قصة الصبي و فتاة المقهى , قصة الولد والبنت في المقهى

آخر تحديث ب3 نوفمبر 2020 الأحد 1:19 مساء بواسطة القصصي الروائي

قصة الصبي و بنت المقهى , قصة الولد و البنت بالمقهى

في احدى الايام ، دخل صبي يبلغ من العمر 10 سنوات ، مقهى كائن في

احد الفنادق ، و جلس على الطاوله ، فوضعت بنت المقهى كاسا من الماء امامه .

سالها الصبى بكم ايسكريم بالكاكاو)

اجابته الجرسونه بخمسه دولارات)

فاخرج الصبي يده من جيبه و اخذ يعد النقود،

وسالها ثانية = حسنا، و بكم الايسكريم العادي؟)

في هذي الخلال ، كان هنالك العديد من الناس بانتظار خلو طاوله بالمقهى للجلوس عليها ،

فبدا صبر بنت المقهى بالنفاذ، و اجابته بفظاظه باربعه دولارات)

فعد الصبي نقوده ثانية =، و قال ساخذ الايسكريم العادي)

فاحضرت له الطلب ، و وضعت فاتوره الحساب على الطاوله ، و ذهبت

انهى الصبي الايسكريم، و دفع حساب الفاتوره ، و غادر المقهى، و عندما عادت النادله الى الطاوله ،

اغرورقت عيناها بالدموع خلال مسحها للطاوله ، حيث و جدت بجانب الطبق الفارغ ، دولار واحد

اترى لقد حرم الصغير نفسه من شراء الايسكريم بالكاكاو ، حتى يوفر النقود الكافيه لاكرام النادله

(بالبقشيش)

لا تستخف باي شخص ، حتى لو كان صبيا صغيرا

و لا تحكم عليه قبل ان تعرف ظروفه

ن99

  • قصة سكس ينيك جارته

2٬537 views