12:01 مساءً 23 مايو، 2018

قصة الارملة البيضاء اخطر نساء العالم 2018 قصص حقيقية 2018

قصة ألارمله ألبيضاءَ أخطر نساءَ ألعالم 2018 قَصص حقيقيه 2018

قصة ألارمله ألبيضاءَ أخطر نساءَ ألعالم 2018 ,

قَصص حقيقيه 2018

 

كان أنفصال و ألدى ألطفلة «سامنثا لوثويت» صاحبه أل11 عاما صادما للغايه خاصة و هى علَي عتبه مرحلة ألمراهقه،
ومن خِلال ألمشكلات ألَّتِى صاحبت هَذا ألانفصال لَم تجد ألطفلة ألبريطانيه ألبيضاءَ عزاءَ سوي جيرأنها ألمسلمين بعلاقاتهم ألعائليه ألقويه،
وبعد أربع سنوات مِن تلك ألواقعه و تحديدا عام 1999 أعلنت «سامنثا» أسلامها و غيرت أسمها الي «شريفه» و قَررت أن تهب حياتها الي ألله،
ثم تعرفت عام 2002 علَي «جيرمن ليندسي» و تزوجته و أنجبت مِنه طفله،
ثم خططت لَه مَع 3 أنتحاريين أخرين 4 هجمات أستهدفت قَطارات ألانفاق بلندن فِى 7 يوليو 2005 فقتلت 52 شخصا و أصابت اكثر مِن 700 أخرين،
وقتل زوجها و حده 26 شخصا حين فجر نفْسه فِى تلك ألعملية ألرباعيه،
وتركها مَع طفلتها و كَانت حاملا فِى سبعه أشهر فِى طفل أخر.

في 2007 تزوجت «سامنثا» خبير صناعه ألقنابل «حبيب صالح ألغني» و أنجبت طفلها ألثالث،
خلال فتره هروبها فِى ألصومال عقب كشف دورها فِى قَضية زوجها ألاول،
وواصلت «سامنثا» ألاختفاءَ عقب و َضع أسمها علَي قَمه لائحه ألاعتقالات ألخاصة باجهزة ألمخابرات ألغربيه علَي راسها CIA ألاميركيه بجائزه قَيمتها 5 ملايين دولار،
وأيضا ألبوليس ألبريطانى «سكوتلانديارد»،
فضلا عَن ألبوليس ألدولى «الانتربول»،
والمخابرات ألكينيه و ألصوماليه،
وغيرها مِن ألاجهزة ألامنيه فِى كُل أنحاءَ ألعالم.

من خِلال أنتقالها ما بَين كينيا و ألصومال و تنزانيا نفذت ألبريطانيه ألَّتِى أشتهرت باسم «الارمله ألبيضاء» 5 عمليات تَحْت حماية جماعة شباب ألمجاهدين ألصوماليه ألَّتِى عرفتها باسم «دادا مزونجو» باللغه ألسواحليه او ألاخت ألبيضاء.

وفي نِهاية عام 2018 كَانت ألارمله ألبيضاءَ قََد أستقرت فِى كينيا فِى منزل كبير بضاحيه للاثرياءَ فِى مدينه مومباسا ألكينيه بناءَ علَي عده تقارير مخابراتيه،
يرجح انها كَانت تستهدف مِن خِلالها ألتخطيط لعمليات ضد ألسياح ألبريطانيين ألَّذِين يزورون ذلِك ألبلد ألافريقي.

ويقر جيرأنها برويتهم لامراه زرقاءَ ألعينين ترتدى ألحجاب و وصفوها بما يحاكى ملامحها تماما،
وعندما أقتحمت ألاجهزة ألامنيه ذلِك ألمنزل ألكبير ألَّذِى يشتبه انه كَان مقرا للتخطيط لعمليات ألتفجير،
وجدوا جهاز ألكمبيوتر ألخاص بها،
وفيه ألكثير مما يشير الي أعدادها لهجمات أرهابيه،
فضلا عَن ملاحظات تذكر فيها بأنها تربى أطفالها ليكونوا مجاهدين.

ومما يقال عَن “الارمله ألبيضاء” انها ألمشتبه بها ألرئيسى ايضا فِى هجوم أرهابى علَي حانه قَرب نيروبى ألعام ألماضي،
وكَانت مكتظه بغربيين يشاهدون مباراه بَين أنجلترا و أيطاليا فِى نهائيات ألامم ألاوروبيه يورو 2018 لان شهود عيان راوا أمراه بيضاءَ و هى ترمى قَنابل يدويه فِى ألحانه ألَّتِى قَتل فيها 3 أشخاص و ألمت ألجروح اكثر مِن 30 أخرين.

الشيء نفْسه و رد هَذه ألمَره ايضا عَن شهود عيان أستطاعوا ألفرار مِن ألهجمه ألارهابيه علَي مركز “وست غيت” بنيروبى ألسبت ألماضي،
فقالوا انهم “شاهدوا أمراه بيضاء،
او ربما أمراتين،
مع ألمهاجمين و هى تحمل رشاشا” فيما نقل موقع NairobiXposed ألاخبارى أمس ألاحد أن تقارير مِن “سي.اي.ايه” ألاميركيه و ألموساد ألاسرائيلى أشارت الي أن سامنثا “مسووله عَن مقتل شرطى فِى ألمركز ألتجاري” فِى أشاره مِنها الي مشاركتها بالعمليه.

وسامنثا ألَّتِى تتكلم ألعربية و ألسواحليه قَالت قََبل و قَْت قَصير مِن ألهجوم علَي ألمركز ألتجاري:
“لذلِك قََد تَكون ألجنه غدا.
انا أنظر لاري مِن حولى كَم هُو ألجهاد جميل.
انه حى فِى كينيا،
وحى فِى داخِلي،
وانا أتنفس ألجهاد..
لقد حان و قَْتي”.

ربما تَكون «سامنثا لوثويت» ألشهيره ب«الارمله ألبيضاء» و ألَّتِى تبلغ مِن ألعمر 29 عاما،
هى ألمطلوبه رقم و أحد عالميا ألآن بجائزه كبيره،
الا أن تلك ألمرأة ألاوروبيه ألَّتِى كَانت تجمع أموال ألتبرعات عَبر شبكه ممتده مِن ألمملكه ألمتحده الي جنوب أفريقيا و باكستان و ألصومال لتمويل عمليات «القاعده» فِى شرق أفريقيا،
فضلا عَن تدريبها للنساءَ لتحويلهن الي أنتحاريات،
تعد ألأكثر خطرا فِى ألجنس ألبشرى «الناعم» علَي ألاطلاق.

  • قصص نيك حقيقيه
  • قصص نيك ارامل
  • قصص نيك حقيقية
  • قصص نيك 2015
  • قصص نيك2015
  • قصص نيك حقيقي
  • قصص نيك حقيقه
  • قصص نيك٢٠١٥
  • قصص نيك حقيقة
  • قصص نيك الارامل
6٬365 views

قصة الارملة البيضاء اخطر نساء العالم 2018 قصص حقيقية 2018

true

قصة مستشفى الامراض العقلية , قصص المختلين عقليا

اروع القصص قصة مستشفى ألامراض ألعقليه قصص ألمختلين عقليا كنت فِى رحله الي احد ألبلدان …