رواية هيثم وروز 2021

روايه هيثم و روز 2021

حظنتة لين خالطت انفاسى بانفاسه..رواية سعودية رومنسيه..

&حظنتة لين خالطت انفاسى بانفاسه&

ماراح اطول عليكم بس حابة ابتدى بكم كلمة تعبر عن الحب

الحب

تجربه و جوديه عميقه تنتزع الانسان من و حدتة القاسيه الباردة

لكي تقدم له حراره الحياة المشتركه الدافئة

للحب..

 


معاني عظيمه و تعاريف كثيره تختلف من عا شق لاخر

فكل محب لديه تصور و تعريف

خاص لمعني الحب

الحب يقراء و الحب يسمع و الحب يخاطبنا و نخاطبة و يسعدنا و نسعده

وهو عطرا و همسا نشعر بسعادتة اذا صدقناة فاقوالناوافعالنا

بالحب تصبح ا لحياة رائعة لكي نحقق اهدافا ربما رسمناها

ولكن ما يقلق العاشقين فقط هو

احتمال ان تكون الاقدار تخبئ لهم فراقا لم يكن فحسبان

اي

منهم

ليس الحب هو الذي يعذبنا ،

 


 


ولكن من نحب

الفصل الاول_

فى احد مناطق الشرقية الراقية و فاحد شوراعها

كان فقصر ضخم تعكس عليه ضوء الشمس من ضخمتة و كبرة

والحديقة كانت رائعة بمعني الكلمة جميع نوعيات الورود الفل و الياسمين و الجورى كانت و لا اروع

والمساحة كانت كبار بين الحديقة و القصر

فجاة سمع حارس القصر طووط

طلع من غرفتة و هو خايف

هيثم بعصبيه:ساعة تطلع

الحارس:اسف بس كنت

قاطعة هيثم:ماعلينا الوالد جا

الحارس:توة داخل قبلك

هيثم:طيب افتح الباب بسرعه

الحارس فتح الباب و رجع غرفتة يكمل غداءه

مشي فالسيارة لمن و قف عند القصر نزل بكل غرور و كان لابس ثوب و غترة و لابس نظارات شمسيه

دق جواله

هيثم:الو… هلا حبيبتي

انفال:هلا حياتي .

 


 


شخبارك

هيثم ابتسم:تمام و انت

انفال بحب:من بعد ما سمعت صوتك

هيثم:هه

انفال:تضحك و انت الي مجننى فحبك

هيثم بغرور:لانك جننتينى قبل ما اجننك

انفال:هه

هيثم:فديت هالضحكه

انفال:اوكى حبيبي امي تنادى عشان الغدا اكلمك ثم

هيثم:بالعافية بس لاتاكلين و اجد عشان ما تنتفخين ثم بتركك

انفال:ياسلام عنادا لك مو بس طعام و اجد الا اغسلهم غسال

هيثم:جربى و شوفى اذا شفت كرشتك شفتي الواجة اخليك تدورينها عشر مرات من غير مويه

انفال شهقت:حرام عليك

هيثم:كيفى زوجتي و ما ابيها منتفخه

انفال:مابعد اصير زوجتك

هيثم بابتسامه:قريب انشالله يالله تري الشمس احرقتنى من كثر ما انا و اقف

انفال:ههة رجعت من الشغل

هيثم:اى و تونى بدخل الا دقيتي

انفال:ههة حتي انت اخرتنى على امي الحين انزل لها و تسفلني

هيثم:تستاهلين محد قالك تتاخرين عليها

انفال بتهديد:كذا

هيثم:يمة و ش بتسوين مو انا الي اتهدد انا هيثم سعود

انفال:مغرور بس بعد احبك و امووت فيك

هيثم:ههة عارف ما يحتاج تقولين

هيثم شاب و سيم و جذاب مرة يطيح الطير من السما .

 


 


عمره27 مغرور و كلمة مغرور قليلة بحقة عنيد اذا حط براسة شي لازم يسوية لو تكلفة حياتة و مزاجي…..

 


يشتغل فشركة ابوة و اعمامه

$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$

.

 


{فى الصاله}

جالسة ام هيثم بروحها تطالع التلفزيون دخل عليها بوهيثم و الابتسامة العريضة فو جهه

بوهيثم:السلام

ام هيثم بادلتة الابتسامه:وعليكم السلامه

جلس جنبها و غمز لها:شخبارك

ام احمد انحرجت:الحمدلله بخير

(بو هيثم عندة شخصيتين شخصية القوي و العصبى و الحاد فالشركة و ما يتفاهم معاة احد يخافون منه اذا قال الكلمة ما يعديها مرة ثانية =و الشخصية الثانية =فالبيت غيير يصبح طيب بالمرة و يحب عيالة و زوجتة يمووت بها رغم انهم جابوا عيال و مر خمسة و عشرين سنة من تزوجوا

عمرة 45 رغم كبرة الا انه احمر البشرة و رائع و يحب زوجتة تغار عليه)

(ام هيثم طيبة لابعد حد و حبوبة مرة اهم شي عندها فحياتها زوجها و عيالها بس بعد تحب عيال اختها بس ما فاغلى من الضنة

عمرها 42 هي بيضا البشرة و رائعة بس زوجها اجمل منها عندها اربع اولاد و بنت)

هيثم:انت ما مليت من كثر ما تغازلها

 


!خمس و عشرين سنة تغازل فيها…

ام هيثم انحرجت

بو هيثم:وانت من وين طلعت لنا؟

 


و ثم و ش دخلك زوجتي و انا حر

هيثم:اجمل ياام هيثم زوجك للحين يحبك

بوهيثم:وامووت بها عندك ما نع

ام هيثم صار و جها طماط

ام هيثم:عن اذنكم بروح اشوف الغدا

هيثم جلس جنب ابوه:احرجت هيفاء"ام هيثم"انا ما اقدر على زعلها

بو هيثم بعصبيه:وشو هيفاء

 


!انت ما تستحى ما تربيت ما تعرف تقول يمه

هيثم:ههة يبا شفيك عصبت ادلعها

بوهيثم:لا محد يدلعها الا انا

هيثم غمز له:حتي عيالها الي اوهم عيالك

بو هيثم:حتي من نسمة الهوا

رفال:امووت انا على الرومنسية

وراحت عند ابوها و باسته:هاى دادي

هيثم:دادى فعيونك ذلك بدال ما تقولين سلام المسلمين

رفال:بدي المفتي

هيثم بعصبيه:ريفالوة ابلعى لسانك لاجى و اقصة لك

بو هيثم بعصبيه:لا قوم و اضربها بعد

’’’’رفال طالعتة بنظرة نصر و هو اشر لها انه ثم حسابها معاه’’’’

(رفال تدرس ثالث ثانوي علمي عمرها 19 المفروض سنة اولي جامعة بس تاخرت فالتسجيل فتاة مررة نعومة و دلوعة اجتماعية ما بقي احد فالمدرسة ما تعرفة حبووبة و حساسة مرة و على طول دمعتها على الباب

رائعة و شعرها اشقر على بنى حنطية قريبة للبياض جسمة نحيف ما يل للرشاقه…..

 


عيونها ذباحة اخضر على تركوازي,,

 


تهوي شي اسمه كتابة شعر,,)

.

 


&&&&&&&&&&&&&&&&

بيت بوفيصل

تحديدا فالمطبخ

كانت ام فيصل"نوره" تسوى الغدا و وئام تساعدها

(وئام سنة رابعة تدرس فكلية العلوم "كيمياء"شخصية غير اجتماعية و غامضة سمراء بس مو مرة مملوحة اجمل ما بها شعرها الحرير عمرها 22

ام فيصل:اقول غريبة …..جاية من الكلية تعبانة و تساعدينى فالغدا

 


؟

(ام فيصل ما تعرف شي اسمه كرة جميع شباب العايلة يمووتون بها و اهى اكثر و حدة يشكون لها همومهم

بمعني اصح نابعة للحب و الاخلاص بس احيانا تعصب من عيالها عمرها 39 عندها ست فتيات و ولدين تتعرفون عليهم من اثناء القصه)

وئام:ة و الله صدق ما ينعرف لك اذا ما ساعدناك قلتى ليش ما سعدتونى و اذا ساعدناك قلتى غريبة

ام فيصل:عن الهذرة الزايدة وين روز و ئام:والله مكبرة المخدة ام فيصل:لاحول منها هذه مدرى متي تتعدل و تصير حرمة ذلك بدال ما تصير فالمطبخ تطبخ عنى الغدا!!

 


هى الحين فسن زواج بكرة و ش بقول عنها زوجها فتاة بو فيصل ما تعرف تطبخ؟

 


ها البنت بتجننى لافالحة بدراسة و لا مطبخ بس فالحة تسوى حلويات شكل اذا قالها زوجها ابي غدا بتروح تحط له كيك

(روز ما تعرف تطبخ و لاحتي بيض بس شاطرة و فنانة بانواع الحلويات الي البعض منهم تجيبهم بالنت او الكتب

وئام ما قدرت تمسك نفسها و ما تت من الضحك

ام فيصل:ضحكتى من سرك بلي و ئام:اسفة يمة بس من عمرها روز ما تحب الدراسة و لاالطباخ؛؛

 


ام فيصل:ماعليك منها اذا انخطبت شوفى كيف بتحب الطباخ .

 


.و ثم تقول يمة تكفين علمينى

وئام بابتسامة ناعمة بس و الله اهى الي تنقذنا فالحلويات اذا جانا ضيوف

ام فيصل:اى قعدى دافعى عنها اهى موكلتك محامي تدافعين عنها اذا ما كانت موجودة

وئام:ماعلينا منها الحين …..الا قولى لى شخبار غرام من زمان ما دقت علي!!

 


ام فيصل:يابعد نظرى و الله هل البنت المنزل بدونها ما يسوي شيء

وئام:افاا يمة ما هقيتها منك و احنا وين رحنا و الا اهى معزتها خاصة

ام فيصل:لاوالله كلكم معزة و حدة بس تعرفين مشتاقة لها من زمان ما شفتها

وئام:الا يمة ما قال لك ابوى متي ترجع

 


 


ام فيصل:الا يقول الحين اهى باقى لها احدث كوفس مدرى روكس المهم الشى الي يسمونة اذا قربوا يخلصون

وئام و هي تضحك:هة الله يهديك يمة كورس

ام فيصل:المهم ذلك هو و ئام:الاصح انت اي سنة و قفتى دراسة

 


 


ام فيصل:درست لمن ثاني ابتدائى ….ليش تسالين!!

 


وئام:لابس اسال…..

 


الا ليش و قفكم حتي خالاتى ما كملوا

ام فيصل:والله فزمانة كانوا يقولون البنت مستقبلها فبيت زوجها مو فدراستها

وئام:يعني انت متي تزوجتي ابوى

ام فيصل:16سنة و ئام:الله صغار يعني كبر لمي اختي

ام فيصل اية تقريبا اصلا اول ما كانوا ياخذون راى البنت الكلمة الاولي و الاخيرة للابو مش الحين اختربت الدنيا لازم البنت توافق و تتعرف عليه و خطوبة و يشوفها و تشوفه

(ام فيصل و تشوف الجدر حق الغدا)

ياحسرة انا ما شفت ابوك الا فليلة العرس و ئام استانست مع امها:ههة هذاك قلتيها زمانكم

"و تذكرت سالفت اختها غرام"

الا يمة نسيت يعني متي بترجع غرام بالضبط

ام فيصل:بعد اسبوعين و ئام بفرح: الله و ناسة يعني خلاص بتبقي هنا ما راح ترجع امريكا مرة ثانية =

ام فيصل بابتسامة لابنتها: لاماراح ترجع

وئام يمة لازم نسوى لها حفلة عشان تظهرها و رجعتها بسلامة ….بالتاكيد مع الشهادة الي ترفع الراس

ام فيصل: اكيد لازم بس ابوك يقول نسوى لها حفلة مرة و حدة بمناسبة تظهرها و ملكتها من فارس

وئام كانة منكب عليها ما ى بارد:وشو فارس ما غيرة ولد خالتي هيفاء

 


؟

 


ام فيصل:اية و ئام باستغراب:متي و شلون خطبها؟

 


غرام تعرف بالموضوع!

 


ام فيصل:لاماتعرف….

 


وشوفى ايانى و ياك تجيبين السالفة لاحد خصوصا هي ما نبى مشاكل خل ابوك هو الي يفاتحها بالمقال اذا رجعت

وئام مسكينة ياغرام و الله لو تدرين باللى راح يصير اذا رجعت كان قعدتى فامريكا على طول)

" و ئام هي الوحيدة الي تعرف قصة حبها مع و ائل لانها بالتاكيد القريبة فسنها صح ان روز بعد قريبة من سنها بس هي تثق فو ئام اكثر"

امها انبح صوتها من كثر ما نادتها وياموة و صمخ ما تسمعيني من اليوم و انا اناديك

وئام:اسفة يمة كنت قاعد افكر اشوي….

 


سمى بغيتى شيء

ام فيصل:اية روحى قومى روز عشان تتغدي و شوفى اخواتك جاو من المدرسة

وئام:انشاالله يمة تري ابوى و فيصل ما جاو من الشغل!!

 


ام فيصل:ادرى دقوا على و قالوا تغادوا لانهم بيجون العصر

وئام:طيب

وطلعت من المطبخ و هي تفكر باختها المسكينة غرام و امها تكمل تجهيز الغدا

%%%%%%%%%%%%%%%%

فى امريكا مدينة العشاق)

غرام ما سكة يدها بيده:خلاص حبيبي لاتزعل كلها اسبوع ثم تلحقني

وائل قرب منها و صار عيونة فعيونها:ااة و انحرم من هالعيون!!

غرام:خلاص حبيبي لاتحرجني

(غرام قمة فالجمال و الدلع الي يشوفها يقول صدق انها من امريكا مو باين انها من السعوديه

بيضا و شعرها اشقر خلقة و عيونها سماوية غصب الواحد يطالع فعيونها و يدووخ

عمرها 21

هى لها سنتين تدرس فامريكا و بعد اسبوعين بترجع بقي لها كورس واحد و تتخرج بس

وائل بصوت جميع حب:احبك .

 


.واموت فيك …واهوي الهوا الي تتنفسينة و التراب الي تمشين فيه

غرام:ههة الله الله تري ثم اشوف نفسي عليك

وائل:اذا بيجى منك المذله… انا متقبله

(وائل يدرس مع غرام فنفس الجامعة بس هو اكبر منها بسنتين يعني عمرة امم 23 ذكى و جذاب كثيير و مرة و سيم و كلمة حلو قليلة بحقة و الجامعة كلها تتكلم انهم اجمل ثنائي)

888888888888888888888888888888

نرجع للشرقية مدينة الحر

راحت و ئام لغرفة روز عشان تقومها زي ما طلبت منها امها

فتحت الغرفه

,,,

 


واشهقت شهقة من قلب,,,,

 


’’كانت الغرفة ظلالالالالالالالالام دامس و لا نقطة نور باينه’’

’’وباردة كالثلج’’

وئام:حشي مو انسان دب قطبي و ياليت عندك لحم هه"فاضيه"

روز كانت مبتسمة و هي نايمه:امم

وئام قربت منها بسم الله عليك حتي فاحلامك ما يخليك

روز للحين مبتسمه

وئام تهز فيها:روز قومى

روز و هي مغمضه:خلاص حبيبي… الحين اقوم و اجهز لك الفطور

وئام ما قدرت تمسك نفسها و جلست على الارض و هي ما سكة بطنها:هه

فتحت نصف عيونها و تدعى ربها انه ما كان حلم

بنبرة كلها حزن:حلم!

 


ليش ياربي…..

 


ليش!!1

وئام و قفت و جلست جنبها:روز شفيك و ش"وجاتها الضحكة بس مسكتها"ووشو الي حالمة فيه

رجعت راسها للمخدة و عيونها تنزل منها دموع:ااة ياقلبي احبة و معذبنى .

 


حتي فاحلامي يجيني

وئام:لحول على هثيمو مو راضى يخيلك تتهنين بنومك

روز ضربتة بالمخده:هثيمو بعينك

وئام لا و الله صدق و ش لك .

 


 


فية هو مغرور و شايف نفسة مع انه حلوو"وغمزت لها"

روز غارت:اقول اطلعى بره… ابي ارجع انام

"وغطت نفسها بالبطانيه"

وئام و خرت البطانية و انحاشت و وقفت عند الباب:امي تقول قومى و الا اهى بتجى و تقومك بطريقتها"الله يالشلخه"

روز:طيب روحى انت و انا بجى و راك

وئام:اكيد مو ترجعين ككل مرة و تنامين

قامت تدور شي تضربها فيه

وئام:احط رجلي و انحاش اشوف العلل جاو من المدرسة و الا لا

قامت روز بكسل و هي و دها ترجع و تكمل حلمها الي موراضى يتحقق

اخذت دش بارد يصح صحها

طلعت من الحمام و هي لابسة روب احمر لنص ساقها و المنشفة على راسها

وقفت قدام المراية تتامل جمالها:ياربى انا روعة …وجسمي حلو..

 


ليش ما يطالعني!

 


او حتي ما يفكر فينى

 


!ليش؟؟

"وبدت تصيح"

(روز فتاة نعوومة و تجنن

شعرها اسود و ناعم حنطية و جسمها روعة .

 


عيونها اا ة عذاب و تصير اجمل اذا حطت الميك اب عمرها23 تحب هيثم من زمان و كانوا دايما يقولون انا,,

 


هيثم لروز و روز لهيثم ,

 


,,

وهذا الشى الي علقها به اكثر و هو كان ياخذ المقال انه مجرد مزح يقولونة الحريم)

…..

**********

فى الغدا

بو هيثم كان ياكل ام هيثم

وام هيثم منحرجة لانة قدام عيالها:خلاص سعود

"بو هيثم" مو قدام العيال

بو هيثم:وانا ما سويت شي

 


!!

هيثم:كل ذلك و ما تسويت شي اجل لو سويت ممكن تبوسها قدامنا؟؟

رفال:هه

بو هيثم:صدق انك قليل الادب

اياد:ههة قديمة يبا قول شي جديد

هيثم:اياد توك جاي؟؟

اياد:وشرايك ما تشوف لابس البدلة الرياضية بموت من الفطيسه

ام هيثم:اليوم ما فحر

رفال:الا و الله اليوم ام الحر و الله ياخذهم البنات ما يتروشون

اياد:لا يعني احنا الي يتروشون جميع الفصل ريحة حتي استاذن اختنق و ما عطانا درس

هيثم:ة و الله فله….

 


اجل لا تتروش عشان ما يعطونك درس

اياد:روح زين انشالله انكرف بالدروس و لا النظافة البدنيه

بو هيثم:بعدى طالع على ابوك تحب النظافه

هيثم يشم فنفسه:لية انا فينى ريحة و الا و سخ ما اتروش

الكل:هههه

اياد:انا بروح ابدل و اتروش ثم انزل و اتغدا

بوهيثم:اجلس تغدا و مرا و حدة تطلع و ما تنزل

اياد:انشالله

وجلس جنب هيثم

(اياد عمرة 17 سنة يهبل شعرة اصفر عيونة خضرة و ابيض البنات خاقة و راة و هو يسوى نفسة

احيانا يصبح عربجى و مسوى شخصية الرجال و احيانا يصبح فالها و يحط جل يعني ما له شخصية معينة طالع على مين هه

هيثم بقرف:قوم الله ياخذك انت و ريحتك

اياد:وش تبى اسوي…..

 


لصقت فينى ريحتهم

هيثم يحط يدة على خشمه:روح اجلس بعيد عنى قوم غميتني

بوهيثم:تعال اجلس جنبي

جا اياد و جلس جنبه

بو هيثم حاول يستحمل بس ما قدر

:ياولدى روح تروش…..

 


ثم انزل تغدا

الكل:ههه

انكسر خاطرة و طلع تروش

ونزل لقاهم جالسين فالصاله

هيثم:ة الحين تعال جنبي

اياد:والله ما نى جالس جنب احد

بو هيثم:افة فاحد يزعل من ابوة و اخوه

اياد:وانا و ش ذنبي!

 


الريحة مومنى

الصقت فينى غصب عني

بو هيثم:ادرى …مايحتاج تقول

ام هيثم سعود

بو هيثم بحب:ياعيون سعود..

 


وفدا سعود ….وقلب سعود….

 


وعيونة المركبة .

 


اطلعها و اعطيها لك

هثيم:الله الله ما اقدر انت غلبت جميع شباب الشرقية و الرياض و المملكة عامه

الكل:ههه

ام هيثم باحراج:مو كانك نسيت شي اليوم

بو هيثم قاعد يفكر:وشو؟

 


والله ما اذكر!!!

ام هيثم ازعلت:افة .

 


 


قدرت تنسة احنا اليوم بنكمل الخمسة و العشرين من تزوجنا

بو هيثم طق براسه:اوو و الله نسيت

هيثم يحاول يشوش"خبيث ههه"

:لا و الله يبا ما لك حق تنسي

ويلتفت يكلم امه:لا يمة اعذرينى

المفروض ما تكلمينه

ام هيثم صدقت على طول و قامت

بس بو هيثم مسك يدها و سحبها بقوة و طاحت على حضنة و هي مغمضة عيونها من الاحراج *

بو هيثم تشقق من الوناسه:ياعيال غمضوا عيونكم

الكل:ههه

اياد و هيثم و رافال يصفرون:ايووة …..حركات ياسعوود

هيثم:بس لاتطول بسرعة .

 


 


مالنا خلق نغمض عديد

رفال و اياد:هه

بو هيثم لاحظ احراج زوجتة و وخر عنها

وهي للحين منحرجة و جلست جنبه

بو هيثم يهمس لها:ياحرمة للحين منحرجة انا زوجك!

 


شوفى كم صار لنا من تزوجنا؟؟

وانت للحين منحرجة مني؟؟

{ام هيثم منزلة عيونها}

هيثم كان قاط اذنة عليهم و سمعهم:

اجل يبا لمن تزوجتها كيف كانت؟؟

بو هيثم مستغرب:سمعتنا!!!

رفال:لا تخاف ذلك هيثموة .

 


 


لازم يقط اذنة على اي احد

هيثم خزها:انت تعرفين تنطمين

اياد:هههه

رفال عصبت و التفتت له:سخيف

اياد:وانت اسخف

هيثم:ايوة يبا ما قلت لي؟؟

بو هيثم بابتسامه:والله ياولدي…..

 


كنت بالموت اسمع صوتها

هيثم:ة ليصبح زوجتي بتصير هكذا و انا اقعد اكلم الجداران

رفال:اجل تبى البنت على طول تدق سوالف معاك

هيثم:ياحول انت و ثم معاك

رفال جاتها فكره:يبا و شرايك نسوى لكم حفلة بهالمناسبه؟؟

ام هيثم:ماتستحين….

 


شيفتنا بزران نسوى حفله!!

بو هيثم عجبتة الفكره:وليش لا

ام هيثم استغربت:من جدك

بو هيثم دزها بخفيف:شفيك عشان نرجع شباب

مثل اول

الكل:ههه

رفال:والله يبا انك فالها

هيثم:اجل انا على العشا

رفال:وانا على الحلي و الكيك

اياد:امم و انا اقهوى الضيوف

هيثم:لا كثرت على عمرك

اياد:اجل و ش اسوي

رفال بسخريه:ترقص لهم

هيثم:هاهاها ما تضحك

رفال:انا ادرى عنك …..اجل و ش يسوى

 


؟

بالعكس عشان ترتاح

هيثم اقتنع:اوكي

نهاية الفصل الاول

>>>>>>>>>>>>>>.

_الفصل الثاني_

دخلت المطبخ الي كان موجود به و ئام و امها

روز و هي تتثاوب:صباح الخير

ام فيصل:اى صباح الخير!

 


الحين الظهر

روز بعدم اهتمام:المهم الي يصبح

وئام تبى تحرجها:الا اقول متي نمتى اليوم

 


!

عشان يمديك تحلمين احلام اليقضة مع فارس احلامك

روز بعبنوتة انت ما لك دخل

وئام:حشي انت دايما كبريت

روز بستخفاف كبريت و الا صوديوم

وئام ة بايخة تري ما تضحك

روز:والله ياخوفى يوم تفجرين المنزل انت مع تجاربك هذي

وئام:اقول نقطينا بسكوتك…..و ثم لاتخافين ترانى اسوى التجارب فالكلية مش فالبيت

ام فيصل:وئام انا ما قلت لك روحى شوفى اخواتك؟

 


(لها الدرجة اشتقتولي)

التفتوا لقوا لمي و اقفة عند الباب بمريولها

روز:بسم الله .

 


 


من وين طلعتينا

{لمي من الباب و قامت تضحك و بالموت سكتت}

(لمي المعروف عنها فالعايلة

,,,بكثرة الضحك حتي لو على سبب تافه,,,

شكلها مررة كيوت و نعومة

بس بالتصرفات غير!!!

 


خخ بيضا و شعرها اسود لعند كتفها عيونها و اسعة و مكحلة من الله رشيقة هي تحب الجمعة و السوالف و المقالب و مجنونة افلام رعب عمرها 16 سنة اول ثانوي .

 


 


هى عندها

&ان الحب مرض نفسي حاد و عذاب&

روز:اوهوو .

 


 


وش يسكتها الحين ما قلني شي يضحك!!

وئام ماتعرفينها يعني؟

 


لمي بدت تسكت:انا مستانسة لان اليوم الاربعاء و ما بقي على العطلة الا شهر

روز:الحمدالله و الشكر….

 


تري بتطفشين من المنزل

وئام:اى و الله الحين الي يقول بنسافر مع شركة ابوك هذي"تقوله باستخفاف"

ام فيصل:بس تري تعديتوا حدودكم محد معيشكم الى الشركة الي تطنزون عنها

روز:ماقلني شي بس احنا بعد نبى نسافر…..

 


نطلع نشوف الناس .

 


 


علي الاقل ياخذ اجازه؟

 


هذا عمي و عيالة و اخوى فيصل بها ليش ما ياخذ!!!

وئام و لمى:اى يمة عفية قولى له

ام فيصل:يصير خير…..

 


الااقول ما جات ريتاج؟؟

(هذانى جيت

{التفتوا لقوا ريتاج جاية و اهى ميتة من الحر

روز:بس ما الله جناني!

 


كل ما طرينا و حدة طلعت لنا

ريتاج:جنانى فعينك يا النمر الوردي

"هذي عيارتها فالبيت "

روز:اسمع من يتكلم من متنك الزايد …..لا و المشكلة تاكلين طعام الويل و ما ادرى وين يروح!!

(ريتاج فتاة فرفوشة تحب المغامرات رشيقة مو نحيفة بيضة .

 


 


شعرها بنى خلقة نعوومة بالشكل بس هة طالعة على اختها امم المهم عاشقة روايات رومنسية بشكل غيرطبيعي

عمرها 14 سنة تدرس ثاني متوسط

ريتاج بغرور:لانى ارقص و الرقص يسمي من الرياضه

بسام:اكيد جميع خميس صوت المسجل لاخر الشارع

{التفتوا الكل لقوا و اقف بالبدلة العسكريه

لمي راحت و لمت اخوها

لمى:هلا و الله

بسام:اهلين اخباركم

ام فيصل:طيبين بشوفتك

وراح الكل يسلم عليه

(بسام يشتغل فالعسكرية باقى له شهر و يتخرج عكس اخوة فيصل الي يشتغل فشركة اعمامة و ابوة

(بسام مع انه اسمر واحد فالعائلة الى انه جذاب مرة و البنات يركضون و راة بس هو ما يعطيهم و جة لانة ما يحب هذه الحركات و لا عمرة كلم فتاة او غازلها عمرة 23 هو توام مع روز

بسام:يمة وين ابوى و فيصل

 


؟

ام فيصل:فى الشركة بيجون فالعصر

روز:الا غريبة مطلعينك بدري!!!

(لانة يطلع الاربعاء و يرجع الجمعه)

بسام:لان اسبوع الجاى ممكن اناوب ما اطلع

لمي ياالله بروح اغير فطسنا من الحر

وراحت و معها ريتاج

ام فيصل روح ياولدى غير ملابسك و انزل تغدا

بسام:انشاالله

وراح اخذ دش و غير ملابسه

&&&&&&&&&&&&&&&

دقت ام هيثم على ام مروان اختها

ام هيثم:

ام مروان:وعليكم السلام

ام هيثم:شخبارك؟

 


و شخبار بو مروان و مروان و لؤى و البنات

ام مروان:اذبحونى ياوخيتي

ام هيثم بخوف:عسي ما شر؟؟

ام مروان بعصبيه:جانى السكر و الضغط منهم

(ام مروان حبوبة بس ما احد يفهمها الا بنتها فوز جاها السكر و الضغط بسبب زوجها بومروان الي يصير اخو بو هيثم و بوفيصل و منيرة و هيا الي ساكنة بالرياض و عيالها بالتاكيد ما قصروا خخ عمرها 43)

ام هيثم:وش السالفه؟

 


ام مروان:حالى ما يعلم بها غير الله …..

بومروان 24ساعة يدخن السيجاره

ما تطيح من بوزه

ام هثيم ما قدرت تمسك نفسها

:هه

ام مروان تكمل:ومروان يدخن زي ابوة …والا جميع يوم يروح الكرونيش يمسك لك العود و يدق لك بهاالاصابع ياعلهم الكسر

ام هيثم:حرام عليك لا تدعين على الولد!!هو مراهق

ام مروان بعصبيه:اى مراهق!

 


اللى يرحم و الديك الي ما يستحى السنة الجاية بيدخل 30وهو الى الحين رافض يتجوز!

 


الشارب خط بوجهة جميع ما اقول له تزوج يقول ما ابي انسجن بقفص

هذا كلام الحين الزواج صار قفص

ام هيثم:لاحول ذلك شباب هل الايام

ام مروان تكمل على عيالها:ولا لؤى يروح مع اخوة "تتمصخر" و نعم القدوة

ام هيثم حزنت على اختها الحمدلله الله عوضك بفتيات يرفعون الراس

ام مروان:

ههه

ام هيثم:شفيك هاجر استخفيتى

ام مروان:اكيد بستخف البنات

 


؟اللى يرفعون الراس

 


’جابولى شهادة نص السنة

 


’منار جيد و و الاء ضعيف و المشكلة الي قاهرنى انها دايما تمشي على قرار منار شفتي صار الكبير يدمر الصغير

ام هيثم:طيب و فوز الا الحين ما جاها نصيب؟

 


ام مروان:والله يجونها بس …هى ترفض ما ادرى ليه!!

ام هيثم:ليصبح حاطة بالها على واحد

 


؟

ام مروان:لا ما اتوقع بس …..تقول ما ابي اروح

واخليك تتعذبين بالحالك

ام هيثم: الله كريم و يرزقها بولد الحلال الي يحبها

ام مروان:الله كريم

ام هيثم: نستينى اقولك .

 


 


تراكم اليوم معزومين عندنا على العشا

ام مروان:ومين بيجي؟؟

ام هيثم:بيت بو فيصل و منيرة

ام مروان:انشاالله

وتكمل:الا تعالى …وشو المناسبة

 


؟

ام هيثم ابتسمت: ثم اقولك …..ياالله اشوفك بعد المغرب انا مضطرة الحين اسكر

ام هيثم:مع السلامه

ام مروان:الله يسلمك

بومروان كان يكح

ام مروان بصراخ:ذبحتنا يارجال..

 


خلاص رم السم الي فيدك و روح المسجد صل

ركعتين اذكر ربك فيها

بو مروان و حاط يدة على قلبة و يكح:انا حر

(بو مروان ما له وجود فالعايلة يعني طول و قتة فالبيت و يدخن و يطالع تلفزيون مخلى جميع الشغل على مروان و كله يصارخ و يامر…..

 


سيارتة ما يحركها بس و اقفة عند الباب منظر!

 


ومايرضي احد ياخذها و اذا جا يروح مستشفي ضروري يخلى مروان او لؤى يودونة الله يصبر زوجتة عليه عمرة 44)

ام مروان و نفذ صبرها منه:لمن تفنقش قول حر …..و ثم انت من متي ركعت؟

 


اتوقع احدث مرة فرمضان ….يعني بتقرب سنة و انت ما قابلت ربك!!

 


شف عيالك صاروا مثلك

مايعرفون ربهم!!

 


بومروان عصب:انت ما لك دخل فينى و لا فعيالى

اذا صرتى ربى ذيك الساعة حاسبينى انا و عيالي؟؟

ام مروان: استغفر ربك ذلك كلام تقوله… انا تعبت

منك و من عيالك

وراحت المطبخ تطبخ الغدا

ام مروان:يانى جيبى اثنين بصل

الخدامه:يس مدام

وراحت جابت البصل

ام مروان و هي تقطع البصل دخلت عليها منار

منار بدون نفس:السلام

ام مروان:وعليكم السلام .

 


تون الناس ما كان قعدتي

منار:اووف ياالله صباح خير

ام مروان:وليش غايبة اليوم

منار:مالى خلق ادوام

منار حنطية ضعيفة شعرها ناعم يسمونها فالبيت ام لسانين ما تحترم احد؟

 


مايهمها فالدنيا الا نفسها….

 


عمرها 17 تدرس ثاني ثانوي ادبى بنفس مدرسة رفال و لمى)

ام مروان:اسمعى اليوم بنروح بيت =خالتك هيفاء بعد المغرب .

 


وقومى فوز من النوم

منار:وليش تقولين الحين؟

 


تو الناس

ام مروان بتطنز:لان المدام يبيلها بس …خمس دقايق على ما تجهزوتصبغ الالوان فو جها

منار ما ردت عليها و راحت الثلاجه

وصبت لها كوب عصير و طلعت

وقابلتها الاء

الاء:شفيك ما دة البوز شبرين؟

 


منار مافينى شي بس …..امي تبينة

نروح بيت =خالتي هيفاء

(الاء تسمع كلام اختها و تاخذ منها اطباع عديدة حنطية بس على سمار اضعف و حدة فالعايلة شعرها مموج طبيعي عمرها 15 سنة ثالث متوسط بنفس مدرسة ريتاج

الاء:ليش!!!

منار:ماادري…..

 


اسمعى ابيك تروحين تقولين لها ما نبى نروح بصراحة الاختبارات

قربت و نبى نتمشى

الاء:طيب

وراحت قالت لامها بس ارفضت و حلفت لو ما راحوا ما يخذون منها و لا ريال

_الفصل الثالث

مروان و هو يشرب الشيشه:يااخي اقسم انك رهيبة .

 


 


مافى اجمل منك

عمار مستغرب:مروان شفيك!!

 


فى احد يكلم الشيشه

مروان:فى احد كلمك …..انا اكلم حبيبتي

"وياشر على الشيشه"

(مروان اسمر و عندة عضلات رهييب اذا ناظر نظرة للبنت على طول تذوب و تخق عصبى لابعد حد و اذا عصب ما يهدية الا الشيشة و العود عمرة 29 سنة يشتغل فشركة ابوة و اعمامه)

عمار:اقول منت مسمعنا شي؟؟

مروان قط الشيشة و اخذ العود:وش تبون؟

 


امروا

عمار يكلم الشباب:ها شباب….

 


وش تبون؟؟

الشباب:اى شي منه حلو

@@@@@@@@@@@@@@@@

فيصل يرمى الملفات:اووف و الله طفشت خلاص ابي اروح المنزل

فارس:ة اقول انثبر

فيصل:والله مليت .

 


وميت جوع ما فطرت

فارس:اوكى انا عازمك على مطعم

فيصل قام و باسه:الله يخليك لى يالنسيب

فارس مسح البوسة الله ياخذك قرفتني

فيصل:لو غرام كان سويت معاها جلسة كلها بووس

فارس اخذ الملف و رماة عليه:روح انقلع

فيصل و قف عند الباب:ههة بس لاتنسي الغدا و الا اطلعة من عيونك

(فيصل ابيض و جرىء يحب شي اسمه طعام ما بقي مطعم فالشرقية ما جربة بس جسمة رشييق و رياضى عندة عضلات لو اقول لكم انه نسخة من محمود بوشهرى البنات رايحين بها عمرة 26)

(فارس ابيض شعرة يوصل لعند كتفة مسوى سكسوكة خفيفة عيونة عسلية جسمة جسم رياضى يمووت فشى اسمه غرام يسميها غرام قلبي عمرة 25)

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

{فى بيت =بو هيثم

تطالع مسلسل عيون من زجاج

رفال:اة خبلة شيماء سبت هو يحصلها واحد كمحمود بو شهرى

امها تشوفها و ميتة من الضحك عليها

ام هيثم:قولى امين .

 


انشاالله يجيك واحد مثله؟؟

رفال من قلبها امين

ام هيثم والله انا فيصل يشبهة مرة

 


!!

رفال و قلبها يدق اي و الله و اموت فيه)

رفال تحب فيصل من و هي صغار عشان هكذا تحب محمود بوشهرى

ام هيثم:رفال وين رحتي؟

 


رفال ها يمة .

 


سامعتك

ام هيثم مسكت التيفون:نسيت ادق على خالتك ام فيصل و منيره!!!

رفال نطت على طول جنبها:قولى لهم الكل يجى ….

حتي الشباب

ام هيثم تناظرها:وش لك بالشباب؟؟!!

رفال تبلعمت:ها..

 


لا و لاشى بس اهم الي يضحكونا و الله القعدة معاهم و ناسه

ام هيثم:اها

دقت على ام فيصل

**********

ريتاج و هي تاكل:يممة بموت من الجوع

بسام:فى احد ما سكك اكلى لمن ترجعينه

ريتاج بقرف:الله ياخذك سديت نفسي

وقامت

لمى:هة اقوى و فرتي

وئام:هة ههة ريتاج تعالى ما عليك منهم

ريتاج بصوت عالي:ماابي سدو نفسي الله يسد نفسهم

الكل:هه

ام فيصل:شوفتوا ما خليتوها تاكل؟؟

روز:لا تخافين الحين هي اكيد فالمطبخ قاعد تاكل

دخلت ريتاج و ما سكة بيبسي و كيك

الكل:هه

ريتاج استغربت:شفيكم

 


؟

بسام يطالع الصحن:وشو هذا؟؟

ريتاج:ماتشوف .

 


 


هذي تحلية بعد الاكل

ودق التليفون

ام فيصل:روز قومى ردي

روز ردت

ام هيثم:الو

روز:وعليكم السلام شخبارك خالتي

ام هيثم:الحمدلله بخير .

 


 


وشخبار زوجتة و لدي؟؟

روز انحرجت:الحمدلله

ام هيثم:روز يمة .

 


امك جنبك

روز:اى لحظه

وحطت السماعه

روز:يمة .

 


خالتي هيفاء تبيك

ام فيصل قامت و ردت:هلا و الله بام هيثم….

 


شخبارك؟

 


وشخبارك هيثم و فارس و ثامر و رفال و اياد؟؟

ريتاج جمددت مهى قادرة تدخل الكيك ففمها

بسام يهمس للمى:لازم يعني تعددهم كلهم!!!

لمى:ههة ما تعرف طبع الحريم

وئام:ريتاج شفيك جامده!!!

لمي التفتت لها:من سمعت اسم حبيب قلبها؟؟

بسام عصب و التفت عليها:مين تحبين!!؟؟

ريتاج خافت و قلبها شوى و يطح بالارض و تتحسب على لمى

لمي دزتة من كتفه:ههة شفيك امزح معاك على طول تصدق بس و الله تحفة اياد و ريتاج

بسام ارتاح:اية ههه

ريتاج(اووف الله ياخذك يالمي على هالمقالب

روز تلعب بالملعقه

وئام:شفيك!!

روز تطالع الملعقة و تهمس لها:اشتقت له من زمان ما شفته

وئام:ههة ما كفاك انك شفتية فالحلم

روز:لو اشوفة جميع ساعة جميع دقائق جميع ثانية =ما امل منه

وئام:الله الله حركات و الله اختي صارت حدها رومنسيه

ام فيصل انشالله يلا مع السلامه

ام هيثم:الله يسلمك

ريتاج نطت جنبها بقوه

ام فيصل اخترعت و حطت يدها على قلبها:

الكل:ههة

ريتاج بدلع:اسفة ما مى ما قصدت اخرعك

وئام:هة اي قولى لها يمة التفصيل الملل الادب مو من الله

ريتاج:يالله يمة .

 


 


اطريبينا

بسام:وش دعوه….

 


شيفتها نجوي كرم؟؟

لمى:ههة روعة روعة كفك

وصقعت كفها بكفه

ريتاج عصبت:هاهاها و ربى ان جميع واحد فيكم اسخف من الثاني انتوا و شفيكم على اليوم!!

روز:المحبة زياده

وئام:صرنا نعشق اسمك من كثر ما نحبك

ريتاج:تتمصخرون

ووقفت:بروح غرفتي ابرك لي

امها جلستها:تعالى اجلسى .

 


 


ماعليك منهم

وتكلم الكل:خالتكم اليوم عازمتكم على العشا و حرصت انكم تجون و حتي انت يابسام لازم تجى مع فيصل

بسام:واللى يرحم و الديك ما لى خلق اروح فبيوت كافى انه اسبوع الجاى بناوب

ام فيصل:هذي حسبت امك قدرها ذلك جزاها انها مشتاقة لك على الاقل تعشي ثم توكل على الله و فرر كما تبي

بسام بصبر:اوكي

الا فدخلت بوفيصل سلم و جلس

ام فيصل:روز روحى حطى لابوك الغدا

بوفيصل بتعب:لا ما لى نفس اكل

ام فيصل بخوف:شفيك

 


؟!!تعبان نوديك المستشفى

بوفيصل:لا…..

 


مايحتاج

بسام:اى ما يحتاج شوف حالتك

بوفيص باصرار:اقولك ما يحتاج

سكووت

(بوفيصل اذا رجع من الشغل تعبان ما يحب يكلم احد بس اذا رووق روق و اذا عصب ما يعرف امة من ابوة خخ عمرة 43 انسان جاد فعملة و ما يحب اللف و الدوران)

000000000000000000000000000000

رفال بفرح:هايمة قلتى لخالتي؟؟

ام هيثم:اي…..

 


وقالت لى بقول لهم

رفال:اجل يمة انا بروح ارتاح اشوى اذا جالعصر قوميني

ام هيثم:الله يوفقك و يرزقك بولد الحلال

رفال(وانا ما ابي الا واحد من بد العالم ولد اختك)

//////////////////////////////////////////////////////

لؤى نازل من السيارة و هو معصب:ماتشوف .

 


ماعندك عيون؟؟

نزل السواق كان هندي:ايم سوري

لؤي:والله تطور صاروا الهنود يتكلمون انجليزي!!1

الهندي:انا فمعلوم عربي بعد

لؤي:اكشخ و الله حركات طيب غن لى عشان اسمع صوتك اذا حلو و الا لا

الهندي بغرور:احم احم انا صاوتى و اجد حلو

لؤى سمع صوت انثوى ناعم من السياره

الهندي راح لها:نعم مدام

البنت:تري تاخرت و شفية الولد اذا يبى تعويض؟

 


اعطية رقم جوال ابوى و هو يتفاهم معاه

لؤى سمع كلامها و راح لها:السلام

البنت كانت متلثمة و خقت لمن شافت الله ياخذة و ش هالجمال

البنت بصوت ناعم:هاي

لؤى ابتسم:ههة نصيحة منى لا عاد تركبين مع سواقكم الغبى .

 


 


اخاف يصير لك حادث او شي

البنت رايحة فيها:تخاف علي!!

لؤي:احنا كلنا من بلد واحد لازم نخاف على بعض

البنت:اها

لؤي:بغيتى شي ثاني؟؟

البنت طلعت و رقة و عطته:هذا رقم جوال ابوى دق عليه و تفاهم معاة على التعويض

لؤى رجع لها الورقه:مايحتاج الخير و اجد …..عن اذنك

البنت و قفته:لحظة بس يمكن اسال سؤال؟؟

لؤى بابتسامه:اسالي؟؟!!

البنت:انت سعودي؟؟

لؤى ههة لا مصري

وركب سيارتة و مشى

البنت على طول قالتة للسواق خذ رقم سيارته

فى السياره

لؤى يطالع نفسة بالمراية و يلمس و جهه:والله انني طيحت البنت هه

(لؤى انسان جذاب خقة رومنسى يحب الضحك و الجمعات و المقالب يشتغل فالبنك عمرة 20 سنه)

00000000000000000000000000

فى بيت =بو هيثم

الساعة 4العصر

ثامر:السلام

وحب راسها

ام هيثم:وعليكم السلام .

 


وينك يمه!

 


ثامر بتعب:اة يمة …تونى طالع من المعهد

(ثامر مع بسام فنفس المعهد بس هو دخل بعدة بكم شهر يعني مو نفس الدفعة بسام و ثامر يحبون العسكرية و بالموت و افقوا الشياب حنطى و سيم و عندة سكوسكة من تحت عمره22

ام هيثم مستغربه:ليش بسام طلعوة من بدري!!

ثامر فواحد من الدفعة سوا شي مخالف و ما اعترفنا و عاقبونة و زين انهم طلعونى كانوا ما راح يطلعونى الا بعد اسبوعين

ام هيثم:اقوى محد قالكم ما تعترفون

ثامر:الله يهديك يمه…..

 


ومستقبل الولد تدرين اذا علمنا عليه بيفصلونة

ام هيثم:محد قالة يخالف القانون

 


!

ثامر بتعب:انا شكلى بطول و ياك…….

 


يالله بنزل طعام لى لقمه

وينزل للمطبخ

ام هيثم:ثامر

ثامرالتفت:سمي

ام هيثم:تري اليوم عندنا فالبيت عزومة عشا

ثامر:ادرى و انا داخل قابلنى الوالد و هو طالع يصلى و قالى

ام هيثم:زين

وكملت امها طريقها و دقت الباب على رفال

ام هيثم و هي تطق الباب رفال رفال…… افتحى الباب

فتحت الباب و كانوا عيونها منتفخين من الارهاق

ام هيثم:شفيك يمة تعبانه!!

رفال:لا بس تعبانة من السهر تعرفين ثالث ثانوي

ام هيثم:الله يوفقك

سكرت الباب و رجعت راسها و تنهدت:ااة لو تدرين الي فقلبي

وراحت الحمام شافت الساعة 4العصر يادوب تتجهز لانهم بيجون بعد المغرب

غسلت و جها و اخذت دش

راحت للدولاب و خذت فستان اصفر قصير يبرز جمالها الفتان

استشورت شعرها و طالع جنان لان قبل يومين راحت المشغل و قصت شعرها نفس الطول بس تدريجات من فوق و تحت و حطت ميك اب خفيف و قلوس و ردى فاتح لماع يخق

ونزلت المطبخ تساعد امها

(ايش الجمال هذا)

التفتت ثامر

ثامر:هة و ش دعوه!

 


طول و عرض ما تشوفينى فالمطبخ؟؟

رفال:ههة سوري ……ما انتبهت

 


!

وسلمت عليه

ثامر:اية يحق لك "ويطالع بها من فوق لتحت"

احمر و جها

ثامر و يغمز لها:بصراحة حسافة انك اختي و لا كان تزوجتك

رفال:ههة احلف ياشيخ

ثامر:ههة اي و الله الا اقول "ويهمس فاذنها" عادي اتزوجك مسيار

 


؟

رفال:لالالالالا"ومشت بدلع"

ثامر اموت على الدلع

رفال لفت عليه قبل ما تطلع من المطبخ:ثامر بتطلع

ثامر:وين اطلع؟؟

رفال استغربت:وين تطلع

 


 


من المنزل طبعا

ثامر لا ابغي انام… تعبان

رفال:والعزيمه؟؟

ثامر:وشفيها!!

رفال:لا يعني …..مين بيساعد ابوي

ثامر:لية انا بنام طول اليوم…..

 


و ثم فهيثم و فارس و اياد و لا ما يكفون

رفال:الا تعال …..وين فارس؟؟!!

ثامر ياشر للحديقه:اكيد يعد الايام و الساعات و الدقايق لتعود حبيبة غرام قلبة لدياريها سالمة

رفال:ههة بلاك ما جربت الحب

ثامر:هة و لا ابي اجربة لية انت جربتيه

رفال تبعلمت:ها لا ما ما

ثامر به الضحكه:ما و شو

رفال:بروح اشوف فارس

ثامر:ههة يحليها و الله شكلها تحب بس مين"وقعد يفكر"اووة هة ليصبح لؤى الدجة هة لالا و الا بسام"وتخيل اشكالهم"هه

طلعت فالحديقه

لقتة جالس عند النافورة و يتامل الماى الصافي

رفال بدلع:اهلين

فارس ابتسم لها:هلا و الله………..

 


تعالى اجلسى جنبي

رفال:هذا ما يبلها كلام …وشفيك شكلك مهموم!!

فارس يطالع الماي:شفتي الماي

رفال طالعته:اى

فارس يكمل:انا حبى لغرام قلبي مثلة

رفال اسكتت كان شكلة يكسر الخاطر

رفال بابتسامه:بس انت لها فالاول و الاخير

بسام ضحك بسخريه:ه

رفال:شفيك انا اتكلم جد

بسام بحزن:الظاهر نسيتى ان فتاة عمك و خالتك فامريكا و اهى روعة يعني اكيد لها موعجبين هنالك

وتنهد بحزن:هذا اذا ما حبت واحد منهم

رفال:يمكن كلامك صح و ممكن غلط بس …….انت اولي بها بعدين…..

 


انت و ش دراك ممكن تحبك بس مخبيه؟؟

بسام:علي بالك ما حاولت اعرف بس مرة سالتها انا و ش اعنى لك

ردت على و قالت مجرد اخ و انا من بعدين تحطمت حتي لمن كانت تكلمنى او اسولف معاها ما لمحت نظرة حب فعيونها كانت عادية كما قالت كانها تشوف فيصل و بسام

رفال ضاق صدرها من سمعت اسمه ااة يافارس كلنا فالهوا سوى

*********

ام هيثم تذكرت انها ما دقت على منيرة اخذت السماعة و دقت

ام هيثم:الو……….

 


منيره:وعليكم السلام

ام هيثم:شخبارك يا منيره؟

 


وشخبارك انفال؟؟

منيره:الحمدلله بخير

ام هيثم:انا دقيت عشان اعزمك اليوم عندي بالعشا

منيره:انشالله ما نتاخر

ام هيثم:يالله انا لازم اسكر مع السلامه

منيره:مع السلامه

انفال كانت ما سكة الريموت و تفرفر على القنوات

(منيرة ربى ما رزقها الا ببنت و حدة الي هي انفال عشان هكذا ما ترفض لها طلب لو تطلب عيونها و روحها ما تقول لا متزوجة من بو انفال لها 30 سنة و ما جابوا انفال الا بعد 5 سنين من زواجهم عمرها 46 سنه)

منيره:يمة تري بيت =زوجة خالك سعود توها داقة و تقول ان معزومين عندهم على العشا

انفال و الفرحة مو سايعتها:من جد…..

 


بروح البس

منيره:تو الناس!!

انفال و هي ترقي الدرج:عشان يمديني

منيرة بفرحه:روحى انشالله ربى يرزقك فاللى بالك

دخلت الغرفة و فضت الدولاب و حطت على ملابسها على السرير

انفال:ياربى و ش البس؟

 


هذا؟

 


اخذت تنورة ارتكوازى مع بدى بنى مع تركوازي

انفال:والا هذا؟؟

تنورة جينز قصيرة مع برمودة فوشى و كت فشوى

انفال اخذت و قامت تجربهم:والله محتارة الا ما نى مصدقة انني بشوفة اليوم

فتحت شعرها و بدت تلعب به بغرور و ترقص:اخصمك اة اسبيك لا و قوي الروح حاتبقي حبيبي الي انا بهوواة

(انفال عمرها 25 فتاة جميلله ككل البنات بها غرور و اذا حطت الميك اب الخليجي تطلع عذاب)

&&&&&&&&&&&&&&&&&

واقفة عند الدولاب:ياربى الاء ساعدينى مدرى و ش البس

 


؟

الاء:البسى تنورة و بلوزه

منار:اوكى

التفتت الاء الي توها بتستشور شعرها

منار:لالالاتستشورين .

 


غبية شعرك حلو جففية و خلاص

الاء:طفشت ابي اغير

منار:الحمدالله انا الي طفشت لانة شعري ناعم و ما اقدر اغيرة

الاء:لا بستشور "واستشورت شعرها"

منار:فوز بتروح؟؟

الاء:ماادري

منار:اصلا حتي اذا قالت ما ابي اروح ما راح تزعل امي عليها بس فالحة تزعل علينا

الاء:اى و الله اكثر و حدة تحبها فالبيت

منار:انشاالله تتزوج و تفكنا

الاء:انشالله بس فالحة تقول صليتو و لا لا

منار:استغفر الله الاء بصراحة …..من متي ما صليتي؟

 


الاء:هه

منار عصبت:ليش تضحكين

 


؟

الاء:اسمع مين يتكلم انت متي احدث مره؟؟

 


منار:استغفر الله .

 


 


والله ما اذكر

الاء:ههه

ودخلت عليهم فوز

فوز:انتم الا الحين ما خلصتوا!!!

منار و الاء:لا

فوز:والله لو تشوفكم امي لتعطيكم كلمتين محترمتين

منار:اكيد هي بس فالحة تزفنا و تهاوشنا احنا اما انت لك الدلع و الدلال

فوز:قصى من السانك اشوى و شوفى الدلع يا ام لسانين

(فوز رائعة و بيضاء شعرها طويل مره….

 


نحيفة تختلف عن اخواتها 180 درجة فالاخلاق و الشكل

تهوي شي اسمه افلام رومنسيه)

منار: اقول اقلبي و جهك لا الحين بالمخده

الاء:ههة مرة ثقيلة كان قلتى بالعطر بالابجورة مش بالمخده

فوز عصبت:صدق انكم ما تحترمون احد

وطلعت و سكرت الباب بقوة

منار بصراخ:وجع انشالله كسر فيدك

الاء مسكت بطنها:هه

منار:انا و ياها مستحيل يمر يوم و ما نتهاوش

الاء:هه

منار التفتت لها:كملى استشوراك احسن

نهاية الفصل الثالث

توقعاتكم

بصير شي فالحفله؟؟

روز و ش مصيرها مع هيثم بوجود انفال؟؟

راح ينولد حب جديد؟؟

الفصل الرابع

بعد المغرب

قام فيصل من النوم بكسل كان تعبان من الشغل التفت على الساعة لقاها6:30

:يووة شفينى اليوم تعبان ابي ارجع انام

دخل بسام الغرفه

بسام:فيصل فيصل قوم

فيصل:ها و ش تبي!

 


تري حدى تعبان ما لى خلق لك

بسام:قوم لانتاخر على بيت =خالتي

فيصل قام بخوف:ليش؟

 


وشفيها!!

بسام استغرب:شفيك امي ما قالت لك انا فعزيمة اليوم… و لزمت خالتي ان نروح

فيصل:اى ليش ما اروح .

 


عشان بعد اشوف البنات من زمان ما شفتهم

بسام عصب:والله ذلك الي فالح به تقزز فالبنات

فيصل دخل الحمام:وانت و ش دخلك فينى خلك انت يالمؤدب مع فوز

بسام:

فيصل:هة شفيك ساكت

بسام:اصلا ما تهمنى عشان هكذا ما رديت

طلع فيصل من الحمام:اى صدقتك و انت اذا جلست عينك ما تنزلها منها

بسام تبلعم:لانى اعتربها كو ئام

فيصل:ههة تراك ما تعرف ترقع

بسام يحاول يغير السالفه:المهم انا خلصت اذا خلصت قول لروز و ريتاج يجون معانا فالسيارة

فيصل:وانت و ش تبى

 


؟ليش ما تروح بسيارتك!!

بسام:لو عندي سيارة كان ما شفت و جهى فالبيت سيارتى و قفت على اليوم و انا جاى و وديتها يصلحونها

فيصل:طيب

بسام طلع من الغرفة و جلس فالصاله

%%%%%%%%%%%%%%%%%

ريتاج:لمي شكلى زين؟؟

لمي كانت تعدل مكياجها:اى بس …نزلى خصل على و جهك

ريتاج نزلت الخصل على و جها:لمي ليش ما تحبين لؤي!!؟؟

لمى:هههة انت تتمزحين

ريتاج:والله صدق اشكالكم تجنن و انتوا جنب بعض

لمى:ابعد عن الشر ياعمري و غنيلوه

ريتاج:الحين الحب عندك شر

لمى:اووف رتوج خلينى اعرف اخلص ابوى يناديني

دخل فيصل اهلين بالبنوتات

لمى:ووع و شو صبايا

فيصل:اجل و ش تبين اقول لك هلا بالشباب

لمى:اى اجمل هه

فيصل:هة الله يرجك المهم ريتاج تراك بتجين معاى فالسياره

لمى:وانا

فيصل:انت روحى مع ابوي

وطلع

لمى:اووف ياربى الحين اركب مع ابوى و يشتغل لى فالسياسة شكلى بيجى يوم و اسجلة عشان يتوب

ريتاج:ههة استغفر الله ذلك ابوك

بوفيصل يناديها من عند الدرج:لمي لمي و صمغ

لمى:سمعتى الله يعيني

واخذت عباتها و نزلت مع شجون

شجون:اووف منك يالدبة و خرى ابي امر

لمى:انا الدبة و الا انت

ودفتها على الدرج و ركضت و ركبت السياره

شجون:ايى و الله لاوريك

وركبت السيارة

بوفيصل بصراخ:كان تاخرتى بعد

شجون التفتت للمي و اشارت و الله لاوريك

لمى:ههه

شجون قمة الدلع و الغرور و الكبرياء مملوحة و جذابة شعرها ناعم تحب الشعر و الاغاني الرومنسية و افلام الاكشن عمرها 18 ثالث ثانوي ادبى بس مو نفس مدرست اختها و فتيات عمها لانها فمدرسة اهلية

وئام:لمو

لمى:نعم

وئام:نسيت جوالي

لمى:طيب قولى لابوى يرجع

وئام:لا اخاف يزفنى بدق على روز و هي بتجيبة معاها عطينى جوالك

لمي عطتها جوالها و دقت

0000000000000000000000000000

كانت مرة مستنسة و الدنيا منورة لها

روز:ااة و الله مشتاقة لك و لسواليفك و ضحك مزحك و حزنك جميع شي فيك حلو ياربى ياناس امووت به اهواة و اهوا كلامه

سمعت جوال يدق و ردت

وئام:هلا روز…..

 


اسمعى نسيت جوالى جيبية معاك

روز:شفيك؟

 


تتكملين بصوت و اطي!!

وئام:عشان ابوى ما يسمعنى ثم و ش يفكنى من محاضراته؟؟

روز:ههة اوكى ياقلبي…..

 


باي

وفتحت الدولاب و قامت تقلب فالملابس احدث شي طلعت فستان اورنج مع موف بدون اكمام و يوصل لحد الركبة و حطت ميك اب اورنج و دمجتة مع الموف و روج احمر صارخ و استشورت شعرها البنى و حطت على شعرها اكسسوار على شكل و ردة لونها احمر فوق اذنها اليمني و نزلت بعض شعرها على و جها

رووعه

فتح فيصل الباب عشان يقولها انها بتجى معه السياره:رو .

 


"لحظة سكوت"

التفتت روز و بها الضحكة على شكله

روز تمسك ضحكتها:فيصل بغيت شي

فيصل توة يستوعب:ها

روز:ههة شفيك؟؟

فيصل:خلصتي!!

روز:ايه

فيصل:البسى عباتك…..

 


وانا ناطرك فالسيارة بتجين معى لانة السيارة ما تكفى

روز:طيب

اخذت عباتها و راحت غرفة و ئام و اخذت جوالها و نزلت السياره

فى سيارة فيصل

روز:مين تنتظر؟؟!!

فيصل:بسام و ريتاج

روز:وامي و ئام و لمي شجون

فيصل:راحوا مع ابوى قبلنا

وجا بسام فتح الباب الي قدام

بسام:اقول اقلبي و جهك لااشوتك

روز:اووف طيب لاتصارخ

ونزلت و راحت و ري بسام

فيصل:ليش جيتى و ري بسام تعالى و راى عشان اشوفك بالمرايه

بسام يلتفت لاخوه:استح على و جهك تغازل اختك

فيصل:اسكت يا المتنبى هذه اختي

روز:هه

بسام:طيب خلصنا امش ابي اطلع بدرى من عندهم

فيصل ننتظر ريتاج

بسام:طيب دق عليها

وطلع جوالة توة بيدق الا طلعت

ريتاج و هي تركب السياره:تاخرت

فيصل:لا بس لو ترحمين المراية شوى من ها الوجهه

ريتاج:اكل ز"والتفت فيصل يخزها" زعتر

روز و بسام:ههه

فيصل ابتسم و مشي

بسام:وين ابوي

فيصل:راح قبلنا

وكمل الطريق

$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$

رفال: وين الباقي

شجون:مع حبيب القلب

رفال طالعت فلمى

لمى:شجون لاتفضيحينا تري محد يدرى الا انا و انت

شجون ببراءه:وانا و ش قلت

رفال و قفت

شجون:وين رايحه

رفال:نسيت شي فالغرفة

وراحت الغرفه

لمى:شفتي خليتيها تقوم

شجون:يووة لاتكبرين السالفة ما سوت على كلمة قلتها

لمي و قفت:حسب بيالله .

 


 


والا بلاش ما ابي اكسب ذنوب انت عمرك ما قدرتى شعور الناس اهم شي انت و بس

دخلت الغرفة و قامت تصيح شوى و يدق الباب مسحت دموعها

رفال:مين؟؟

لمى:انا لمى

وراحت للباب و فتحتة و جلست على السرير

لمي راحت و جلست جنبها فالسرير

لمى:شفيك؟؟

رفال اسكتت

لمى:رفال شفيك!!؟

 


عشان الكلام الي قالتة الزفته

راحت رفال للباب و سكرته

ولتفتت للمي و هي تصيح

رفال:انا تعبت منه قولى لى و ش اسوى صرت مطنزة قدام الي يسوي و الي ما يسوى

لمى:انت ما عليك من كلامها .

 


 


اهم شي انت و اثقة من نفسك؟؟

رفال:اوثق بنفسي كيف!

 


وهو ما يحبني

لمى:صارحية قولى له يارفال حرام عليك من متي و انت تحبينة و ساكتة لازم تصارحينة و الا انا اليوم اصارحة و اقوله عن حبك

رفال:لالا الله يخليك لاتقولين له .

 


 


و ثم كيف اقوله انا احبك انا اذا ناظرنى ضاع منى الكلام

لمى:تشجعى

رفال:ما اقدر ما اقدر

وقامت تصيح بقوه

لمي تقطع قلبها و راحت حظنتها

لمى:خلاص حبيبتي هدى

رفال:تعبت .

 


واقسم بالله انني تعبت

لمى:والله انني حاسة فيك و عارفة انك تتعذبين

رفال: …

لمي تمسح دموع رفال:ياالله مسحى دموعك و عدلى مكياجك لاحد يحس فينا

ومسحت دموعها و عدلت مكياجها

لمى:تدرين طالعة اليوم قمر

رفال:مرسي

لمى:حشي الحين نقولك طالعة قمر "وتقلد صوتها" مرسي

رفال:هه

لمى:لمن يشوفك اليوم فيصل بينهبل

رفال تنهدت:مايحس

 


؟احداك اذا حس بشي

لمي بابتسامه:اقول امشي ننزل و اوريك اليوم

رفال بخوف:وش بتسوين؟؟

لمى:ههة لاتصدقين امزح معاك

ورجعوا الصاله

شجون بخبث:اسفة يارفال اذا كنت اجرحتك

رفال:لا عادي .

 


 


ماصار الا الخير

ام هيثم:الا وين الشباب و روز و ريتاج

ام فيصل:هذاهم

دخل فيصل و بسام و روز و ريتاج و سلموا على خالتهم

رفال بغت تموت فمحلها و كانت ما سكة يد لمي و ضاغطتها بقوه

لمي صرخت:ايى …..عورتيني

التفت فيصل و راح لهم

رفال تهمس لها:حسب بيالله عليك

لمى:ههة اقوى عورتيني

فيصل:شخبارك رفول؟؟

رفال(ااة ياحلو اسمى ففمك و انت تقولها ياويل قلبي و هو يدلعني)

لمي دفتها:يقول لك شخبارك؟؟

رفال انحرجت:انا …..تمام و انت؟؟

فيصل جا و جلس جنبها

رفال تحس بحرارة داخلها و قلبها بيطلع من ضلوعها

فيصل:انا من وين شفت و جهك صرت الف تمام

رفال بدلع:هة الف مرة و حده!

 


فيصل ذايب:واذا تبين الفين ما عندي ما نع

شجون انقهرت:هيى انت روح المجلس

جا بسام و سلم على رفال

بسام:اقول يالحبيب .

 


قوم معاى المجلس

شجون:واللى يرحم و الديك….

 


خذه

فيصل حط رجل على رجل و مد يدة

وصارت يدة و ري رفال قريب منها

رفال تهمس للمى(قلبي بمووت عسي ما انفضح من كثر ما يدق)

لمى:هة لاتفضحينا

فيصل:اسف انا بقعد مع الحلوين

"وياشر على رفال و لمي و شجون"

وش ابي اجلس معاكم

البنات:هه

بسام:الله يفشلك صدق انك .

 


 


ماتستحي!!

وراح المجلس

لمى:اكيد الحين بيروح يقول لابوي

فيصل:مايهمنى انا جاى عشانكم "يقصد رفال" مو جاى اسمع عن السياسة و الاسهم

رفال انحرجت و صار و جها احمر

ام فيصل:ياولدى منت رايح المجلس

فيصل:شفيكم على ما تبوني

ام هيثم:هة مو عشانة عشان البنات ها

فيصل ابتسم:مافى اجمل من الدنيا غير البنات

رفال ضاق صدرها اكيد يعرف فتيات و يكلمهم و يطلع معاهم بعد ياربى صبرنى على هالعذاب

وتجمعت الدموع فعيونها و وقفت

فيصل مسك يدها:علي و ين

رفال طالعت فيدة يعني و خر

وهو فهم و وخر يده

لمي استغربت شفيها ليش زعلت توها مستانسه

اما شجون الي كانت طايرة من الفرحة تحب تشوفها تتعذب و حزينة و كئيبه"الغييره"

روز بروح اشوف شكلى بالمرايه

وئام اوكى

روز راحت عند المغاسل و قامت تعدل شكلها سمعت صوت من و راها يقول روعة ما يحتاج تشوفين

اعرفت الصوت يالله و الله انني مشتاقة لك

طالعتة فالمراية و هي تبتسم

هثيم:افة ما فسلام

روز التفتت عليه:سوري

وسلمت عليه

هثيم بمزح:اهلين بزوجتي المستقبليه

روز انحرجت و صار و جها احمر

وتحس روحها بتطلع من الاحرااج

هثيم(ياحول ليصبح مصدقة انا امزح معاها)

هثيم:وين فيصل؟؟

روز:فى الصاله

هثيم و هو رايح

روز بحزن:بتروح!!

هثيم التفت عليها و هو مستغرب:ليه!

 


فى شي؟؟

روز بحزن:لا قصدى بتروح الصاله

هثيم:اى

وراح

وروز و راه

دخل الصالة و هو يغني:ياسلامي عليكم يالسعوديه

فيصل يكمل:ياديار الشيم يادار اوطاني

لمى:السعودي تحيى روحك الحيه

ريتاج:اشهد انك اصيل و طيب الغالي

هثيم ههة على طول ما تصدقون على الله احد يغني

لمى:هة ما نصدق على الله

هثيم سلم على فيصل و تحاظنوا:اخبارك؟؟

فيصل بصوت ناعم:تمام

ويسوى نفسة مستحى و بيت =عيونه:شخبارك انت؟؟

هثيم باسة فخده:تمام ياحلو

الكل:هههه

روز:الحقى على ياوئام بيجننى يجنن و الله يجنن

وئام:اسكتى لاتفضحينا

ام هثيم:استحوا على و جهكم ما بقي شي و توصلون الثلاثين و تسون هالحركات

هثيم:بسم الله علي!

 


هذا فيصل مو انا

فيصل:ههة و الله ضحكتنى مين الاكبر ياحلو

هثيم يالطقاقة طقى لنا"لمى"

لمي تاشر على نفسها:انا طقاقه

الكل:هه

لمي عصبت:والله ما اطق

هيثم:يالله عاد لاتزعلين خالتي هي الي تقول

لمي لفت على امها و هي شرار فعيونها

ام فيصل:لا تطالعيني هكذا .

 


 


وانا الصادقة صايرة فالمدرسة نجيه

الكل:هه

روز:يالله لمي طقى بلا سخافه

لمي بغرور:باول يعتذر هيثم

هثيم طلعت عيونه:نعم ما سمعت!!

فيصل:ههة اغسلى يدك اذا اعتذر لك

لمى:لا بيعتذر

هيثم بغرور:واذا ما اعتذرت؟؟

لمى:ماراح اطق

هثيم:عساك ما طقيتى "ومسك يد فيصل"امش نروح المجلس

روز تاشر لها انها تطق على عشانها بس هالمره

لمي استغربت من طلبها ههة ليصبح تحبة و ليش لا اهو يهبل انا دخت منه

لمى:اوكى خلاص بس هالمرة سماح

هيثم:لا شكرا بنروح المجلس

فيصل:لا تصير ما سخ

هيثم:ههة حط به سكر

فيصل:هاهاها ما تضحك

لمي اخذت الطاولة و بدت تطق بحماس

وفيصل و هيثم يرقصون و يستهبلون و يهزون هز مو صاحي

والحريم استخفوا صاروا يصفرون كالبنات

فجاة ما حسوا الا لؤى داخل مع جدتهم و جلسوا يرقصون

الكل:هه

لؤى ما سك جدتة من يدها و يرقص معاها

والبنات زادوا و صار يصارخون بصوت عالى لدرجة وصل المجلس

البنات:ايووه

بوهيثم:وش هالصراخ..!!!

بوفيصل بعصبيه:ماتسمع البنات يصارخون؟؟

بوهيثم:لاحول قوم ياولدى بسام روح قول لهم يسكتون

راح بسام مع مروان و دخلوا الصالة و انفجعوا

بسام:وش تسوون؟؟!!

فيصل و هو يرقص:تعالوا .

 


 


انضموا معانا

مروان ما صدق على الله و مسك العقال و قام يرقص

ام فيصل:بسام ارقص

 


؟شفيك و اقف!!

بسام:الحمدلله و الشكر تبينى اصير كالمهابيل الي قدامك"وياشر عليهم"

ريتاج تحمست و اخذت طاولة ثانية =و جلست تطق مع لمى"ة طقاقات"

اياد دخل المجلس

اياد:السلام

بوهيثم و بو فيصل:وعليكم السلام

اياد سمع صوت صراخ البنات:وش صاير!!؟؟

بوهثيم:والله ما ادرى ارسلت بسام و مروان و للحين ما جاو

اياد دخل الصالة و انفجع مثلهم

اياد:وش صاير؟؟!!

بسام:ماادرى استخفوا

ريتاج انحرجت لمن شافت اياد و وقفت طق

اياد ابتسم ليش و قفتي؟؟

ريتاج انقلب لون و جها:ها

اياد:ماراح ارقص الا لمن انت تطقين

ريتاج صار و جها احمرر

وبالموت رجعت تطق

وقاموا الشباب يرقصون بحماس اكثر

بسام تشجع و رقص معاهم

نزل فارس من الصاله

وشاف البنات ملتمين و يصارخون دخل و انفجع اهو الثاني"ه"

لمي تصارخ:ايووة فارس يلا

فارس ابتسم:لا مشكوره

رفال:تكفي يالله فتيات واحد اثنين ثلاثه

البنات بصراخ:فارس فارس فارس

الاخ تحمس و سوي نفسة شخصيه:احم احم احرجتونى بكرمكم

وبدا هو الثاني يرقص و يهز على كيف كيفكم

قام ثامر من السرير و هو معصب:وش هالصراخ؟

 


الواحد ما يعرف يرتاح!!

وبدل و لبس و تعطر و نزل للصالة و جممد هه

ثامر يسال البنات:وش صاير؟؟

بس رفال مسكتة من يدة و قالت له ارقص

ثامر:تونى قايم من النوم ما لى خلق

شجون بدلع:مالى دخل لازم ترقص عشاني

ثامر خق:والله و انا ولد ابوى

وماصدق على الله و راح يرقص و هو يغمز لها

وشجون مستانسه

بو هيثم و بوفيصل ما تحملوا صوت صراخ البنات و راحوا الصالة و اهم معصبين

دخلوا و كانة منكب عليهم ما ى بارد

بوهيثم:تشوف الي اشوف

بوفيصل فسخ العقال:والله موهم رجاجيل

الحريم شافوهم و خافوا و على طول تحجبوا

اما الشباب و البنات ما يدرون عن هوي دارهم

سمعوا صوت صراخ عالي:وش صاير؟؟

جموود

الشباب و البنات التفتوا و شافوهم معصبين و خافوا

بوهيثم بصراخ:ماتستحون ترقصون جنب الحريم و الله انكم مو رجاجيل

الشباب انحرجوا و نزلوا راسهم

اما البنات كانوا فيهم الضحكة بس اسكتوا عشان ما يجيهم التهزيىء

لمي بصوت و اطي:ههة ما نى قادر امسك نفسي اشكالهم تضحك

ريتاج:ههة و لا انا بس اسكتى لايقلبون علينا

بوفيصل:امشوا قدامي على المجلس لاسلخ هالعقال بظهوركم

بوهثيم:لا حتي فارس و بسام العاقلين صاروا معاهم مو منكم من الكبار القدوة الحسنه"هثيم و فيصل و مروان"

اياد:هه

بوهثيم:ضحكت من سرك بلي انت اول واحد تجى تعال

اياد خاف و راح عند ابوه:ياحسافة الرجولة روح المجلس

اياد راح المجلس و هو يضحك:هه

ريتاج تهمس للمى:حرام ظلم ليش اهو اول واحد

لمى:ههة محد قالة يضحك

بوهيثم:بسام و فارس و ثامر و لؤى روحوا المجلس بسرعه

وراحوا المجلس

فى المجلس

كل واحد طاح على الكنب و اهم ميتين من الضحك على مروان و هيثم و فيصل

اياد:ههة و الله بطني يعورني

بسام:ههة كله منكم انتوا الي خربتوني

لؤي:ههة ياحليلها جدتى شفتوا كيف ترقص

ثامر:ههة تتوقعون و ش راح يسوون فيهم

فارس:بس انا الي قاهرينى انا البنات اهم الاسباب =و لا تهزؤا

بسام:والله انك صادق لازم ننتقم منهم

بوهيثم بسخريه:ياحليلك يمة ترقصين معاهم

البنات ما قدروا يمسكون نفسهم اكثر:هه

الحريم ما يطلع منهم صوت بس اجسامهم تنهز من الضحك

بوفيصل يكلم البنات:لا تخافون بيجيكم الدور بس باول لمن نعقل الرجال الكبار الفاهمين

فيصل:انا اسف احدث مره

هيثم راح عند ابوة و باس راسه:توبة ما اعديها

بوهيثم:خلاص روحوا المجلس

وراحوا ما بقي الا مروان

دخلوا

فيصل و هيثم:هههه

الشباب:ها و ش صاير؟؟

هيثم:مسكين باقى مروان

مروان و اقف فنص الصاله

مروان يتحلطم:ياحول و ش هالبلشة من الشياب الله ياخذهم راحوا و خلوني

بوهيثم:مروان و ش تقول

مروان:ها لا و لا شي بس .

 


 


ابي اروح المجلس

بوفيصل:ماتعرف تتاسف كهيثم و فيصل

مروان(يالله)

بوهيثم:شفيك ما تنطق؟؟

البنات:مايعرف يتاسف هه

بوفيصل بصراخ:انتوا عقابكم غير .

 


كنت انا و عمكم متفقين ناخذ لنا شالية ذلك الاسبوع بس ما به محرومين ما يروحون الا الشباب

البنات صارخوا:لا خلاص توبة .

 


 


مانعديها

مروان ما سك ضحكتة على اشكالهم

بوهيثم:مروان خلاص روح انت

مروان راح و دخل المجلس

مروان:ههه

الشباب:ها و ش صار؟؟

مروان:هه

اياد:يالله تكلم

مروان:مو قادر هه

هيثم:اقول لاتعصبنا اخلص تكلم

مروان اخذ نفس عشان يتكلم:عمي عادل و سعود كانوا متفقين ان نروح الشالية ذلك الاسبوع بس لمن شافوا استهبالنا رفضوا

ثامر:مالت عليك ذلك شي يضحك

مروان:انتظر خل اكمل بس لمن شافوا البنات يضحكون علينا قالوا ما راح يرحون الا الشباب

الشباب:هه

فيصل:هة اقوى يستاهلون

الا فدخلة بوهيثم و بوفيصل

سكووت

ريتاج:لا و الله ظلم

لمى:كلا بسبة هيثموة الكلب و الله لاوريه

روز عصبت:خير انشالله تري هو انسان مو كلب

لمي رفعت حواجبها:وانت ليش معصبة كذا….!

 


ليصبح تحبينه؟؟

روز تبلعمت:ها لا لا…..

 


مااحبة بس حرام ادافع عن ولد عمي؟؟

ريتاج:كثرى منها على بالك ما شفتك و انت تطالعينة و هو يرقص كلتية بعيونك"وتقلدها"

روز اخذت المخدة و ضربتهم:مالتك عليكم صدق ما تستحون

وراحت

لمي و ريتاج بصوت واحد:قديمة قولى شي جديد

وصقعوا يدهم بيد بعض:هه

رفال:حرام عليكم احرجتوها

لمى:خلينا منها و ش بنسوى عشان الشياب يوافقون ان نروح الشاليه

شجون:انا عندي فكره

البنات:قولى ياام الافكار

لمي قاطعتها:لحظة قبل ما تتكلم

لمي تكلم روز:روز ما تبين تسمعين و ش نتفق تري لصالحك"وتغمز لها"

روز:لا شكرا

ريتاج بابتسامه:كيفك ثم لا تقولين

وماامدي تكمل كلمتها الا روز جات و جلست معاهم

لمى:ههة يالله شجون اطربينا

شجون:احم احم اسمعوا

ام فيصل تطالع فوز:مشالله تجنن جمال و اخلاق انشالله تكون من نصيب فيصل

ام ناصر استانست:انشالله

ام هيثم:والله جميع و حدة من البنات تقول الجمال عندي

الجده:انا اجمل منهم

الحريم:ههة هه

ام هيثم:اكيد بعد ما لعب براسك لؤى و رقصتى معاه

الجده:عشان احافظ على الرشاقة تعرفون ما احب الكروش مو مثلكم منتفخين

{عند الشباب}

لؤي:والله طفش ابي اروح اجلس مع البنات

اياد:والله حتي انا طفشت

فيصل:ماتحس بشي

هيثم:والله راسي مصدع و بينفجر من كثر ما يتكلمون فالاسهم

مروان:تري يسوون نفسهم خبرة توهم خاسرين اسهم و بايعينها

ثامر:بسام متي تخلص من المعهد

بسام:فى بداية الاجازة ليش تسال

ثامر:طفشت من التحضير

بسام:ههة توك ياحلوا

{نرجع للبنات}

لمى:اى بس كيف نقدر نتفاهم معهم و الشياب حابسينهم فالمجلس

البنات التفتوا على ريتاج

ريتاج طلعت عيونها:تحلمون

شجون:مافى الا انت لانك اصغر و حدة فينا

ريتاج حطت يدها على خصرها:ياسلام و ليش ما تروح الاء

الاء:انا اكبر منك

لمي و هي و اقفه:انا بروح صدق انكم خوافات

البنات:عاشووا يالله و رينا

لمي مشت بغرور لمن و صلت باب المجلس و حست قلبها يدق بقوة من الخوف

لمى:خاف ادخل و يمسكوني من كشتى و يطلعونى بره

وجلست تفكر:انا مسوية بها شجاعة اخاف ارجع و يضحكون على لالا بدخل و امرى لله

وافتحت الباب

الشباب يطالعونها نظرة يعني انقذينا

لمى:هه

بوفيصل بعصبيه:خير!

 


وش جابك عند الرجاجيل؟؟

لمي بخوف:يبا امي و خالتي هيفاء و هاجر يبون الشباب ضروري ضروري

بوهيثم:وهذا الشى ما يتاجل!!

لمي هزت كتوفها:ماادرى .

 


بس يقولون مسالة حياة او موت

الشباب:ههه

لمي خزتهم و اسكتوا

بوفيصل:طيب بس بشرط نصف ساعة و ان سمعت صوت لتشفون شي عمركم ما شفتوه

الشباب على طول و قفوا ما صدقوا على الله يطلعون من السجن

لمى:ها و ش رايكم فينا

لؤي:مثل و جهك

لمي التفتت عليه بعصبيه

لؤى يلعب بحواجبه:الحلو

الشباب:هه

دخلوا الصاله

الجده:ياحيالله بالشباب و ش جابكم؟؟

لمي بغرور:انا الي طلعتهم و الا كان قعدوا فالمجلس معفنين

البنات يخزونها عشان ما تغلط عليهم

لمى:اووة نسيت

روز:هيثم شفيك و اقف اجلس

فيصل:المفروض تقولين لى انا انا اخوك

هيثم:يلعن ابو الغيره

مروان:المهم الحين انتوا ليش مطلعينه؟؟

لمى:هذا جزانا مطلعينكم صدق و جهكم مو نعمه

بسام:والله لو ما فاحد فالصالة كان دست فبطنك

لؤي:لا ما لك حق انا زوجها و بعرف اادبها

لمي تحرك اذنها:ها ما سمعت .

 


!

 


عيد الي قلته

الكل:ههه

فيصل:والله ما يصلح عشان يطلعون عيالكم مجانين عليكم

لمى:احترم نفسك احنا مجانين بنشوف عيالك

فيصل:عيالى بيطلعون قمر على ابوهم

منار:والله انك مغرور

رفال و هي خاقه:يحقله

الكل:اووه

فيصل:هة تستاهلين

لمى:والله المغرور اخوك"وتطالع لؤي"

لؤي:انا حرام عليك دايما تظلميني

فوز:الحين بتجلسون و الا شلون؟؟

بسام ببتسامه:نجلس و احنا منثبرين بعد

فوز اسكتت و هي رافعة حواجبها

شجون:بصراحة احنا نبيكم تقنعون الشياب عشان يودونا معاكم الشاليه

الشباب يطالعون فبعض و يضحكون

البنات عصبوا:ليش تضحكون!!؟؟

هيثم:طيب احنا ما نخدم ببلاش و ش لنا؟؟

روز:انتوا و ش تبون؟؟

هيثم يكلم الشباب:ها شباب

لؤى يطالع لمى:نلعب

لمى:بزر

لؤي:عشانك

الكل:هه

هيثم:وش نلعب؟؟

لؤى يفكر:امم صراحة جراءه

البنات يصارخون:لالالالالالالالالالا

الشباب:ههة كيفكم و الا ما فيه

وئام:وش معني اخترت هذه اللعبه؟؟

لؤي:عشان اعرف الي فقلب بعض الناس"لمى"

لمى:وعع اصلا اول ما يصبح السؤال بينى و بينك بنسحب

فيصل:لا من شروطنا ما فانسحاب

منار:بشرط ما يصبح السؤال شخصي

اياد:لا يالشيخة اجل ليش سموها صراحه

ريتاج باحراج:يعني السؤال بحدود؟؟

اياد ابتسم لها:انت تامرين

مروان يقلده:انت تامرين و شفيك خقيت صير رجال على كلمتك ما تهزك بنت

لمى:ياسلام و شفيهم البنات

لؤي:يدهدوهون الواحد

لمى:وانت جميع ما قلت شي تعلق

لؤي:وش اسوى ما خليتى لى عقل

الكل:ههه

لمي انحرجت:اقول اسكتوا و يالله نبدا اللعب

ثامر:بوشو نلعب

شجون طلعت عطرها الين:بهذا

ثامر ابتسم:عادي اشمه

مدت له العطر

ثامر:الله يهبل من وين اشترتيه؟؟

بسام:اقول يالحبيب تري ما كثر الله من محلات العطر فالشرقيه

ثامر:والله انك نشبة حرام اعرف اسم المحل

شجون:باريس غالوري

مروان:انا الي ببدى لانى اكبركم

ودار قرشة العطر

وصار مروان يسال و ئام

مروان بابتسامه:تبين صراحة و الا جراءه

وئام:صراحه

مروان:امم اوكى و ش رايك بشخصيتي؟

 


وئام:شخصيتك روعة بس انك عصبى مرة يعني لو تخفف عصبيتك شوى تكون اجمل

منار:والله انك صادقه

مروان عصب:انت ياام لسانين محد سالك

الكل:ههه

جا دور هيثم لروز

هيثم:هة صراحة و الا جراءه

روز منزلة راسها مهى قادرة تطالعه:صراحه

فيصل:لا خلك جراءة مو جميع اشوى صراحه

هيثم:خلها على راحتها السؤال اهو ههة و ش اكثر شي يعجبك فيني؟؟

وئام طالعت فروز و روز طالعت فيها

دخلت عمة منيرة مع انفال بنتها

هيثم و قف على طول و سلم على عمتة منيرة و حب راسها

ثم التفت على انفال بابتسامة تعذب:شخبارك انفال؟؟

انفال تهمس له:يمة الله ياخذك قلبي بيوقف اذا نطقت اسمي

هيثم:ههه

روز قامت تفرك يدينها بتوتر من الغيرة الي شابة عليها

انفال الحمد الله انت شخبارك؟؟

هيثم:تمام بشوفتك

روز تجمعت الدموع فعيونها لمن شافت فرحت هيثم لمن شافها و على طول و قف عشان يسلم عليها

(ملاحظة مهمه)

(انفال دائما تروح عند خالها "بوهيثم" تدعى انها جاية تشوف رفال الي فرق فالسن بينهم و هي جاية عشان حبيب القلب هيثم ما تتعدي من بيتهم الا بالميك اب الخليجي كامل

بعد ما سلم الكل رجعوا عشان يكملون اللعبه

هيثم:انفال تبين تلعبين؟؟

انفال بدلع:وشو؟؟

وئام و دها تقوم و تذبحها:انت و ش تشوفين؟؟

انفال:طيب شفيك هكذا كانك و دك تذبحيني!!

وئام(والله كانك تقرين الي قلبي)

شجون:صراحة جراءه

انفال تجلس جنب روز مقابل هيثم:اوكى بلعب

روز كانت ما سكة دموعها مهى قادرة تتحمل اكثر

وهي تشوف نظرات هيثم لانفال شوى و ياكلها من كثر ما يطلعها عينة ما نزلت من عينها و اهى الحقيرة قليلة الادب تطالعة بعين قووية

هيثم يالله ياروز ما جاوبتي

روز و قفت:تجاوب انفال بدالي

وجلست عند الحريم

وئام:انا بعد ما ابي العب

انفال:وشفيهم

 


!ليصبح ما يبونى العب

 


؟

هيثم:ماعليك منهم انت جاوبى على سؤالي

انفال بدلع:ووشو سؤالك؟؟

هيثم:وش اكثر شي يعجبك فيني؟؟

انفال باحراج:كل شي

الكل قام يصفر

هيثم تشقق من الوناسة >>>

روز سمعتها:مانى قادرة ابي اروح المنزل

وئام لا تفضحينا حاولى تمسكين نفسك

روز طالعت فيهم

كان هيثم يعطى انفال بوسة على الهوا بس محد انتبة الا اهى و وئام و انفال منزلة راسها من الاحراج

وئام:حقير

روز حطت يدها على و جها تصيح و طلعت من الصالة و هي تركض

الكل استغرب و طالعوا و ئام

ام فيصل بخوف:شفيها تصيح؟؟!!

وئام طالعت هيثم بنظرات عتاب و طلعت من الصاله

هيثم استغرب و شفيها تطالعنى كذا

لمي تاكدت شكوكها تحبة و الله العظيم انها تحبه

فيصل:يالله نكمل اللعب

لمى:انا ما نى لاعبه

لؤي:ليه

لمي و قفت و جلست على الكنب:مالى نفس

لؤي:خلاص اجل بنوقف اللعب

اياد:والاتفاق

لؤي:والله انك فاضي

وقفوا الكل و جلسوا على الكنب

هيثم(ابي اعرف ليش تصيح فضولى بيذبحني)

وقف

فيصل:علي و ين؟؟

هيثم:بشرب ما ي

وطلع من الصالة و هو يدورها وين بتكون

  • رواية هيثم وروز البارت الاخير
  • رواية هيثم وروز
  • رواية هيثم وروز كامله
  • رواية روز وهيثم البارت الاخير
  • رواية روز وهيثم الفضل الثاني والعشرون

1٬093 مشاهدة

رواية هيثم وروز 2021