قصة ريما ونواف كاملة قصة سعودية روعة اجزاء

قصة ريما و نواف كاملة قصة سعودية حلوة اجزاء

ريما:بنت عمرها18 سنة بثاني علمي و حيدة امها اوبوها يعني المدلعة كانت مرة روعة و نعومة

ابوها:فهد و هو تاجر غنى مدلع بنتة دلع..

امها:سلمي مديرة روضة و مرة اهتمامها بنفسة و بريما..

.

عيال عم ريما:

نواف:عمرة 24يدرس هندسة كمبيوتر(كان يدرس بامريكا 5سنوات و كمل في الرياض)<<مزيون مرة

محمد:عمرة 19 ثالث ثانوي علمي<مملوح بشكل!!

ابوهم:سعود و كان له شركات كبار في الرياض

امهم:ليلي معلمة بس تركت التدريس و جلست بالبيت..

عم ريما طلال:

نوف بنته:عمرها 17 اول ثانوي و كانت مقربة لريما..

عبد الرحمن:اخوها و عمرة 18سنة

العم طلال: استاذ في الجامعه

زوجتة العنود: كان لها مشغل كبير في الرياض(بزنس و ومن)

.

عمت ريما:

فيصل:عمرة 24 و صديق نواف بالمرة ما يفترقون عن بعض

الهنوف: عمرها18 صديقة ريما و نوف مرة اسراهم عند بعضم<<مملوحة

نورة عمت ريما و كانت ربة بيت ما تشتغل..

خوال ريما:

ندى: خالت ريما الصغيرة و كانت بسنة ثاني كلية تخصصها “علم نفس” و تموت في شيء اسمه ريما و ريما كذلك

تركي:خال ريما الصغير كان اكبر منها بسنة و يدرس طب سنة اولى..

جدتها اسمها:هيا..

ريما من كانت صغار و عمها سعود يحبها و دايما يقول انها لولدة نواف كبرت ريما و كبر معها الحلم و كانت دايماتفكر فيه..العم سعود يحب ريما حيل و لاسيما ان ما عندة بنات..ريماماكانت تعرف و لا شي عن نواف و لاتعرف شعوره..ولاتعرف حتى شكلة لانها ما بعد يوم كانت صغار سافر نواف يدرس و بعدها رجع و البنت كبرت و صارت تتغطي عنه..وهو كذلك ما ربما شافها بس يسمع عنها..

البداية

الهنوف:الوو ريما كيفك؟

ريما:تمام و انتي شخبارك؟

الهنوف:بخير اقول ريما طفشانة و ضايق صدري تكفين تعالى عندي

ريما:طيب نوف بتجي؟

الهنوف:اية قلت لها و قالت لامها و افقت.

ريما:ياسلام و اني احدث و حدة ينقالها فيكم؟

الهنوف:يالله عاد بتدلعين علينا يعني؟

ريما:هة لاخلاص بقول لابوى و ارد لك.

الهنوف:اووكي!!

بعد دقايق رن جوال الهنوف

ريما:هنو<<اسم الدلع لهنوف

هنو راح اجيكم الليلة

الهنوف:حياك ربى يالله بنتظراك لاتتاخرين..

ريما:ابشري

الساعة خمس العصر..

كانوا الفتيات مجتمعات عند الهنوف و فالينها و ناسة سوالف و حالتهم حالة الفتيات كانوا في الحديقة ..فيصل فتح الباب الفتيات ارتبكوا على طول تغطوا بعبايتهم و طراحهم

الهنوف:ياهوة عيب عليك فيه ناس جالسين هنا

فيصل:اووة اسف حقك على بس لاتزعلين<يتريق عليها

الهنوف:لاوالله <طفشت منه

فيصل:اقول و راك ما تغطين تري نواف بينزل يتقهوي معي

الهنوف:نوواف احلف معك<علشان ريما تشوفة البنت متحمسة

فيصل:انتى و ش دخلك معى و لا مو معي

الهنوف:هاة بس لانة ما ربما جانا من سفرته<اتربكت

فيصل:اقول نسيتنى الولدفى السيارة

نواف:احم احم<علشان بيدخل

دخل نواف و فيصل الحديقة اللى كانوا الفتيات جالسين فيها مع العمة نورة دخل نواف علشان يسلم على عمتة نورة و كانت ريما اللى جالسة جنب عمتها على طول دقات قلبها تضرب بقوة و الهنوف و نوف اعيونهم عليها

ياتري و ش بيصير..!!

اتمني من الجمييع التفااعل و الا ما ارااح اكملهاا

<< تهدد

  • رواية ريما ونواف كاملة بدون ردود
  • رواية ريما ونواف كاملة
  • رواية نواف وريما كامله بدون ردود
  • قصة ريما ونواف كامله
  • قصة ريما ونواف
  • ريما ونواف كاملة
  • رواية ريما ونواف كامله
  • رواية نواف وريما كامله
  • روايات ريما ونواف كامله بدون ردود
  • روايه ريما ونواف

4٬143 views