رواية كنت شهد وصرت فهد 2020

قصة كنت شهد و صرت فهد 2020

سمعت صوت الباب ينطق .. قمت من مكاني .. و رحت فتحت الباب ..

شهد راشد

جنا شهوود شوفي ذلك ممكن يع ” و جت جنبي و انصدمت لما شافت راشد ”

” شفت وجه راشد و عينه على جنا .. ناظرتهم اثنيناهم .. و جنا مفهيه و تناظر به .. ”

شهد راشد استنى شوي بجيك ” دفيت جنا لداخل .. ”

شهد و ش فيك انتي انهبلتي

جنا اييش

شهد و ش فيك فهيتي كذا

جنا ” ابتسمت ” اخخذ قلببي هالجمييل ذلك ..

شهد ما لت عليك ” و عطيتها ظهري متوجهه لراشد ” .. ” فجاه سحبتني من ملابسي ”

جنا تعالى فين رايحه .. مين هالعسل

شهد جدك

” مشيت عنها .. ”

” طلعت و لسه راشد ما تحرك ” ..

شهد ” ابتسمت ” خير راشد تبي شي ؟

راشد ” نزل راسه .. و حسيت انو متوتر ” امم .. شهد ابي اكلمك بمقال .. اذا يمكن يعني

شهد ” ي عيني على الادب ” طيب بس استنى شوي ببدل و بجيك ..

راشد طيب بنتظرك تحت ..

شهد “ابتسمت ” اوكيه

” عطاني ظهره و سكرت الباب .. شفت جنا و اقفه جنب الباب و سرحانه ”

شهد هووه يا بشر

جنا ” مبتسمه ” خققييت ي شهوود الحقي علي

شهد ههه خقي على حد سنع المره الجايه

جنا لييه و الله من كلامه يبان انو سنع و خووقااق و قششطه

شهد قششطه كماان

جنا اخخييه اخخييه

شهد انجبي بس الرجال ينتظرني اخرتيني عليه

جنا ” شهقت ” تعاالي .. و ش لون يعرف اسمكك ! هو يدري انك بنت

شهد يووه ي جنا لاتحومي كبدي .. اذا رجعت بقولك .. ” فتحت الدولاب .. و طلعت لي تي شيرت عادي ابيض .. و جاكيت اسود مفتوح .. و جينز اسود حطيت عطر .. و لبست ساعة و جوتي و فتحت الباب بطلع ”

جنا شهوود اشووفك

” لفيت لها .. و قفت لها بملل ”

شهد و ش تبين

جنا خووقااقيه

شهد الحمدلله و الشكر .. و ش فيك خاقه على الناس اليوم

جنا ههه يلا اذلفي .. ترى بترجعي بتشوفيني نايمه

شهد احسن

جنا بااي شهد بااي

” طلعت من الغرفه و سكرت الباب .. توجهت للاصنصير و نزلت .. شفت راشد جالس و يناظر بساعته ”

” و صلت له ”

فهد يلا

راشد ” ضحك ” صرتي فهد دحين

” صدمني لما ضحك .. لاول مره اشوفو يضحك و ش صاير بالدنيا .. انصدمت لدرجه انو ما ضحكت على الي قاله ”

فهد يلا مشينا

راشد ” و قف ” يلا

” مشيت معو و شفته ما وقف ”

فهد تعال هنالك بتكاسي وين رايح

راشد ما جر سيارة انا

فهد ااهاا طيب ..

” ركب السيارة و ركبت معو قدام .. شغل السيارة و مشي ”

راشد اذا انتي بتطولي بالفندق انصحك تاجري شقه اقوى لك و لرفيقتك

فهد ” و ش عليك ” اولا و انا معك هكذا اعتبرني فهد .. و ثانيا انت اشدخلك اجلس بشقه او بتابوت ..

راشد طيب ي فهد السمووحه ..

فهد و ش عندك ؟

راشد انتظر لي ما نوصل و ش فيك مستعجل

فهد طيب ..

” و صلنا لمكان مرره هادئ و راقي .. و قف راشد السيارة .. و نزلنا ”

” توجهنا لطاوله بالزاويه .. و جلسنا ”

راشد كلميني ك شهد اذا ممكن

شهد طيب قول

راشد امم .. بقولك عن نفسي شوي .. ” عدلت جلستي و انتبهت له ”

.. شهد انتي اول ما جيتي و انا و شكيت فيك انو فيك شي مو طبيعي

.. يعني .. انا طبعي احب ادقق على اي شي قدامي ..

ما ادري و ش ذلك .. بس ادقق بقووه .. احس انو ذا الشي عندي احسو نفس المرض ..

” بلعت ريقي ما ادري و ش ناوي عليه ”

.. بانا كل ما اشوفك .. ادقق اكثر و اكثر ..

وجا ثاني يوم محمد .. قال انو شايفك بمكان .. بس ما يقدر يتذكر ..

وانا هنا تقدري تقولي انك صرتي كل تفكيري .. صرت احسك شي رئيسي لازم اعرف و ش سالفته

ف صرت اراقب كل تحركاتك .. و جا يوم .. بثاني تمرين لنا .. شفتك تعبانه و كنتي جالسه مع ناصر .. مريت جنبك .. و سمعت صوتك كان يبان انو منتيب رجال ..

يعني كان ناعم .. انوثي .. بهنا قلت لمحمد .. انك فتاة .. بعدين كمان شفتك .. و يومها تطاققتي معا محمد .. بمنها حقد عليك اكثر .. و عرفك ..

ف قال يبي ينتقم منك باي كيفية .. و تقدري تقولي ساعدته بكل شي .. ما ادري ليه كنت احس بكره اتجاهك .. ليه مدري .. ممكن لاني حسبت انك فتاة منفلته .. و ما عندك اهل او شي ذي هكذا .. فاهمتني

شهد ايوه

راشد باول اجازة لنا هنا .. طلعتو .. و رحتو للبحر .. و بعدين لحقناكم .. و سوينا نفسنا صدفه شفناكم .. و كنتي انتي خطتنا .. انتي الي كنا نبيك تشربي لانو كنا متفقين مع الجرسون .. و اعطيناه فلوس .. لجل يحط بالكاس الي كان لك .. حبه تخليك تهستري و تعترفي قدام الكل ..

” انصدمت ”

راشد بس صدمتيني لما ما وفقتي انك تشربي .. استغربت مرره .. و زاد استغرابي لما شفتك تمنعي ناصر انو يشرب ..

هنا حسيت انني فكرت فيك بالكيفية الغلط .. و ناصر الي شرب الكاس ..

شهد ” يعني ذلك الي يفسر حالته بذاك اليوم .. يعني هو مو من طبعه انو يمسك فتاة او يجلس معها ”

راشد بعدين طلعتي .. و لحقك محمد .. كان قصب يبي يجرحك يوجعك اي شي .. المهم يبي يسوي لك شي .. ” حقيير ” .. بعدين جالك .. و قال انو يعرفك .. و لما مشيتي عنو .. على طول اتصل لي .. و قال انو يبيني اروح معه نراقبك ..

بعدين .. شفتك تبكي .. تقدري تقولي اثرتي فيني ” يعني ايش ” .. بعدين دخلتي محل .. و شفتي رجال .. و لما شفتيه هربتي .. تقدري تقولي محمد انعجب بهالشخص .. و بعد ما رحتي اخذه .. و اتفق معو عليك .. ذلك كلو صار لما دفع له مبلغ كبير .. بس لجل ينتقم منك ..

شهد ” بصدمه ” لالالا رااشد ذلك يفسسر اشيا كثييره !!

راشد ” تنهد ” اكمل و لا كفايه

شهد لالا كممل انا ادري ما وراكم الا البلاوي انتم

راشد بعدين .. جا اليوم الي طلعنا به كلنا .. و اتفق محمد مع نفس المجرم الي يلاحقك .. و اتفقنا كلنا على كل شي .. بعدنا عنكم .. و صرنا نراقبكم من بعيد .. و اول ما بعد ناصر عنك .. قال محمد للمجرم انو ينفذ الخطة ..

واخذناك بعيد .. عن هالمنطقة .. مرره بعيد .. جا محمد معك .. و دفع ضعف المبلغ للمجرم لجل يعذبك ..

بس م رحت معهم لانو لازم اراقب ناصر و ش يسوي ..

دورك بكل مكان بالحديقه هو و خالد .. و بعدين ياس و رجع لحالة .. و انا كنت الحقه بكل مكان .. رجعت معو .. و بعدين حسيت بالذنب رحت لناصر .. و قلت لو عن كل شي .. و دليته المكان الي انتي به بس ما قلت له الحقيقة .. قلت انني شفت حد يخطفك ..

عصب .. و دفني بقوه بس لحقته .. و اتصلت لمحمد قلت له يطلع من المكان .. اتصل ناصر للشرطة .. و قبل لايجيك ما قصر باللي خطفك .. تضارب معو و بعدين جالك .. و وصلو الشرطة و الاسعاف ..

شهد ” حسيت راسي يدور من الصدمه ” يعني محمد الاسباب =باللي صار لي .. و انت !

راشد سامحيني شهد .. كل الي سويته ندمان عليه صدقيني .. احس كل عذابك بسببي .. اتمنى من كل قلبي انك تسامحيني ..

شهد ” كسر خاطري ” طيب سامحتك

راشد ” ابتسم ” و انا بساعدك لجل ما تتزوجي محمد

شهد كيف !

راشد خلينا نخلص هالمسابقة .. و اوعدك انو رح تتخلصي من محمد للابد

شهد ” ابتسمت بارتيااح ” ما تعررف ربما ايش ريحتني انت ..

راشد بحاول اعوض كل الي سويتو لك .. و انشالله اقدر

شهد و الله تااكل بحساابي

راشد هه لا المفروض على حسابي انا

شهد تضضحك انت .. قسسم هذه المفرووض تتسجل بالتاريخ

راشد هه

شهد “ضحكت ” طيب يلا اختاار الي تبيه

راشد ” ابتسم ” طيب و الحلا علي

شهد طيب ما امانع

” اختار كل واحد الي يبيه .. ”

شهد راشد ابي اسالك سوال ..

راشد تفضلي

شهد امم .. محمد يحب ساره

راشد ” بتفكير ” لا ما يحبها ” خيير !”

شهد ” رفعت حاجبي ” اييش .. طيب ليه الي يسويه

راشد ترى محمد من عرفته و هو يحب ينتقم من اي احد ضره .. و اضن ساره الي تقولي عنها جت هنا

شهد ” انصدمت ” و انت و ش دراك !

راشد شفت فتاة تكلم محمد و لما سالته قال انو هي ساره نفسها

شهد ي حقييره !!

راشد ” باستغراب ” ليه

شهد ” انتبهت للي قلته ” لا و لا شي .. ” سكت شوي ” .. طيب هي تكلمه دحين

راشد ايوه

شهد ” و ش هالحقييره هذه ”

راشد طيب انا دحين بسالك

شهد اسال

راشد امم .. انتي ليه مستعده تضحي بحياتك لجل ناصر !

شهد ” فزز قلبي لمجرد انني سمعت اسمه ” “بلعت ريقي ” هو يعني مو لجل ناصر نفسو .. لو محمد قال بيقتل اي حد و بسبتي … بالتاكيد رح اضحي بحياتي لجل يبقى هالشخص ..

راشد اهاا يعني مو لجل شي معين

شهد و ش تبي توصل له ! ” رن جوالي بهاللحظه ”

” شفت رقم صالح .. و تذكرت انني بكلم ام صالح .. رديت بسرعه ”

شهد يلا لايكثر و عطني امك

صالح و الله انك جليلة حيا .. سلمي على بالاول .. كبرك انا

شهد هه يلا صاالح بلا حكي فاضي

صالح بسرعه لاتطولي ..

شهد طيب

سمعت صوت ام صالح هلاا بنيتي فين رحتي من زماان ما لك حس بالبيت

شهد هلاا و الله اوم صاالح الححبب الحقيقي انتي ي بعدي

ام صالح فين ابعد

شهد يووه ما خلصتي انتي

ام صالح و ش فيك يابنتي

شهد اخباارك و ش مسوييه .. اخبار صالح معك

ام صالح و الله كلنا بخيير و نسلم عليك .. بس متى ترجعي المنزل ما لو طعم بدونك

شهد هه عاارفه انا عاارفه

ام صالح بس طلعت منو انا

شهد “مافهمت “:هاه

فجاه سمعت صوت صالح يلا كلمتيها .. ظفي و جهك

شهد تعاال صويلحح

صالح ايش في

شهد و ش قالت امك دحين !

صالح و ش قالك ما قالت شي

شهد ” شفت راشد يناظر فيني .. ” ” ارتبكت ” طيب يلا اجل

صالح يلا مع السلامه

شهد باي

” سكرت الجوال .. و حطيته بجيبي .. ”

شهد ” ناظرت الطعام على الطاوله ” اييباا وصل الطعام و صل

راشد شكلك ما كلتي من قرن

شهد اي و الله ياخوي حارمييني من الطعام ” و سويت نفسي حزينه .. و دخلت الطعام بفمي ”

راشد مسكينه .. الله يعينك

شهد ” ضحكت ” مصدق كمان

راشد ” ياكل ” تكذبي يعني

شهد ههه ايه اكيد اكذب .. اجل انا ما طعام مجنون انت

راشد ه كلي طيب

” و اكلنا بصمت .. و بعدين طلبنا حلا .. بعد ما اكلنا كل واحد فينا دفع الي عليه .. و طلعنا من المطعم .. ركبت السيارة .. و مشينا ”

” و صلت للفندق .. نزلت من السيارة .. ”

راشد شهد

شهد ” لفيت و جهي له ”

راشد اي شي تبينه محتاجه شي كلميني و بجيك

شهد ” ابتسمت ” طيب

” مشيت متوجهه لداخل الفندق .. ”

” و الله غرييب هالرااشد .. طلع طييب .. ضحكت بنفسي .. ”

” و صلت للغرفه .. فتحت لي جنا الباب .. دخلت و شفتها و اقفه قبالي ”

شهد و ش تبين

جنا ” بابتسامه عريضه ” ما ابي شي

شهد ” ناظرتها باستغراب و مشيت عنها ” الحمدلله و الشكر .. ” لفتت نظري و رقه على السرير .. ”

” اخذتها .. فتحتها .. ”

” مكتوب بها اسم مكان .. و الوقت .. و تحت مكتوب .. انتظرك .. ”

” تسارعت دقات قلبي لما تخيلت اللقا مع ناصر كيف حيصبح .. و ايش رح يقول .. تنهدت .. و خليت الورقه مكانها .. و لفيت متوجهه للدولاب .. شفت جنا و اقفه بنفس الوضعية ”

شهد و ش فيك انتي انخبلتي

جنا ه لا بس قريت المكتوب و احس بان بالمقال ي حبي

شهد ظفي و جهك يلا .. ما لك دخل .. و نامي .. ما تعبتي انتي ي ساحره

جنا ما الت على و جهك الخاييس ذا .. حيوانه .

شهد ” عطيتها طاف و مشيت طلعت لي شورت خفيف و فانيله .. ”

” بدلت ملابسي .. و على طول انسدحت على السرير .. و جت جنا انسدحت جنبي .. ”

شهد شووفي .. نصف السرير لي و النص الثاني لك .. و لاترفسيني بالليل قسم اقوم افقع لك و جهك

جنا ههه اجل بتشوفي نفسك بالارض

شهد و الله بقووم لك و بتطاقق معك بنص الليل ي جنوو

جنا هه طيب .. الوعد بالليل

شهد ” عطيتها ظهري ” هه طيب

” سكرت عيني ”

جنا اقول شهود

شهد همم

جنا شسمو ذا الي جالك

شهد ” على نفس الوضع ” راشد

جنا الله ي شهوود حتى اسمو هيبه

شهد ” سكت شوي .. بعدها انفجرت ضحك ” هه اقول سكري فمك و سكري عينك و ناميي جعلك ما تقومين

جنا ليه تضحكي

شهد ” ابتسمت ” ما لك دخل نامي

جنا اف

” سكرت عيني .. و جا ببالي ناصر .. ”

” بكرره بشوفه .. يا انني مشتااقه لك ي نااصر .. و ساره الحقيره لسه تخونك .. بس بكره رح اقول له كل شي .. “

  • رواية كنت شهد وصرت فهد
  • رواية كنت شهد وصرت فهد كاملة
  • كنت شهد وصرت فهد
  • رواية كنت شهد وصرت فهد كاملة بدون ردود
  • رواية كنت شهد وصرت فهد pdf
  • روايه كنت شهد فصرت فهد
  • روايه من شهد الى فهد
  • قصة كنت شهد وصرت فهد كامله
  • كنت شهد وصرت فهد كامله

3٬435 views