يوم الإثنين 1:39 مساءً 22 يوليو 2019

قصة الرجل الذي تزوج اربع زوجات , التاجر واربع نساء

قصة الرجل الذى تزوج اربع زوجات , التاجر و اربع نساء

كان هناك تاجر غنى له 4 زوجات و كان يحب الزوجة الرابعة اكثرهم ،

 

فيلبسها افخر الثياب و يعاملها بمنتهي الرقة و يعتنى بها عناية كبيرة و لا يقدم لها الا الاحسن في كل شيء .

 

وكان يحب الزوجة الثالثة جدا ايضا ،

 

 

كان فخور بها و يحب ان يتباهي بها امام

اصدقائة و كان يحب ان يريها لهم ،

 

 

و لكنة كان يخشي ان تتركة و تذهب مع رجل اخر .

 

وكان يحب الزوجة الثانية ايضا ،

 

 

فقد كانت شخصية محترمة ،

 

دائما صبورة ،

 

 

و في الحقيقة كانت محل ثقة التاجر ،

 

وعندما كان يواجة مشاكل كان يلجا اليها دائما ،

 

 

و كانت هي تساعدة دائما على

عبور المشكلة و الاوقات العصيبة .

 

اما الزوجة الاولي فمع انها كانت شريكا شديد الاخلاص له ،

 

وكان لها دور كبير في المحافظة على ثروتة و على اعمالة ،

 

علاوة على اهتمامها بالشؤون المنزلية ،

 

 

و مع ذلك لم يكن التاجر يحبها كثيرا ،

 

ومع انها كانت تحبة بعمق الا انه لم يكن يلاحظها او يهتم بها .

 

وفى احد الايام مرض الزوج و لم يمض وقت طويل ،

 

حتى ادرك انه سيموت سريعا ،

 

 

فكر التاجر في حياتة المترفة و قال لنفسة ،

 

الان انا لى 4 زوجات معى ،

 

 

!

 

 

و لكن عند موتى ساكون و حيدا ،

 

ووحدتى كم ستكون شديدة

 

وهكذا سال زوجتة الرابعة و قال لها “انا احببتك اكثر منهن كلا و وهبتك

اجمل الثياب و غمرتك بعناية فائقة ،

 

 

و الان انا ساموت ،

 

 

فهل تتبعيني و تنقذيني

من الوحدة

 

 

كيف افعل ذلك اجابت الزوجة مستحيل

غير ممكن و لا فائدة من المحاولة ،

 

 

و مشت بعيدا عنه دون اية كلمة اخرى ،

 

قطعت اجابتها قلب التاجر المسكين بسكينة حادة

فسال التاجر الحزين زوجتة الثالثة و قال لها ” انا احببتك كثيرا جدا طول حياتي

،

 

و الان انا في طريقى للموت فهل تتبعيني و تحافظين على الشركة معى

 

 

” لا هكذا اجابت الزوجة الثالثة ثم اردفت قائلة ”

الحياة هنا حلوة و ساتزوج اخر بدلا

منك عند موتك ” .

 

غاص قلب التاجر عند سماعة الاجابة و كاد يجمد من البرودة التي سرت في

اوصالة .

 

ثم سال التاجر زوجتة الثانية و قال لها ” انا دائما لجات اليك من اجل المعونة ،

 

وانت اعنتينى و ساعدتينى دائما ،

 

 

و الان ها انا احتاج معونتك مرة اخرى ،

 

 

فهل

تتبعيني عندما اموت و تحافظين على الشركة معى

 

 

فاجابتة قائلة انا اسفة …

هذه المرة لن اقدر ان اساعدك ،

 

 

هكذا كانت اجابة الزوجة الثانية ،

 

 

ثم اردفت قائلة ” ان اقصي ما استطيع ان اقدمة لك ،

 

 

هوان اشيعك حتى القبر ” .

 

انقضت عليه اجابتها كالصاعقة حتى انها عصفت به تماما .

 

وعندئذ جاءة صوت قائلا له ” انا ساتبعك يا حبيبي و ساغادر الارض معك

بغض النظر عن اين ستذهب ،

 

 

ساكون معك الى الابد ”

نظر الزوج حولة يبحث عن مصدر الصوت و اذا بها زوجتة الاولي ،

 

 

التي كانت قد

نحلت تماما كما لو كانت تعانى من المجاعة و سوء التغذية ،

 

 

” قال التاجر و هو

ممتلىء بالحزن و اللوعة ،

 

 

كان ينبغى على ان اعتنى بك افضل مما فعلت حينما كنت استطيع ”

**

فى الحقيقة كلنا لنا اربع زوجات

الزوجة الرابعة هي اجسادنا التي مهما اسرفنا في الوقت و الجهد و المال في

الاهتمام بها و جعل مظهرها جميل ،

 

 

فانها عند موتنا ستتركنا

الزوجة الثالثة هي ممتلكاتنا و اموالنا و منزلتنا ،

 

 

التي عند موتنا تتركنا .

 

.

 

فتذهب للاخرين .

 

الزوجة الثانية هي عائلاتنا و اصدقاؤنا مهما كانوا قريبين جدا منا و نحن احياء

،

 

فان اقصي ما يستطيعونة هوان يرافقونا حتى القبر

COLOR=#ff0000

اما الزوجة الاولي فهي في الحقيقة اعمالنا الصالحة التي

غالبا ما تهمل و نحن نهتم و نسعي و راء الماديات ،

 

 

الثروة و الامور الاخرى ،

 

ولكنها في الحقيقة الوحيدة التي تتبعنا حيثما ذهبنا .

 

قال رسول الله صلى الله عليه و سلم ” يتبع الميت ثلاثة ،

 

 

فيرجع اثنان و يبقي واحد يتبعة اهلة و ما له و عملة ،

 

 

فيرجع اهلة و ما له ،

 

 

و يبقي عملة “COLOR

COLOR=Black

ربما هي فكرة طيبة ان نزرع من اجلها و نقوتها الان بدلا من ان ننتظر حتى

نصبح في فراش الموت و لا نستطيع سوي ان نرثيها و نبكى عليها ،

 

 

فان الحياة يا

اخوتى قصيرة جدا

فاعمل للاخرة COLOR

SIZE

    قصص نيك زوجات
    قصص نيك الزوجات
    قصص نيك ازواج
    نيك زوجات
    قصص زوجات
    قصة جنسيه مبيره

4٬073 views

قصة الرجل الذي تزوج اربع زوجات , التاجر واربع نساء