8:56 صباحًا 23 يناير، 2019

قصص قصيرة جدا قصة قصيرة ومفيدة قصص قصيرة للعظه والعبرة

قصص قصيره جدا قصه قصيره و مفيده قصص قصيره للعظه و العبره

2018, 2019, قصص, قصير, قصه ,

مفيده ,

العظه, العبره

قصص قصيره جدا, قصه قصيره و مفيده ,

قصص قصيره للعظه و العبره

قصص قصيره ,

اجمل القصص القصيره ,

قصه خياليه قصيره جدا, قصه قصيره جدا و مفيده ,

قصه قصيره جدا للتعبير ,

قصص قصير جدا روعه ,

قصه قصيره و مفيده ,

قصص قمه الروعه ,

قصه عظه و عبره,قصه زوجين ,

قصص قصيره للفيس بوك,قصص للعبره

“1”

المن و الزوجان

وقفت بجانب زوجها في احلك الظروف…المؤازره …الانفاق عليه من ما لها الخاص…التشجيع…مرت عده سنوات …تحسنت اوضاعه …ذهب الفقر…وجاء المال الوفير…كانت جملته المعتاده ….عند عودته الى المنزل….

“وراء كل عظيم امراه ” .

كلما حقق نجاحا …سرعان ما يتحقق نجاح اخر…..في قمه النجاح…بدات اتباع سياسه المن …والتذكير بايام الفقر و الذكريات الاليمه ….لولاها ما تحسنت اوضاعه …ولبقي في زمره الفقراء و المحتاجين….تمادت في اسلوبها الاستفزازى…..اظهر لها رفضه لتلك المعامله … تالم…غضب..اشتد غضبه… لم يعد قادرا على التحمل… تدخل ابواها …اقاربها

…الجيران …الاصدقاء…اجمعوا على ان …الخطا في جانبها…لم تتراجع عن اسلوبها المستهجن ممن حولها … من اقرب الناس لها….حاول معها بكل الاساليب الطيبه …كلما مرت الايام ازداد استعلاؤها عليه…لم يجدا حلا الا الانفصال .

“2”

قزم و عملاق

قزم…يشكو الى العملاق… قسوه الناس في التعامل معه…سخريه … تهكم…غمز..لمز….يعاني من… العزله …الاقصاء…الغربه …طمانه العملاق…بانه ايضا… يعاني مما يعانيه…تماما بتمام…ولكن الفرق بينهما….ان الناس يظهرون ضعف القزم في و جهه… استعلاء عليه… اما مع العملاق فانهم يظهرون ضعفهم في و جهه …خوفا منه.

“3”

الكره و الاطلال

امراه فلسطينيه تستغيث….اين انتم ياعرب

…هدموا البيوت…حطموا دمي الاطفال….احلامهم …امالهم اغيثونا ياعرب …الجندي الاسرائيلى… لايكترث بصراخها…يعبث بالمذياع الملقي على الارض …قريبا من حطام البيت …الذي بات من الاطلال…..نبا عاجل …دوله عربيه … ربما تقطع علاقاتها… بدوله عربيه اخري …بسبب …مباراه كره قدم اقيمت بينهما .

“4”

العميل و ابنه

العميل ابلغ الاعداء…عن موعد قدوم المقاوم الى منزله…..

لم يحضر المقاوم… في الموعد المحدد…لانه استشعر الخطر… اطلقوا صوب منزله صاروخين…كان المنزل خاليا من سكانه .

اصاب احد الصاروخين شخصا …كان يمر قدرا…فارق الحياه في الحال…تبين لهم …انه ابن العميل الوحيد .

“5”

العميل و ابوه

بعد ان علموا انه عميل… يخبر الاعداء بكل صغيره و كبيره … عن تحركات المقاومين…تسبب في اغتيال خمسه منهم ….قرروا اعدامه …في ميدان عام…شرعوا في التنفيذ حضر ابوه…..اقسم عليهم الا ينفذوا فيه حكم الاعدام….والا ينفذه احد غيره.

كتبها محمد شوكت الملط

 

 

1٬450 views

قصص قصيرة جدا قصة قصيرة ومفيدة قصص قصيرة للعظه والعبرة