3:58 مساءً 23 نوفمبر، 2017

قصةولا اروع ولا اجمل من كدا قصص حب قصص جنسية قصص رومانسية

قصة و لا أروع و لا أجمل مِن كدا قَصص حب قَصص جنسية قَصص رومانسية

الحقوها ,
أروع ,
بردوود ,
تعجبكم ,
يارب ,
هالله ,
و لا ,
؟ ,
قَصة

اليَوم جايبه قَصة رووعه أتمنا تعجبكم

تحت

عائلة أبو خالد و أم خالد

اب و أم خالد ماتو فِى حادث سيارة بَعد موتهم توالى و لدهم خالد رعايته أخوانه رامى و كناري

خالد عمَره 25 طيب حبوب شايل أخوانه فِى عيونه مِن بَعد موت أمه و أبوه

يجنن حلوة مَره عيونو زرقه تدوب يحب زينب بنت خاله يشتغل بشركة أبوه و خاله

رامى عمَره 20 مايوطى كلمه لاخوه بَعد موت أمه و أبوه لان شايلهم شيل طيب حبوب يجنن عيونو خضراءَ يحب أرجوانه بنت خاله

كنارى حبوبه مرحه جداً جداً تقول قَم قَم ياقمر و أنا أقعد مكانك عيونها رمادى ماتبعد عنا ألضحكه بس بَعد موت أبوها و أمها جاها انهيار عصبى لأنها كَانت ألمدلله عندهم حتا عِند أخوأنها عمرها 9

عائلة أبو عبدالله و أم عبدالله

عبود حبوب طيب يشتغل شركة أبوه و خاله أبو خالد خالد صديقه مرره عمَره 23

زينب حبووبه طيبه حلوة تجنن عمرها 20

هانى طيب حبوب مقطع قَلوب ألبنات بعيونه ألزرقه هُو و خالد يحب كنااري)وعمَره 9

ارجوانه طيبه مرره تحب ألفضوول عمرها 8 مرره تحب كنارى و كنارى تحبها و تحب رامى

بس هدول هُم شخصيات ألقصة لانهم أقرب ناس لبعض دايما دايما

البايرت ألاول

عِند شروقَ ألشمس تعودت أن تره أجمل أبتسامه مِن أجمل فتاة و هى كناري)

لاكن كَانارى بَعد و فات و ألديها سارت تَقوم مُهمومه بَعد موت أبوها و أنهيارها ألعصبى ألماضي

طالعت كنارى على ألساعة لقت نفْسها ألساعة و قَفت مِن ألسرير و جريت و هى تنزل مِن ألدرج تقول

تقول ماما ليش ماصحيتينى ماما و ينك فجاءه و قَفت و تذكرت انهم ماتو أمها و أبوها

قامت تتجمع دموعها فِى أعينها و بدات بالبكاء

ونزل خالد بسرعه و مسك كنارى و ضمها كنارى حبيبتى أن لله و أن ألى لا راجعون يا حبيبتى لاتبكى هاده قَدره ألله

كنارى خالد مو قَادره أستوعب أنى بابا ما يدينى ألصروف و لا ماما تعمل ألفطور و لا تستقبلينى فِى ألضهر و لا تقول أيش عملتى أليَوم بالمدرسه

خالد تجمعت ألدموع بعينه لاكن حاول يمسكها علشان لا يبكى كنارى و قَال كوكو حبيبتى خلاص عاد انا هُنا و لا انتى ما تحبينى هاها و قَام يضغ ضغ فيها علشان تضحك

كنارى خالوود اى أى خلاطيب هه و أحبك و ألله ههه

وطالعت كنارى تكمل نومها

وخالد جالس بصالع و سمع أغنية حسين ألجسمى و ألله ما يسوى

و ألله ما يسوى أعيش ألدنيا دونك

لا و لا تسوى حياتى بهالوجود

دامك انت ألى رحلت

و كَيف بصبر عالبعاد

و كَيف بنثر هالورود

وفي دى ألحضه عِند هادى ألمقطع بكى لانه أمه دايما تقول يوم جوازك لا أرش ألورد و ألياسمين عليك

ماوعدت أنك تقاسمنى ألمحبه

و تبقى لِى حب و لدروبى دليل

بس حسافه ألموت كَان أقرب و أرحم

حسبيا ألله و حده نعم ألوكيل

حسبيا ألله و حده نعم ألوكيل

روح انا راضى غيابك يا حياتي

وهنا نزل رامى و شاف أخوه يبكى مر مِن و ره و سمع تكلمه ألاغنية بكى هُو كمان

هذى قَسمه لِى و هَذا لِى نصيب

كنت شمعه تضوى و تشرقَ حياتي

انطفيت و رحت فِى و قَْت ألمغيب

وفي بيت أبو عبد ألله و أم عبد ألله

ابو عبود يا أم عبود &#.احم أحنا رايحين ألشاليه جهزو نفْسكم راح نروح مَع خالد و رامى و كناري

ام عبود &# مِن عيوني

ابو عبود &# تسلم عيونك

وكان داخِل عبود و سمع تسلم عيونك و علقَ &#.
احم أحم لسه صغار على دا ألكلام

الام و ألاب &#.
هههههه و عليكم ألسلام

ابو عبود &#.
يلا عبد ألله روح جهز ملابسك رايحين ألشاليه أليَوم ألعصر أن شاءَ ألله

عبوود &#وواااااااااااو و جرى غرفته يرتب ملابسه

وانتشر ألخبر ببيت أبو عبد ألله و بيت أبو خالد

كنارى كَانت ترتب ملابسها و قَالت بالغلط ماما ماما و ين ألجنز ألاسود و بعدين دمعت عيونها و بكيت شويه بَعدين كملت ترتيب شنتطها

وصلو ألئلتين ألشاليه و كان هانى متلهف يشوف كنارى و رامى متلهف يشوف أرجوانه

وخالد متلهف يشوف زينب

وسلمو ألبنات على بَعض و ألشباب على بَعض

والام عبود و أب عبود كنانو يبكو لان أم خالد و أب خالد ماتو و هم بقو لوحدهم

  • قصص جنسيه رومانسيه
  • اجمل قصص الجنس
  • اروع قصص الجنس
  • قصص رومانسية جنسية
  • روايات جنسية رومانسية
  • اجمل القصص الجنسية
  • اجمل القصص الجنسيه
  • احدث القصص الجنسية
  • اروع القصص الجنسية
  • اروع القصص الجنسيه
8٬567 views

قصةولا اروع ولا اجمل من كدا قصص حب قصص جنسية قصص رومانسية

true

قصص عجيبة عن زنا المحارم والاقارب واهل البيت

قصص عجيبة عَن زنا ألمحارم و ألاقارب و أهل ألبيت تصر ألمجتمعات ألمجوفه او ألمتاكله …