الام تشاهد ابنها يشوف فيلم اباحي جنسي , الماما والولد

آخر تحديث في 3 نوفمبر 2019 الأحد 1:19 مساءً بواسطة القصصي الروائي

الام تشاهد ابنها يشوف فيلم اباحي جنسي الماما و الولد

رات بالمنام .

.

ابنها يشعل اعواد كبريت .

.

ويقربها من عينيه .

.

حتي اصبحتا حمراوين .

.

.

استيقظت من نومها .

.

وهي تتعوذ من الشيطان الرجيم .

.

لكن لم يهدا بالها و ذهبت لغرفه ابنها .

.

الذى يبلغ السابعة عشر من عمره .

.

لتجده على شاشه الكومبيوتر .

.

.

وكان ضوء الشاشه ينعكس على النافذه .

.

وراته يري ما افزعها حقا .

.

واثار كل مخاوفها .

.

.

راته و هو يشاهد فلم اباحى .

.

علي شاشه الكومبيوتر .

.

.

ارادت ان تصرخ بو جهه .

.

لكنها اثرت الانسحاب .

.

خاصة انها دخلت بشكل خافت .

.

لم يلاحظه هو .

.

.

رجعت الى فراشها .

.

فكرت ان تخبر اباه .

.

ليتسلم مسوؤليه تاديب ابنه .

.

فكرت ان تقوم من فراشها و تقفل شاشه الكومبيوتر و توبخه على فعلته و تعاقبه .

.

لكنها دعت الله ان يلهمها الصواب بالغد .

.

ونامت و هي تستعيذ بالله .

.

.

وفى الصباح الباكر .

.

رات ابنها يستعد للذهاب الى المدرسة .

.

وكانا لوحدهما .

.

فوجدتها فرصه للحديث و سالته .

.

.

عماد .

.

مارايك بشخص جائع .

.

ماذا تراه يفعل حتي يشبع

فاجابها بشكل بديهى .

.

يذهب الى مطعم و يشترى شيئا لياكله .

.

.

فقالت له .

.

واذا لم يكن معه ما ل لذا .

.

.

عندها صمت و كانه فهم شيئا ما .

.

.

فقالت له .

.

واذا تناول فاتحا للشهيه .

.

ماذا تقول عنه

فاجابها بسرعه .

.

اكيد انه مجنون .

.

فكيف يفتح شهيته لطعام .

.

هو ليس بحوزته .

.

.

فقالت له .

.

اتراه مجنون يا بنى

اجابها .

.

طبعا يا امي .

.

فهو كالمجروح .

.

الذى يرش على جرحه ملحا .

.

.

فابتسمت و اجابته .

.

انت تفعل مثل ذلك المجنون يا و لدى .

.

.

فقال لها متعجبا .

.

انا يا امى

فقالت له .

.

نعم .

.

برؤيتك لما يفتح شهيتك للنساء .

.

.

عندها صمت و اطرق براسه خجلا .

.

.

فقالت له .

.

بنى بل انت مجنونا اكثر منه .

.

فهو فتح شهيته لشئ ليس معه .

.

وان كان تصرفه غير حكيم .

.

ولكنه ليس محرم .

.

.

اما انت ففاسفل شهيتك لما هو محرم

عندها لمعت عينا ابنها بحزن .

.

وقال لها حقا يا امي .

.

انا اخطات .

.

وان عاودت لمثل هذا .

.

فانا مجنون اكثر منه .

.

بل و اثم كذلك .

.

اعدك بانى لن اكررها .

.

انتهي .

.

.

اخوتى ذلك الاسلوب لهذه الام .

.

قد اعجبنى .

.

وهو اسلوب تعليمى جميل .

.

لو اتبعته جميع الامهات .

.

ماخبن .

.

.

تعهدنى بنصحك بانفراد و جنبنى النصيحه بالجماعة .

.

.

فان النصح بين الناس نوع من التوبيخ .

.

لا ارضي استماعه .

.

.

  • قصص سكس2015
  • قصص سكس منوع
  • قصص وروايات سكس
  • سكس الام مع ابنها
  • سكس ام ابنها
  • قصص سكس ماما
  • فيلم جنسي قصة مع ماما
  • قصص سكس حديثه
  • سكس ماما
  • سكس ام في الممام

10٬762 views