اغتصاب البنت ساره قصة واقعية قصص اغتصاب

اغتصاب البنت سارة قصة و اقعيه قصص اغتصاب

سارة قصتى بدت من سنة لما دق على جوالى واحد حيوان يبى يتعرف كنت اقفل في و جهة و اطنش و استمر فترة يدق و يرسل قفلت جوالى فترة و اول ما فتحتة رجع يدق و يرسل رسايل حب و غرام قلت لابوى عن السالفة و رد عليه و هزاة و قام الرجال يتاسف من الوالد و وعدة انه ما يدق

صدق ابوى و اناصدقت و قلت الحمد لله افتكيت منه مرت يومين ما دق و في اليوم الثالث ارسل رسالة مكتوب فيها ياسارة يابنت خالد ال لاتحسبينى خفت من تهديد ابوك اللى ما يسوي جزمتى و حسابي معك ان شالله عسير و لوسويتيها مرة ثانية= و علمتية بورطك و بقول انا اعرفك و كما طلعت اسمك كامل و عرفت كل شي عنك اقدر اوديك في ستين داهية انتي و ابوك

خفت بصراحة كيف عرف اسمى خصوصا الجوال مو باسمى و ايش يبى منى بالضبط يعني اول مرة احد ينشب بهالشكل بالعادة لمااحد يزعج اقفل في و جهة كم مرة يملون و ما عاد يدقون و قررت اغير رقمى و ارتاح كلمت ابوى يغيرلى رقمى و تحججت انا ابي شريحةسوا اقوى من الفواتير غيرت الرقم و بعد اسبوع ارسل رسالة على رقمى الجديد طيب ياسارة يعني تبين تتحدين

انا حسيت لماشفت الرقم كان احد كب على راسي مويا مغلية كان يدور براسي السؤال كيف جاب رقمى الجديد و الاهم ايش يبى بالضبط

قمت و ارسلتلة رسالة و ياليتنى ما ارسلت كتبت فيها انت مين و ايش تبغي منى و لية تسوى كل ذلك احد مسلطك علي

رد اني محد يتحدانى و انتي اتحديتينى و دام انك ما رضيتى بالطيب نجيبك بالقوة رميت الجوال و صحت حسيت انا في فلم او ممكن حلم مزعج اناعمري ما اذيت احد بحياتي لية يصيرلى كذا و ايش الذنب اللى سويتة عشان استاهل كل ذلك قررت اقفل جوالى و ما افتحة مدة شهر و فعلا قفلته

بعد اربع ايام بالضبط رن جرس بيتنا في وقت متاخر يوم فتحت الشغالة الباب ما لقت احد و لقت كيس فيه اغراض و ورقة مكتوب فيها اغراض خاصة لسارة جابت الكيس و عطتنى استغربت مين ارسلى هالكيس و ايش اللى فيه لقيت فيه دفتر و جنبة علبة صغار فتحت الدفتر لقيت مكتوب فيه كل المعلومات عنى و عن اهلى و مكتوب في الصفحة الاخيرة اناحطيتك براسي ياسارة انالما احط براسي شي لازم اوصلة مهما يكون اعتبرية تهديد و ترا لوقفلتى جوالك ما يهمنى فيه مليون كيفية اوصلك فيها و كما وصلت لبيتكم اقدر اوصل لغرفتك و اسحبك قدام اهلك لوابي و شوفى العلبة هذي تري فيهاهدية لك فيهاحبوب حبوب مخدرات يعني لاتستغربين هذي الحبوب لوابلغ الحين الشرطة انمسك ابوك و انسجن عشر سنين عالاقل و لوقهرتينى زيادة حبة و حدة احطها بسيارة ابوك و يروح فيها افتحى جوالك و ردى على اخذت العلبة و رحت ركض رميتها بالشارع و رجعت ارتجف لغرفتي و تلحفت من الخوف احس قلبي بيطلع طحت بيدين مجرمين ياصديقتي فتحت جوالى الاوهو يدق رديت اني نعم هلا اني نعم اش تبى منى انت لاتتحدينى اني اتحداك بايش اصلا ايش يعرفنى فيك عشان اتحداك سالت دموع سارة بحرقة بعدين اصبح كل يوم يكلمنى تحت التهديد و كنت احيانا اصيح و انااكلمة و اترجاة يبعد عنى و يتركنى في حالى لانى فتاة ناس و ما لى في هالخرابيط كان يقول لى اما اكلمة و الايسبب لى فضايح و يرسل اسمى مع رقمى بالبلوتوث و يورط ابوى في قضية مخدرات فماكان قدامي الا انا اكلمة و اسايرة عشان اسلم من شرة و مرت ايام و ايام و في يوم قال ابي اعرفك على اصحابي بالتاكيد رفضت بقوة و قبل ما اتصرف اي تصرف قطع كلامي و قال شكلك مستغنية عن ابوك سكت اني و قال هاة ايش رايك قلت طيب و مرت ايام و عرفنى على اصحابة الاثنين و صاروا يكلمونى في اي وقت و بعد كل كم يوم يذكرونى بالتهديد اللى علمهم عليه الراس الكبيرة و بعد فترة ما هي طويلة نزلت دموع سارة مع هذه الكلمة طلبوا منى اطلع معهم لشقة مستاجرها لهم صاحبهم اللى عرفهم على كانت شقق عوايل لكن صاحبهم بسبب كثرة معارفة قدر يستاجرها لهم و يسكنهم فيها و هم عزاب و مع الضغط و التهديد و وعودهم لى انهم بعدها بيتركوني و لاراح يضرونى ابد وان طلعتى هذي معهم بتكون قصيرة مرة و انهم بيحافظون على كاختهم و انهم ما راح توصل فيهم النذالة انهم يسوون فينى شي و اناماضريتهم اناصدقتهم و قلت انا بسوى اي شي و افتك منهم و كلهانص ساعة و ترجع حياتي كاول و ارتاح من تهديدات هالمجرمين طلعت في يوم من الايام كانى بروح الجامعة و خليت السواق يوصلنى للشقق كانت في حى المروج قريبة من محل حيوانات اليفة اسمه الحيوان المدلل اسمها نجد المهم نزلت و قلبي بينفجر من الخوف و في نفس الوقت قهر خوف لا يمر احد و يعرف سيارتنا و قهر انا اني البنت الشريفة العفيفة اللى سمعتى كالحليب اجى برجلينى للمكان ذلك لكن حسبى الله و نعم الوكيل و صلت لباب الشقة و ترددت كثير قبل اضغط الجرس فتح لى واحد منهم و دخلنى و كان البيت ما يطمن ابدا جلست دقائق و قلت خلاص استاذن اني قال وين ياروعة بدرى عاد اني مصدقة لا بس ما ابي اتاخر قال اقول استريحى اخوياى جاين قلت و ينهم تاخروا مواتفقنا تكونون هنا الثلاثة و تشوفونى و اطلع بسرعة قال راحو مشوار و تلقينهم عند الباب الحين انتظرت شوى و قمت و اخذت شنطتى و قلت اناماشية قام و سبقنى عالباب و قفل بالمفتاح و قال خليك عاقلة و اقعدى لين يجون ما في طلعة قلت لوسمحت افتح لى الباب ابي اطلع يهز براسة لا و يقول دخول الحمام مش زي خروجة و يضحك باستهزاء قعدت عالكرسى ارتجف من الخوف بس ما ابية يحس بخوفى منه و جلست الف بنظرى في الشقة حاجات غريبة و الاغرب كميه اشرطة الفيديو العديدة المتناثرة في كل مكان و كراتين ما ادرى ايش داخلها و البيت مبهذل بالمرة اللى يشوفة يقول عمرة ما احد نظفة ابد رن الجرس و وقفت اني قال وين رايحة اجلسى هنا لاتتحركين و هاتى الشنطة رديت اي شنطة قال لاتستهبلين شنطتك ما نى غبى دارى ان جوالك فيها سحب شنطتى بقوة و قفل على باب الغرفة و طلع حسيت انا في وضع المخطوفة بس املى كبير ان اصحابة لمايجون يشوفونى و اطلع هم و عدونى بكذا و قطع تفكيرى صوت الثلاثة و هم يتكلمون بشر جت اية جت جالسة داخل بالغرفة و الله ياهى قمر ما توقعتها كذا عاد اناعرفتكم عليها خلونى ابدا فيها اني ابدا فيها بس خلص بسرعة و الله اني اللى استقبلتها و ما سويت شي لين تجون و الحين صرت اني الاخير و الله تستاهل خلاص ابدا انت الاول اني عاد فهمت و ش قاعدين يتفقون عليه قمت اصيح و اصارخ ابيهم يفتحون لى الباب و بعد شوى فتح واحد منهم الباب و دخل على و قال ياوجة الله من وين جبتى هالجمال كله و ش هالشعر و ش هالعيون و ش هالجسم انابحلم و الا بعلم رجعت لورا و كنت ابكى رجعت الين لزقت بالجدار و كنت ارجف من الخوف و دخلو اصحابة الباقين و كان معهم قوارير الظاهر انها خمر قمت اصيح بصوت عالى و اترجاهم و ابوس رجلينهم عشان يطلعونى و يوم شفت ما في امل ركضت لاقرب زاوية و سجدت لربى و قعدت اصلي و ادعى و هم يجهزون خمرهم و سجايرهم و يتساسرون و راى و يهمسون لبعض مستغربين من اللى اسوية و اني اصلي و اصلي و ادعى ربى ينجينى من يدينهم و يسترنى بسترة و يستر عرضى كنت اقول يارب احمينى و استر على موعشانى عشان امي المريضة و عشان ابوى الطيب و اخواتى المسكينات ايش ذنبهم تتشوة سمعتهم بسببى و الايارب خذنى بهااللحظة طاهرة قبل لاينجسونى بيدينهم ما رحموا ضعفى قدامهم و لا و فوا بوعودهم معى و اخذوا شرفى ببلاش اخذوة منى بشراسة كنت اصرخ باحسن ما عندي و احاول انا اخلص نفسي منهم لكن كانوا ثلاثة و اغتصبونى الثلاثة الين غبت عن الوعى و لادريت عن اللى حولى و بعد ساعات ما ادرى كم هي صحيت لقيت نفسي انزف و مرمية على الارض و سط دمى و ملابسى جنبى كنت ارجف بقوة و دموعى تنزل غصب عنى و صوتى مبحوح من الصراخ حاولت اسند نفسي و كنت اتاوة مع كل حركة من الالم اللى حاسة فيه ياحسرتى على نفسي ياحسرتى على شبابي اللى ضاع ياحبيبي يبة سامحنى لانى ما حافظت على كرامتك و اسمك سامحنى لانى نزلت راسك المرفوع انت ما تستاهل فتاة مثلى ليت ربى اخذنى من زمان ليتنى ما جيت لهاالدنيا ابد حاولت اقوم بصعوبة لبست ملابسى و عباتى و مشيت مكسورة و لقيت واحد منهم كان سكران و جالس و الباقين مدرى و ينهم سالنى على وين جاوبت بصوتى المبحوح و قلت اخذتوا اغلى ما املك و ما بقي لى شي خلونى امشي رمي لى شنطتى عالارض عند رجلة و امرنى اركع و اخذها ركعت و اخذتها و داس برجلة على يدى و قال لمااحط شي براسي اوصلة مفهووم و ضحك بصوت عالى و مسكنى من شعري و فتح الباب و رمانى عالارض على ظهري و زاد عندي النزيف بسبب الطيحة و قفل الباب نزلت اسحب نفسي لقيت السواق ينتظرنى رجعت البيت و كانت الساعة 12 و نمت و عانيت من النزيف 3 ايام و مرضت و عانيت الام و التهابات شديدة و كان عذرى قدام اهلى انها الدورة الشهرية بس انها شديدة هالمرة و تعبتنى خفت من الفضيحة لما اروح المستشفي خفت على امي و ابوى و سكت عن المقال حسبى الله على كل ظالم ياصديقتي الكلام ذلك سر بيننا لين اموت و اذا مت و قتها قولى للى تبين صديقتها بعد عمر طويل انشالله الله يخليك لنفسك و لاهلك و لى كلنا نبيك و نحبك و الناس هذول و الله بياخذون جزاهم من ربك انااقدر ابلغ عنهم و اوديهم بداهية بس ما ابيك تنفضحين بالمحاكم سارة لاياصديقتي تكفين استرى على ما ابي فضايح اني و كلت امرى لله صديقتها لاحبيبتي لاتخافين انامستحيل اسوى شي فيه مضرة لك للاسف بعد شهرين اصبح حادث مرورى مروع في طريق الجامعة حمل معاة روح اطهر انسانة في الوجود و توفت سارة و تركت هذي الدنيا باللى فيها تركت حلوها و مرها تركت اهلها و كل من يحبها تركت للمجرمين عذاب الضمير تركت سرها تركت حزن الدنيا في قلوب من حولها رحلت كفراشة تفرد جناحيها في السماء و كانها تقول عفوا لن استطيع العيش في دنياكم فبياض قلبي و طهارتة لاتحتمل شروركم و مكركم بكت على رحيلها القلوب قبل الاعين فقد جملها الله من الداخل و الخارج لقد كانت سارة تستحق ان تري جمال الدنيا و روعتها و لكن الدنيا ارتها كل نوعيات الالم الم الظلم الم الذل من احقر البشر الم الحرقة سلبت منها الدنيا كل شيئ و هكذا رحلت الرحيل الذى تقفل بعدة كل الابواب رحلت لحياة اروع و داعا ياسارة يامن حملتى سرا اعيا قلبك الطاهر ارقدى بسلام ياسارة اطمئنى يااقرب صديقاتى فلن يضيع حقك ابدا اسمحى لى الان ان انشر قصتك لجميع البشر حتى يشعر كل من قراها بجزء مماشعرتى به من عذاب اليكم هذه القصة اسردها عليكم اني صديقتها و الله شهيد على صدق ما اقول ارجو النشر حتى تصل لايدى المسؤولين

و اولادكم و علموهم مش تخلونهم للافلام الاباحية و السكر و المخدرات و الله فشلتونا مع ال عالم كله شكرا و اسفة عالاطاله

  • قصص سكس اغتصاب
  • قصص اغتصاب
  • قصص اغتصاب سكس
  • قصص اغتصاب واقعية
  • قصص سكس إغتصاب
  • قصص سكس أغتصاب
  • قصص عرب نار
  • قصص جنسيه نيك بنت وسواق
  • قصص واقعية اغتصاب
  • قصص سكس اغتصاب بنات

20٬673 views