3:09 مساءً 18 يوليو، 2018

قصصه غراميه مثيرة ساخنه حلوه مسليه لا تفوتكم

قصصه غراميه مثيره ساخنه حلوة مسليه لا تفوتكم

قصص غراميه مثيره ساخنه جداً حقيقيه جديدة و حلوة و مسليه ،

قصص غراميه مثيره ساخنه جداً حقيقيه جديدة و حلوة و مسليه ،

قصص غراميه مثيره ساخنه جداً حقيقيه جديدة و حلوة و مسليه ،

قصص غراميه مثيره ساخنه جداً حقيقيه جديدة و حلوة و مسليه

قصص غراميه

الانسه ر.،
من جده

كم تمنيت أن يَكون زوجى و شريك حياتى و كم تخيلت نفْسى و أنا بقربه أرتدى ألثوب

الابيض ,

كنت أقضى معه ساعات عديده علَي ألهاتف و بعثت أليه برسائل عديده ملانه بالحب و ألغزل حتى

صورتى أرسلتها أليه ثُم تقول نادمه طلبت مِنه أن يتزوجنى لكِنه أعتذر بحجه ظروفه بَعدها طلب مني

الحضور لشقته لكِننى رفضت طلبه فما كَان مِنه ألا أن هددنى بتسليم ألصورة و شريط ألتسجيل الي أسرتى ,

بكيت امامه توسلته ألا انه مصر علَي حضورى أليه او تدمير سمعتى مَع أهلي

وتقول .
س.ك مِن ألطائف

تعرفت عَليه قََبل ألزواج أحببته و لثقتى بِه أهديته صورتى كَما قَمت بالتصوير معه

علي كاميرا ألفيديو و شاركته ألبوم صور عاطفي يحمل فِى داخِله أغلي ألذكريات لكِنه تزوج بأُخري تاركا

الحسره فِى قَلبى ألجريح و بعدها تزوجت مِن أنسان محترم و أبن عائلة و فر لِى كُل أسباب ألسعادة و ألحنان

والحب لكِن بَعد فتره طلق حبيبى ألاول زوجته و طلب منى ألعوده أليه لكِننى رفضت طلبه فانا أعيش فِى كنف

زوج عفيف مخلص منحنى كُل ما أحتاجه و من ألمستحيل خيانته

الانسه س.ك مِن جده تقول:
اعطيته قَلبى و حبى و ثقتى و صورى و صوتى ثُم بدا يهددنى بَعد أن قَررت ألتوبه

والعوده الي الله و تاسيس حيآة زوجية هانئه مَع بن عمى جن جنونه حينما علم بزواجى مِن أبن عمى و أقسم

بالله علَي تدميرى إذا لَم أحضر أليه فِى شقته و ذهبت أليه تَحْت ألضغوط ألنفسيه ألهائله و هُناك أضاف دليلا

اخر فقد أحضر أصدقاءه و أصبحوا كلهم يهددوننى أن لَم أقم علاقه معهم …لقد دمرونى حينما كشفوا أمري

لاسرتى و سلموا أبن عمى ألادله فما كَان مِنه ألا أن تركنى و ألآن أعيش حيآة ألعذاب و ألاضطهاد لقد دمرني

من كنت أحبه

اما ألانسه
ك.ه مِن جده فتقول

طلب منى حبيبى ألَّذِى تخيلت فيه زوج ألمستقبل أن أرافقه فِى سيارته لاخذ

جوله قَصيرة و من ثُم أعادنى للجامعة لقد فرحت بطلبه و تجولت معه و دارت بيننا أحاديث عاطفيه داخِل

السيارة ناهيك عما صدر مِنه و منى مِن حركات غَير سويه داخِل ألسيارة و بعد أسبوع طلب منى أن أقابله في

نفس ألمكان فكَانت ألفاجعه حيثُ أعطانى شريط فيديو حيثُ طلب منى مشاهدته لوحدى لانه يخصنى لقد

هالنى ما رايت فقد قَام ألخسيس و من ظننته حبيبى و شريك حياتى ألمقبله بتصويرى داخِل ألسيارة بكاميرا

فيديو سريه صوتا و صورة ثُم بدا يبتزنى ماديا حيثُ أننى أبنه ثرى ثُم زاد مِن تهديده و أقسم علَي فضح أمري

لوالدى أن لَم أحضر لَه مبلغا كبيرا لااستطيع توفيره و ظللت ألبى طلباته حتّي أننى أشتريت لَه سيارة ثم

تستطرد قَائله

الآن بدا يهددنى بتسليم نفْسى لكِن لَن أستسلم لَه و ليكن ما يكن فالشرف اهم مِن ألمال و سمعه

والدى و سمعتى فَوق كُل أعتبار .

اما ألسيده أم نهله مِن ألرياض فتقول

تجربه عاطفيه دمرت حياتى ألزوجية و شردت أطفالى بَعد أن قَام

الرجل ألَّذِى أحببته قََبل ألزواج بتسليم صورى و رسائلى و شريط فيديو الي زوجى مَع رساله ساخنه يخبره

فيها بضروره ألخلاص منى لسوء أخلاقى و سمعتى لَم أستطع ألصمود و لا ألانكار فالادله دامغه و قَوية و هي

شاهد علَي أدأنتى و دون رحمه طلقنى زوجى و طردنى مِن ألمنزل و ستر ألامر و لم يخبر أسرتى بالفضيحة

والعار ألَّذِى سَببته, بَعدها ظهر هَذا ألرجل ألغريب ألَّذِى لايعرف معني ألرحمه و ألشرف و ألانسانيه ظهر مَره

أُخري فِى حياتى و لكن هَذه ألمَره بمهنه ألمتاجره فِى أعراض ضحاياه و تسليمهن لاصحابه مقابل مبالغ ماليه

ولكننى هَذه ألمَره أستطعت أن أقف علَي قَدمى و أخطر بَعض ألجهات ألمسووله و بعد ألتدقيق و ألمراقبه تم

القبض عَليه متلبسا

اما ألانسه سهي .
م.م مِن جده فتقول

اعطيته صورتى مَع و أفر ألحب و ألثقه ثُم هددنى بالفضيحة أن لم

استسلم لَه داخِل منزله فكرت و فكرت و أخيرا قَررت أخبار شقيقى و لكى تكتمل ألخطة حددت لَه مكان ما

وموعدا فيه و هُناك كَان شقيقى فِى أنتظاره حيثُ أوسعه ضربا و ركلا و ضربه ضربا مبرحا حتّي نزف أنفه

وهدده بالموت أن تعرض لِى مَره أخرى

(س.و مِن جده تقول

بعد علاقه حب أستطاع أن يجمع خِلالها كُل ألادله و ألبراهين ألَّتِى تديننى و تثبت

تورطى معه فِى علاقه غراميه تحمل فِى طياتها ألعار و ألدمار ثُم أخذ يهددنى بتسليمها لوالدى و أخوتى أن لم

اوافق علَي ألزواج بِه و أجبار أهلى علَي ألموافقه خصوصا و أن أسرتى رفضته لعدَم و جود ألتكافو بيننا لم

اجد مفرا مِن تنفيذ طلبه و وقفت ضد أهلى حتّي تزوجت بِه …

ان فِى هَذه لعبره للمعتبرين … و أن كَان لِى مِن أعتراض علَي ألموضوع فَهو كلمه علاقه غراميه فالامر

(زنا و ليس علاقه غراميه

لكن ألتحقيق فِى هَذا ألموضوع ألهام فيه رساله للاباءَ و ألامهات و ألشباب و ألشابات

  • قصص حب رومانسية ساخنة
  • قصص حب ساخنة
  • روايات مثيرة وساخنة
  • قصص حب مثيره
  • قصص حب ساخنه ومثيره
  • قصص حب مثيرة
  • قصص رومانسية ساخنة
  • قصص حب ساخنة جدا
  • قصص غرامية مثيرة
  • قصص حب ساخنه
19٬402 views

قصصه غراميه مثيرة ساخنه حلوه مسليه لا تفوتكم