8:49 مساءً 21 مايو، 2019

قصة الاشقاء الثلاثة , الحلقة الاخيرة مفاجاه

قصة الاشقاء الثلاثة , الحلقة الاخيرة مفاجاه

محتوى

الحلقة 26 و الاخيره
ذهب سعيد و جدة و حازم و يوسف و تقوى لعم سالم يخطبو نهى و اتفقو على ان الزواج بعد شهر و شرط جدة طبعا يبقى في الفيلا و يوضبو اوضة سعيد و تتفرش جديد و كذلك سيحدث مع يوسف و هبة كما حدث مع حازم اما سارة ستذهب شقة زوجها علاء عند زواجها
ووافق الكل على هذه الشروط
…………..
وجاء يوم الفرح و اذدانت الفيلا قبل الزينة بالفرح بعدما خيم عليها شهورا الحزن بسبب يوسف و حازم و ما حدث لهما و لكن اليوم هو حقا فرح للجميع
واخذ كل عريس عروسه
بعد ان كتب الكتاب ليرقص معها و كان سعيد يرفض لكن اخواتة شالوة لكي يرقص مع زوجتة و صمم انها رقصة واحدة فقط
اما حازم فقد ما ل على زوجته
مش هنرقص بقى انتي ما رقصتيش معايا في فرحنا
تقوي:اتلم عيب عليك ياراجل ترقصنى قدام الناس
حازم:بت خنيقة فتضربه
بس بمووت فيها اعمل اية قدري
تقوي:ايوة كدة لم نفسك بدل انت عارف هحرمك مني
حازم:لا و على اية مش هنلعب عروسة و عريس زيهم
تقوي:انت ما فيش فايدة فيك كل حاجة و اخدها تهريج
اما يوسف فحمل هبة و لف بها و تفاجاءت بهذه الحركه
هبه:لا يايوسف هتوقعني
يوسف:جرا اية يابت انتي مجوزة سوسن
داانا يوسف
هبه:طب نزلنى دوخت
فانزلها و احتضنها بحبك
هبه:وانا بموت فيك
انا كنت هموت عشانك ياحبيبي
يوسف:بعد الشر عليك ياجميل
دا انتي روحى روحى روحي
هبه:ههة و تخبطة في صدره
اما علاء فينظر لسعيد و يوسف
يابختهم
ساره:لية يعني هو مش فرحك انت كمان
علاء:اة بس هم دخلة ياختي و ما ادراكى ما الدخله
لكن احنا جواز مع ايقاف التنفيذ لسة سنة ياحبيبتي
مش كان زمانا خلفنا حتة عيل في السنة دى مش احنا اولى بيها
سارة احنا بنلم تبرعات
واية ايقاف التنفيذ دى عشان محامي كل حاجة تحولها لقضيه
علاء:بس يابت انتي اش فهمك لسة صغيرة على الحاجات دي
ساره:هاا تانى نرجع لابيه
علاء:لا ابوس ايدك حرمت ياكبير
ساره:ايوة كدة اتعدل
بموت فيك ياروحي
علاء:وانا بعشقك
ساره:لا بجد ياحبيبي لو لفيت الدنيا مش هلاقى زيك انت الوحيد اللى و قفت جمبى ايام تعب علاء و خلتنى اقدر اتخطى المحنة دى ربنا يخليك دايما معايا
وتحتضنه
علاء:مانا مش هقدر اكمل بالشكل ده
ودى تفرقة عنصرية اشمعنة هم بقى يجوزو و انا لا
ساره:خلاص يالولو هي سنة بقى استحمل
علاء:انتى بتستهبلى 365 يوم دا لو بسيطة ما بالك لو كبيسة هتزيد يوم
ساره:ههة لا و الله اليوم دة اللى هيقف في زورك
علاء:اليوم دة بتقوم فيه حروب و تتفتح في بلاد
يلا ربنا يهون علينا و اللى مصبرنى اني باخدك كل يوم المكتب معايا و نقعد نشرح شرح بقي
هقطعك من الشرح
ساره:انت ناوى على اية يالولو
علاء:كل خير
ساره:مش مرتحالك على فكره
علاء:داانا غلبان
ساره:اوى انت هتقولي
ثم انتهى الحفل و اخذ كل عريس عروسة اما علاء مشي و سارة ذهبت لحجرتها

اخد سعيد زوجتة لحجرتهم يلا حبيبتي اتوضى و نصلى ركعتين عشان نبدا زيجتنا ببركة من الله عز و جل

وفعلا صلو سويا و قرا بعض الادعيه
تحبى تتعشي
نهي:لا ما ليش نفس
سعيد:يعني نبدا ليلتنا
على بركة الله
…………
اما يوسف فاخذ زوجتة لحجرتهم
فجذبها من خصرها
سبحان من خلانى بعد ما كنت ما بطقيش و اتمنى تخفى من الوجود
احبك بالشكل ده
هبه:لا ياراجل حاسب حاسب انا اللى كنت و اقعة في غرامك و من حبك ما بنمش الليل
دا انا كنت بتمنى تجيلك مصيبة تشيلك
يوسف يقربها اكثر و بعدين
هبة بخجل و بعدين ايه
يوسف:حبتينى و هتموتى عليا
هبه:ماهو انت كمان حبتنى و هتموت عليا
يوسف:طب ما تيلا نموت على بعض في الليلة دي
بس نصلى ركعتين الاول
هبه:بس انا عاوزة اعرف منك حاجة طب انا كنت بكرهك عشان التاتش اللى عملتة معايا في الاول انت بقى كرهتنى ليه
يوسف:عشان كنتى مغرورة و مشيالنا فاتحالنا صدرك عاملة زي افروديت كدة كنت حاسس هتدينى طلقتين بصدك المنفوخ ده
شوفى ياعزيزتى الراجل الشرقى بيحب في الانثى ضعفها و دا اللى حسيتة يوم اما كنا في المستشفي
ضعفها هو سر جمالها انا عاوز ست اشكمها اقول الكلمة تتنفذ مش ديوك قدام بعض و دا اللى حسيتة لما حضنتك ساعتها انك.ضعيفة و محتجاني
هبه:يعني ما كانش بريء بقي
يوسف:هو بدا بريء بس بعد كدة بهدلني
دا خلانى اقطع حتة من كبدي
يلا بقى نموت على بعض هنقضيها كلام
وفعلا بدا زواجهما بركعتين لتعم البركة على هذا الزواج
اما حازم فاخذ زوجته
اظن لاتقولى تعبان و لا مش تعبان
تقوى لا انا اللى شكلى بولد
حازم:نعم ياختي سايبة ايام ربنا كلها و جاية في ام الليلة دى و تولدى ثم انتي في التامن هنستهبل لسالك شهر اتلمى و عدى الليلة و لايميها
مش معقول الكل بيجوز و انا اخوهم الكبير اقضيها اخويه
تقوي:طب ما تتعبنيش بقى عشان انا على اخري
والواد ممكن ينزل
حازم:بشويش بشويش براحة براحة 😅😅😉
تقوي:ماشب يالمبى 😅😅😉
واستيقظ الكل في الصباح على صياح الجد و الكل نزل مرعوب ماذا حدث
حازم:فى اية ياجدو
يوسف:مين دة ياجدو
سعيد:خير حصل ايه
الجد الحقو قلهم انت مين
وهدان اني و هدان طاهر الشوربجي
من اسيوط و دى مرتى و اولادي
حازم اخ رابع يخربيتك و البيت اللى جمب بيتك.
انا قلتلكو انا بكرة الراجل ده
احنا اكتفينا خلاص و مش عاوزين تاني
فطلع و هدان المسدس و اطلق في الجو طلقات
وانى جاى اطلب القرب منيك عاد
دا بيت جدى و ليا زي ما ليك بالظبط
وفجاة دخل ما زن يضرب رصاص
مين الحيوان اللى بيضرب نار و انا موجود
الجد انت مين
مازن:انا النقيب ما زن طاهر الشوربجي
من اسكندرية و لسة منقول القاهره
حازم بااس قضيت ياجدو
انا هاخد مراتى و اروح فيلتى و كفاية الناس الحلوة دى هتونسك
هبه:وتسيبنى معاهم
حازم:تعالى مع يوسف اهو بيتك
يوسف:وانا هجيب اختي
تقوي:وانا هسيب سعيد معاهم
حازم خلاص هاتية معانا
الجد:وانا هتسيبونى معاهم
حازم:خلاص تعالى معانا

طب ما اديهم هم مفاتيح فيلتى يقعدو يخلصو على بعض هناك و نخلينا احنا هنا

وهدان:لع اني هقعد اهنة يلا ياحرمة خدى العيال و انتشرو
حازم لا استنى اما نلم خلجاتنا و نسيبهالك برتع فيها براحتك ياعم
يلا يايوسف انت و هبة و سارة و انت يا سعيد و نهي
الجد:وانا
حازم:بنساك.دايما ياجدو
طب ما تقعد مع ولاد ابنك حبيبك
الجد؛

 

مش شايف المدافع اللى معاهم حد يتنرفز يطوخوني
حازم:وانا ما يرضنيش لم خلجاتك و تعالى حدانا الدوار و اسع و يساع من الاخوات الف
وذهب الكل لفيلا حازم
وتركو ما زن و وهدان يطيحو في بعض

صور قصة الاشقاء الثلاثة , الحلقة الاخيرة مفاجاه

924 views

قصة الاشقاء الثلاثة , الحلقة الاخيرة مفاجاه