قصة الارملة البيضاء اخطر نساء العالم 2020 قصص حقيقية 2020

قصة الارمله البيضاء اخطر نساء العالم 2020 قصص حقيقيه 2020

قصة الارملة البيضاء اخطر نساء العالم 2020 , قصص حقيقية 2020

 

كان انفصال و الدي الطفلة «سامنثا لوثويت» صاحبة ال11 عاما صادما للغاية خاصة و هي على عتبة مرحلة المراهقة، و من اثناء المشكلات التي صاحبت ذلك الانفصال لم تجد الطفلة البريطانية البيضاء عزاء سوى جيرانها المسلمين بعلاقاتهم العائلية القوية، و بعد اربع سنوات من تلك الواقعة و تحديدا عام 1999 اعلنت «سامنثا» اسلامها و غيرت اسمها الى «شريفة» و قررت ان تهب حياتها الى الله، بعدها تعرفت عام 2002 على «جيرمن ليندسي» و تزوجته و انجبت منه طفلة، بعدها خططت له مع 3 انتحاريين اخرين 4 هجمات استهدفت قطارات الانفاق بلندن ب7 يوليو 2005 فقتلت 52 شخصا و اصابت اكثر من 700 اخرين، و قتل زوجها و حده 26 شخصا حين فجر نفسه بتلك العملية الرباعية، و تركها مع طفلتها و كانت حاملا بسبعة اشهر بطفل اخر.

في 2007 تزوجت «سامنثا» خبير صناعة القنابل «حبيب صالح الغني» و انجبت طفلها الثالث، اثناء فترة هروبها بالصومال عقب كشف دورها بقضية زوجها الاول، و واصلت «سامنثا» الاختفاء عقب وضع اسمها على قمة لائحة الاعتقالات الخاصة باجهزة المخابرات الغربية على راسها CIA الاميركية بجائزة قيمتها 5 ملايين دولار، و كذلك البوليس البريطاني «سكوتلانديارد»، فضلا عن البوليس الدولي «الانتربول»، و المخابرات الكينية و الصومالية، و غيرها من الاجهزة الامنية بجميع انحاء العالم.

من اثناء انتقالها ما بين كينيا و الصومال و تنزانيا نفذت البريطانية التي اشتهرت باسم «الارملة البيضاء» 5 عمليات تحت حماية جماعة شباب المجاهدين الصومالية التي عرفتها باسم «دادا مزونجو» باللغة السواحلية او الاخت البيضاء.

وفي نهاية عام 2020 كانت الارملة البيضاء ربما استقرت بكينيا بمنزل كبير بضاحية للاثرياء بمدينة مومباسا الكينية بناء على عدة تقارير مخابراتية، يرجح انها كانت تستهدف من خلالها التخطيط لعمليات ضد السياح البريطانيين الذين يزورون هذا البلد الافريقي.

ويقر جيرانها برويتهم لامراة زرقاء العينين ترتدي الحجاب و وصفوها بما يحاكي ملامحها تماما، و عندما اقتحمت الاجهزة الامنية هذا البيت الكبير الذي يشتبه انه كان مقرا للتخطيط لعمليات التفجير، و جدوا جهاز الكمبيوتر الخاص بها، و به العديد مما يشير الى اعدادها لهجمات ارهابية، فضلا عن ملاحظات تذكر بها بانها تربي اطفالها ليصبحوا مجاهدين.

ومما يقال عن “الارملة البيضاء” انها المشتبه فيها الاساسي كذلك بهجوم ارهابي على حانة قرب نيروبي العام الماضي، و كانت مكتظة بغربيين يشاهدون مباراة بين انجلترا و ايطاليا بنهائيات الامم الاوروبية يورو 2020 لان شهود عيان راوا امراة بيضاء و هي ترمي قنابل يدوية بالحانة التي قتل بها 3 اشخاص و المت الجروح اكثر من 30 اخرين.

الشيء نفسه و رد هذي المرة كذلك عن شهود عيان استطاعوا الفرار من الهجمة الارهابية على مركز “وست غيت” بنيروبي السبت الماضي، فقالوا انهم “شاهدوا امراة بيضاء، او قد امراتين، مع المهاجمين و هي تحمل رشاشا” فيما نقل موقع NairobiXposed الاخباري امس الاحد ان تقارير من “سي.اي.ايه” الاميركية و الموساد الاسرائيلي اشارت الى ان سامنثا “مسوولة عن مقتل شرطي بالمركز التجاري” باشارة منها الى مشاركتها بالعملية.

وسامنثا التي تتكلم العربية و السواحلية قالت قبل وقت قصير من الهجوم على المركز التجاري: “ لذا ربما تكون الجنة غدا. انا انظر لارى من حولي كم هو الجهاد جميل. انه حي بكينيا، و حي بداخلي، و انا اتنفس الجهاد.. لقد حان و قتي”.

ربما تكون «سامنثا لوثويت» الشهيرة ب«الارملة البيضاء» و التي تبلغ من العمر 29 عاما، هي المطلوبة رقم واحد عالميا الان بجائزة كبيرة، الا ان تلك المراة الاوروبية التي كانت تجمع اموال التبرعات عبر شبكة ممتدة من المملكة المتحدة الى جنوب افريقيا و باكستان و الصومال لتمويل عمليات «القاعدة» بشرق افريقيا، فضلا عن تدريبها للنساء لتحويلهن الى انتحاريات، تعد الاكثر خطرا بالجنس البشري «الناعم» على الاطلاق.

  • قصص نيك ارامل
  • قصص نيك حقيقيه
  • قصص نيك حقيقية
  • قصص سكس حقيقيه
  • قصص سكس حقيقية
  • قصص نيك حقيقي
  • قصص نيك مكتوبة
  • قصص نيك حيوانات
  • قصص سكس حيوانات
  • قصص سكس ارامل

23٬984 views