكلمو على الشركة و اللى يشتغلون بالشركة و طبعا الشباب طفشو من هالسوالف

الجد لااحظ على الشباب اللى سااكتين و بااين عليهم الطفش و شفيكم ياعيال ما تشاركوننا السوالف

فيصل الله يهدااك ياجدى اي سوالف كل سوالفكم على الشركه

الجد اجل و ش تبيناا نسولف فيه و انا جدك اذا عندك انت سالفة قولها

خالد ما اصدق علﯽ الله ان الجد عطاهم فرصة يتكلمون و على طول سبق فيصل بالكلام: اية اية ياجدى انا بصراحة بقولك سالفه

الجد بحنيه: قوول ياوليدي

خالد انا اقوول ياجدى و ش راايك نروح للمزرعة منهاا نستاانس هنااك و نغير جو شوي

فيصل اي و الله جدى من زماان ما تسبحت تكفﯽ و اافق

الجد والله انهاا فكرتن ممتازة و لا شراايكم انتوو<<ياشر على الشياب

ابو فيصل و الله رايى من رايك يايبه

ابو خالد اللى تشووفة يايبه

ابو نواف اللى تشوفونه

الجد و انت ياسعود انت و تركي و نوااف و ش رايكم

سعود مواافقين

نوااف علﯽ كيفكم و الله

تركي اي و الله نبى نروح مشتاقين للمزرعه

الجد ايهة زيين و انت يابو تركي و ش رايك

ابو تركي و الله انا موافق دام انكم تبون بس خلونا نشوف امي و البنات

تركي اكييد انهم بيوافقون ما يحتااج

سعود اي و الله حرييم اكيد يحبن الطلعات

الجد اجل يالله تجهزوو و قولو لحريمكم و خواتكم يتجهزون لان يمكن نقعد اسبوع هناك

وراحو الشباب كل واحد اتصل علﯽ اختة و قالو لهم يتجهزون لانهم بيروحون للمزرعة اسبوع و طبعاا البنات ما صدقوو خببر و كل و حدة راحت لغرفتها تجهز حاجاتهاا

بغرفة لينا

لينا و هي عافسة دولابهاا اوف يارببى اناا متاكددة اني حاطة الايبود حققى هناا وين رااح يععنى انا لاازم ارووح للبناات اسئلهن

طلععت من الغرفة و هي مععصبة و على طول اتجهت لغرفة مرام و

سئلتها و بعدها راحت غرفة عبير و سئلتها و راحت غرفة داليا و سئلتها و راحت غرفة لمار و سئلتها طلعت من غرفة لمار و هي معصبة اوفف يارربى و ش ذا حتﯽ البناات ما اخذن الايبود حققى يعننى من اخذة نزلت تحت و هي تصارخ يممااة يممااه

ام خالد اللى كانت جالسة تتقهوا مع الجدة و الجد و الامهات و صممة و ش فييك تصارخين

ليناا يممة شفتتى الايبود حقي

الجدة على طول تتدخلت: الحيين كل هالنوااح و الصرااخ عشان الايبود

ليناا ياجدة انتي ما نتى فاهمتنى اقوولك ايبودى ضااع تعرفين شنو يعني ضاع

الجدة بعصبية و اذا يععنى ضااع و قفت الدنياا يالله يالله اشووف طلعى فوق و جهزى عفشك و خرابيطك لان مستعجلين و بنمشي

ليناا و هي طالعة و بصوت عاالى اووف مننكم

الجدة بشهقة هئئئ شوفو قليلة الحياا اللى ما ترببت

الجد و شفييك عليها يانورية خليها على راحتها

الجدة سكتت

ام خالد:الله يهديهن بس هالايام صايرات البنات مررة نفوسهم ما هي طاايقه

ام نواف يمكن عشان المدرسة ما بقى عليها شي و تبتدى و هن كارهات المدرسة كره

ام فيصل: يمكن و الله

الجد لاتكبرون القصة و قولو الله يهديهم

الكل بصوت خفيف الله يهديهم

عند ليناا بالغرفة كانت تفكر و تكلم نفسها ياربى يعني وين بيكون الايبود وين المشكلة ما قدر اروح مكاان من دونه

جلسست.

 

تفككر وين تدوره

وفجئئئئة لقييتهاا بغرفة الشبااب دام انهم مو موجودين ليش ما دور بغرفهم اي و الله خن ادور

اول غرفة راحت له غرفت خالد و جلست تدور في الدولاب و في الدروج و تحت مخدتة و على سريرة و لاكن لاجدوا

طلعت من غرفة خالد و هي منقههرة و وقفت عند غرفة فيصل ادور بغرفتة و لا لا بس و ش جاب ايبودى بغرفتة و لا اقول ليش ما دور يمكن الخدامة حطتة بغرفتة و تحسب انه حقه

فتحت البااب و رجععت صكتة عشان ما حد يشوفها

لمما تقدممت خطووة انصدممت انوو فييصل كاان و ااقف على التسريحة و يتعطر

فيصل كان يحسبة الخداامة انهاا جابتلة الكوفي

وبصوتة الخشن ميرى حطى الكوفى على الكوميدينة و طلععي

لينا صننمت و ما هي عارفة شتسوى —–

فيصل رفع صوتة ميررى سمععتى انا شقلتل….

صننم مكاانة لمما شاف بنت زي الملااك قداامه

فيصل حب يستهبل اللهم سكنهم مساكنهم انتي من وين طلعتيلى و انتي ميين اصلا

لينا ناظرت فيه نظرات تعصيب:اقوول ما نى فايقتلك و قوولى ما شفت ايبوودى اللى لونة و ردي

فيصل هيية انتي ياهووة و ش تحسين فيه داخلة تدورين ايبودك سلااماات و يين عايشين حنناا انتتى مستوعبة انك قاعدة تفتشين بغرفة ولد عممك

لينا حسست علﯽ نفسهاا و على طوول ركضضت بتطلعع من الغرفة الاا يمسكهاا فيصل من يدها

ليناا هية انت فكك ايدي

فيصل طب لحظة قلتليلى تبين ايبودك

ليناا بفرح اييهة ابييه

فيصل روحى افتحى الدرج الاول من تسريحتي

ليناا علﯽ طول تقدمت بخطوات سريعة و فتحت الدررج و الصدمة ان ايبودها كاان دااخل هالدرج

لينا بصدمة و هي تااخذ ايبودها ايبوودى و ش جابة عنددك

فيصل بابتساامة جانبية اسئلى نفسسك

لينا بجدية هية اناا قاعدة اكلممك من جد ايبودى و ش جاابة عندك

انتهئئ البارت

توقعااتكم في البارت الجااي

ايبود ليننا و ش جابة عند فيصل

فى المزرعة هل راح يصير احدااث و مواقف او لا

ادرى الباارت قصير بس اذا شفت تفااعل اكييد بكملة و بطوله

تحيااتے.

 

محبوبه1

    رواية عشاق يجتمعون في بيت واحد
    رواية عشاق يجتمعون في بيت واحد كامله
    رواية عشاق في بيت واحد
    عشاق يجتمعون في بيت واحد
    روايه عشاق يجتمعون
    تحميل روايه عشاق في بيت واحد pdf
    روايات عشاق
    روايه عشاق يجتمعون في بيت واحد الارشيف
4٬013 views

رواية عشاق يجتمعون في بيت واحد بقلمي كاملة