يوم الجمعة 2:25 مساءً 22 نوفمبر 2019

فتاة سعودية تقول زوجي يطلب مني معاشرة اصدقائه


فتاه سعوديه تقول زوجي يطلب مني معاشره اصدقائه

 

انا فتاه سعوديه اسكن بمدينه ( ؟ )

عمري ( 26 ) عاما

على درجه كبيره جدا من الجمال .. قبل ثمان سنوات اتى الينا من يخطبني من اهلي وكعاده اي فتاه تحلم بشاب له مواصفات وله تقييم خاص في احلامها وافكارها وجدت في هذا الشاب الذي تقدم الى خطبتي جميع الاوصاف والمقومات التي برغم معارضه اثنان من اخوتي لانه يعيش في مدينه غير المدينه التي يعيش فيها اهلي الى انني اصريت على الاقتران به وان يكون هو زوجي الذي طالما حلمت به .. خاصه انه يعمل مضيفا جويا فقد كان حلمي ان اقترن بطيار او مضيف او من هذا القبيل نظرا لحبي وعشقي بالسفر

وبعد ان تم زواجي منه وقتها كنت ابلغ من العمر ( 18 ) عاما وهو بذاك الوقت كان يبلغ من العمر ( 32 ) عاما برغم هذا الفارق الكبير بالسن الى انني كنت سعيده وفرحه بزواجي هذا وعشنا اول سنه كاسعد زوجين في هذا الوجود .

الى ان اتي اليوم المشووم لا انكرك القول اخي الملك بانني كنت صغيره اي انني كنت قد بلغت ال ( 19 ) عاما حين اتاني زوجي القذر الوضيع حين اتاني قائلا لي بان لديه مجموعه من اصدقائه وكل منهم لديه صديقه مغربيه من المضيفات وليس لديهم مكان يذهبوا اليه وانهم ترجوه بان يفتح لهم بيتنا

ولكم كنت غبيه وقتها حين قلت له انت رجال البيت والشي الى تشوفه سويه لانني قبليه ولدينا صعب ان نثني كلمه قالها الرجل وكنت انا اجلس في غرفه النوم بمفردي واسمع اصوات الضحك والرقص وما تعرفه انت اخي الملك من باقي ما يحصل بمثل هذه الجلسات الشيطانيه .. وفي صباح اليوم التالي ذهبت لانظف المجلس اكتشفت امرا ورايت صوره لم تمحى من عيني على يومنا هذا حين رايت زوجي ينام وباحضانه فتاه واثنان من اصدقائه كل واحد منهم باحضانه فتاه وكاسات الخمر منتشره بارجاء الغرفه .. لم اتمالك نفسي وخرجت وذهبت الى غرفتي وانا ابكي على حظي وما رات عيني

وقرب الظهر اتى الي زوجي ليقبلني ويقول لي بان اصدقائه يشكرونني لانني سمحت لهم بهذا الامر فصرخت به قائله لقد رايت كل شيء لقد رايت فتاه باحضانك وبين اخذ ورد وشد وصراخ ترك البيت قائلا لي انا رجل البيت وما افعله افعله وليس لك اي راي بهذا الامر

وامام ضعفي وانني لا يمكن ان اواجه اهلي بالامر لانني انا من اصريت عليه سكت وكتمت الامر عنهم وتكررت السهرات وكانوا عندما يخرجوا اتجه للمجلس لانظفه وسرعان ما وسوس لي الشيطان بان اجرب ما يتناولوه وادمنت الخمر بل والحشيش واصبحت لا استغني عنه بل انني حين يغيب زوجي ولا يحضر اصدقائه للسهرات اصبحت الح عليه بضروره احضارهم وهنا اتجهت الى اتجاه اخر حيث انني تعرفت على فتيات سيئات وبدات اخرج معهن في سهرات الرقص والخمر والحشيش ولكنني لم اجعل احدا ينال مني ومن شرفي الى ان اتى يوم اخر مشووم حين اتى زوجي وانا اغط بنوم عميق طالبا مني ان ارتدي ملابس قصيره وان اخرج لاجلس مع اصدقائه فذاك اليوم لم يجدوا فتيات ليحضروهن الى جلستهم وحين رفضت انهال علي بالضرب والبسني عنوه وخرجت وجلست معهم وهم يسكرون ويحششون ,

فاقترب مني احدهم يريد تقبيلي فدفعته بالقوه فما كان من زوجي الى وان نهض وبدلا من ان يدافع عني وعن شرفه اقسم لك بالله العظيم يا اخي الملك بانه طلب مني ان اكون مسالمه وان اسلم جسدي لجميع اصدقائه .. والله لكم كانت تلك اللحظه اسود يوم بحياتي خاصه وانني كنت حاملا ورفضت وقلت لهم ان اقترب مني احدكم ساصرخ وافضحكم وخرجت اركض ودخلت غرفه نومي وانا ابكي بكاء شديدا

وفي ثاني يوم اتصلت باهلي واخبرتهم بانني لا ارغب العيش مع زوجي لانه يريدني ان اجلس مع اصدقائه ولم اخبرهم بالتفاصيل وتخيل اخي الملك ما كان رد اهلي علي اقسم لك بانهم قالوا لي بالحرف الواحد ( هذا رجال البيت وانت شرفه والشي الى يشور عليك تسويه ) .

وضاع حلمي وضاعت احلامي امام زوج ديوث واهل قساه قلب وكانه لزاما علي ان ابيع شرفي وادفع حياتي ثمنا لموافقتي على هذا الزوج .. ومرت الشهور متسارعه وانجبت طفله في غايه الجمال وكبرت ابنتنا وانا استفحل امري بتناول الخمر والحشيش وفي هذه الفتره تعرفت على شاب احبني واحببته ولا اخفيك سرا انني سلمته نفسي كيف لا وهو من كان يواسيني ويغدق علي بملذاتي وكبرت كما سبق وقلت لك ابنتنا واصبح عمرها سنتان وفي يوم من الايام

اتجهت ابنتي الى المجلس في الصباح ووجدت كاسات الخمر وهي بهذا العمر تظن انها ماء فشربتها وماتت وحين ذهبنا بها الى المستشفى اجري تحقيق مع زوجي ولكم كنت فرحه انه سينال اخيرا عقابه حيث سيرمى بالسجن ولكن ما زاد من المي انهم لم يفعلوا له شيئا

ماتت ابنتي يا الملك كما مات شرفي وماتت كل قيمي واخلاقي وقبلها حلمي وها انا بعد ثمان سنوات من الزواج ما زلت اعيش في هذا البيت مع زوج ديوث فانا لا اخفيك اخي سرا انني حاولت الهروب من بيت زوجي وفعلتها مره وذهبت الى بيت صديقتي ولكنه هددني بانه لن يطلقني بل سيقول عني كل شيء وعدت الى البيت وما زلت في غيي وفي طريق الشيطان

وفي السنه الاخيره نزلت الهدايه الى قلب زوجي وتوقف عن شرب الخمر وتعاطي المخدرات وممارسه الزنا وشاهدني مره وانا عائده من خارج المنزل وانا انزل من سياره صديقي وسالني من هذا فاخبرته الحقيقه فلامور بيننا اصبحت على المكشوف وقلت له بالحرف الواحد الشي الى تسويه انت باسويه انا وضربني وحبسني بالبيت ولكنني استطيع الخروج احيانا وقبل سته اشهر خرجت مع صديقي ونمت معه ولكن شاءت اراده الله ان لا يعيش الحمل في بطني اصابني نزيف حاد وسقط الجنين من بطني

هذه قصتي اخي الملك اناشدك بالله بان لا تفضح اسمي الحقيقي فقط اطلب منك كتابتها لتعطوني الحل فانا لم اعد اطيق العيش مع زوجي وارغب بالطلاق ولكنه ما زال يرفض طلاقي ونسيت ان اخبرك امرا مهما اخي الملك بان زوجي الديوث اخذ جميع مجوهراتي وكل ما املك وباعهم من اجل مزاجه وانا الان ارغب بطريقه للحصول على جميع ما اخذه مني والخروج من هذا البيت .. اخي الملك ارجوك بان تطرح قصتي بالمنتدى لانني ابحث عن حل وساكون متابعه لجميع الردود وسارد عليهم على رسائلك الخاصه لترد نيابه عني

قصه منقوله

  • قصص ديوث
  • زوجي ديوث
  • قصص زوج ديوث
  • قصة ديوث
  • قصه ديوث
  • قصص الديوث
  • قصص ديوث زوجتي
  • ديوث قصص
  • قصص ديوت
  • زوجى ديوث


16٬132 views