8:25 مساءً 21 مايو، 2019

قصة ام تغتصب ابنتها واب دمه بارد

قصة ام تغتصب ابنتها و اب دمة بارد

ام تغتصب ابنتها

فتاة تصرخ هكذا اغتصبوني؟؟

اليكم القصة من فم الفتاة تقول

تقدم لخطبتى احد ابناء قبيلتى ممن يشهد لهم بحسن الخلق و مخافة الله و وافق و الدى على ذلك و تم عقد القران و لظروف عملة غادر القرية الى مدينة اخرى منتدبا لمدة عام و اثناء غيابة بدات و الدتى تحاول تطويعى لزوج اختي س .

 

ش و تحاول اقناعى بان يفعل بى و يفض بكارتى حتى اذا جاءت ليلة الدخلة يكتشف زوجي اننى لست بكرا فيقوم بتطليقى و تستولى امي على المهر

 

كنت ارفض و اقاوم عرض و الدتى و ادعو الله ان يعود زوجي سريعا و ياخذنى ليخلصنى مما انا فيه فيما كانت و الدتى تحاول معى المرة تلو الاخرى و قبل عودة زوجي بشهر واحد فقط و في منتصف الليل و بينما كل افراد الاسرة نائمون طرقت و الدتى باب غرفتي قمت من نومى لافتح الباب و ما ان فتحتة الا و قامت و الدتى بشدى من يدى الى غرفة في سطح المنزل و ادخلتنى بها لافاجا بوجود زوج اختي في الغرفة فانهال على بالضرب و بدا صوتى يعلو لكن لم ينجدنى احد فالكل نائمون حاولت مقاومتة لكن دون فائدة ليسلبنى اعز ما املك و انا طفلة في الثالثة عشرة … تتوقف قليلا لتكفكف دموعها التي سالت على خديها و هي تروى هذه الواقعة الماساوية

 

؟

فعل فعلتة بى و ظللت طريحة على الارض اصرخ و ابكى فدخلت على و الدتى و بدون ادني اهتمام و بكل جبروت و تنصل من مشاعر الامومة قالت لى قومى اغتسلى زوج اختك احسن من غيرة قد خططت لمصلحتك يا مغفلة على شان زوجك اذا دري يعيدك الينا دون شروط و ناخذ المهر و هنا تضيف اختي الكبيرة تزوجت هذا الشيطان بنفس الاسلوب و بتخطيط من امي .

 

.

 

و مع الاسف ان و الدى متزوج باخرى و لا يعلم عن شيئا ….

 

لم اكل و لم اشرب و ظل الخوف من كل شيء يملؤنى الى ان اهتديت الى ان اصارح اخي الاكبر ة – ش علة يقف الى جانبى ضد افتراء و ظلم و الدتى و زوج اختي لتاتى المصيبة الثانية فما كان من هذا المجرم الذى تجرد من مشاعر الاخوة الا ان قام باغتصابي هو الاخر و فعل بى بالقوة …

تخيلوا … بدلا من ان يقف اخي الى جانبى في هذه المصيبة زاد معاناتى باعتدائة على اختة المذبوحة و ازاء ذلك لم اجد بدا من اخبار و الدى علة يقف الى جانبى فاخبرتة و دموعى تنهمر من عيني بما حدث ليرد على بكل بساطة اهم شئ زوجك لا يدرى بما فعلة زوج اختك و اخوك و اذا اصر عليك قولى شخص اخر الى هذا الحد زادت معاناتى و شعرت بالياس .

 

.

 

فاسرتى باكملها تخلت عنى بدءا من امي و ابي الذى قابل ذلك بدم بارد و انتهاء بالمجرم اخي .

 

الي ذلك يعلق زوج الضحية لم اعلم شيئا عما حدث لزوجتي الا في يوم الدخلة فعندما اكتشفت انها ليست عذراء و اجهتها بذلك فانهارت امامي و روت لى القصة باكملها فجن جنونى كيف يفعل ذلك بزوجتي و ممن من اقرب الناس لها فلجات للجهات المختصة و نشبت الخلافات بينى و بين اهل زوجتي و اصبح اهل القرية كلهم يعلمون بذلك و اصبحنا منبوذين من القرية و فصلت من عملى بسبب هذا الامر و حتى اهلى اقرب الناس لى تخلوا عنى و طردونى انا و زوجتي و لكن ساظل اطالب بحق زوجتي المغتصبة فهذه المسكينة راحت ضحية طمع و جشع و الدتها هي و المعتدى الاثم زوج اختها و اخوها و عدم مخافتهم من الله و سوف لن اتنازل عن هذا الحق ابادا فلا شيء يعدل الشرف و لن اتنازل عن حقى منهم.

    ام تغتصب ابنها
    ام تغتصب طفلها
    ام تغتصب بنتها
    قصص ام تغتصب ابنها
    ام تغتصب ابنتها
    قصة ام تغتصب ابنها
    ام تغتصب زوج ابنتها
    قصه ام تغتصب ابنها
3٬431 views

قصة ام تغتصب ابنتها واب دمه بارد